روابط للدخول

حلقة جديدة


فريال حسين

اهلا اهلا اهلا ، موعد آخر حافل بالمحبة والمشاعر الحلوة .. نقلتها رسائلكم البريدية والألكترونية ..وهي تحمل التحيات ورغبات المشاركة في النوافذ المفتوحة.. .. فأهلا بكم وبالحمام الزاجل ..،وابقوا معنا .....

(اغنية يا حمام)

ارحب بمشاركة المخرج (نبيل خوري) .. اهلا (نبيل)..

نبيل: اهلا بيكم مستمعينا في لقاء جديد معكم من خلال النوافذ المفتوحة.
فريال: كما ارحب اجمل ترحيب بالزميلة (سميرة علي مندي) حيث تشاركني اليوم في الأجابة على بعض الرسائل..

سميرة: اهلا فريال واهلا بمستمعينا في العراق وخارجه..

فريال:وصلت البرنامج العديد من الرسائل من السويد وبغداد ودمشق والولايات المتحدة..ابدء البرنامج برسالة من الصديقة هبة سامي من السويد..وتسأل اين انتم ،لا استطيع سماعكم كالسابق ، اسمعكم فقط عن طريق الأنترنيت،فلا موجة قصيرة ولاهم يحزنون..
يا اخت (هبة)توقفت الموجة القصيرة وانما نبث برامجنا الى اوربا على الموجة الطويلة.اما بالنسبة الى سؤالك عن جديد الفنانة العراقية المقيمة في (هولندا) فريدة، فقد قدمت امام اكثر من اربعة الآف متفرج حفلا متميزا في مهرجان(ومد) العالمي لعام 2006 في مدينة(أدلايد) الأسترالية.. وغنت فيه قصيدة بغداد، ثم اغنية (جي مالي والي) وغيرت كلمات الأغنية الى (متعذبة بغداد جي مالها والي)بحيث ابكت الجمهور العربي والعراقي الحاضر في هذا الحفل..سأحاول في الحلقات المقبلة من البرنامج ان استضيف الفنانة الفريدة لتغني لنا (متعذبة بغداد جي مالها والي)

((اغنية ))

سميرة:نعود الى رسائل المستمعين وهذه رسالة من المستمع (احمد رسول) من كلية الأدارة والأقتصاد جامعة البصرة..ويقول اشكر في البداية جهودكم الكبيرة في ايضاح خبايا وهموم هذا الوطن واود ان اشيد بتميزكم وخصوصيتكم وسط مد اعلامي كبير، علما اني من مستمعيكم منذ سنوات طويلة ولي طلب هو ان تكثروا من اذاعة اغاني الفنان العراقي (عزيز علي) لأن من يستمع اليها يظنها تقال عن هذا الزمان..شكرا للصديق احمد من البصرة ونود ان تكون ضيفا على النوافذ المفتوحة وننتظر منك رقم الهاتف..ونعدك بالأكثار من اغاني المبدع (عزيز علي)..

فريال:نبيل اعتقد انوعندك رسالة وكريكاتير طريف..
نبيل:نعم فريال الرسالة من الصديق (محمد مانع غانم) لا اعرف من اي مدينة فهو لم يذكر ذلك..ويهدينا كريكاتيرا طريفا عن الزرقاوي..ونحن نشكرك على مشاعرك تجاه العاملين في الأذاعة..

((اغنية))

فريال: تعود من جديد الصديقة الدائمة للأذاعة (فريال البياتي) من الولايات المتحدة،للكتابة لنا، ورسائلها دائما جميلة ورقيقة وتحي الجميع وتطلب اغنية عراقية وتهديها لكل العراقيين..شكرا لك يافريال..ونبيل سيختار لك اغنية من التراث العراقي ..شنوممكن تختار لها يا نبيل؟
(نبيل يرد)....

سميرة:مازالت تصل للأذاعة طلبات للعمل فيها كمراسلين وتلقينا سابقا طلبات عديدة من المستمعين من مختلف المحافظات واليوم وصلنا طلبا من السماوة، ..ونود ان نعلن اننا لسنا بحاجة الأن الى اي مراسلين في المحافظات..وعذرا مرة اخرى لأصحاب هذه الطلبات..

اغنية

فريال: المستمعة (سهام محمود) العراقية المقيمة في سوريا، تحيي العاملين في الأذاعة، وهي من عشاق السينما، وتقول لولا الظروف لدرست فن السينما، فأنا احب التمثيل ولكن من يرضى من الأهل ان امارس هذه المهنة، فالعراقيون مازالوا ينظرون الى الفنون نظرة دونية، لربما اولادي بالمستقبل سيكونون فنانين وسأدعمهم بكل ما في وسعي ليخوضوا تجربة الفن التي حرمت منها..اود ان تحدثوني عن مشاركة العراق في مهرجان (روتردام) الأخير، واين وصلت السينما العراقية..
للصديقة سهام نقول اذاحرمت من التمثيل فهناك فرص دراسة السينما كأخراج ونقد وتصوير،اما المساهمة العراقية فكانت كبيرة في مهرجان روتردام السينمائي وأغلبها من داخل العراق بخلاف الدورات السابقة..ومن هذه الأفلام فلم (احلام) للمخرج (محمد الدراجي) وفلم روائي أخر ل(ليث عبد الأمير)(العراق اغاني الغائبين) بالأضافة الى مجموعة كبيرة من الأفلام الوثاقية..طبعا هناك مشاركة واسعة للفنانين المصريين من ممثلين ومخرجين وسيناريست..للتعريف بشكل اوسع عن المشاركة العراقية مراسلنا في هولندا (فارس شوقي) اجرى لقاءا مع المدير الفني لمهرجان (روتردام) (انتشال التميمي)..

(( فارس شوقي))

على صلة

XS
SM
MD
LG