روابط للدخول

ألمانيا .. احتفالات على مدار الساعة عشية المباراة الافتتاحية لكأس العالم بكرة القدم


أياد الکيلاني – لندن

لقد قدموا من كل مكان، ما تدل عليه ألوان أعلامهم وقبعاتهم وقمصانهم والأصباغ على وجوههم. هؤلاء هم آلاف الأجانب الذين تدفقوا على مدينة ميونخ عشية موعد المباراة الافتتاحية لكأس العالم بكرة القدم، التي ستقام اليوم ضمن أكثر حدث رياضي شعبية في العالم. ولقد حولت جماهير الزوار شوارع هذه المدينة المعروفة بأجوائها العملية إلى بحر متموج من المحتفلين على مدار الساعة، كما جاء في التقرير الذي أعده لإذاعة العراق الحر المراسل Jeffrey Donovan من ميونخ:

يروي المراسل أن ساحة Karlsplatz على حافة الحي القديم لمدينة ميونخ كانت هادئة بعد ظهر أمس، ولم يكن هناك ما يدل على حدوث أي شيء ملفت، فيما عدا بعض الرايات الخاصة بكأس العالم التي كانت ترفرف بالقرب من النافورة وسط الساحة.

وعلى مسافة بضعة أمتار كان الغجري Adolf Lakatos من سلوفاكيا البالغ من العمر 74 عاما، يعزف بعض الألحان على آلة الكمان. ويعترف هذا العازف العجوز بأنه ربما الوحيد من بين زوار ميونخ الأجانب الذي لا يهمه كأس العالم بشيء، ويضيف:
"لم تمر سوى بضعة أيام على وصولنا. لقد أتينا بالسيارة، ولا عمل لدينا في ديارنا، كما إن الأطفال قد كبروا. لذا قررت القيام برحلة ما، وسوف أعود إلى بلدي خلال بضعة أيام."

أما ساحة Marienplatz التاريخية القريبة فتعطي لمحة عما يمكن لميونخ أن تتوقعه خلال الأسابيع الأربعة القادمة، فنجد فيها بحرا من الناس يعجون فيها ويرتادون المقاهي العديدة المحيطة بالساحة، ومن الواضح أن غالبية هؤلاء ليسوا من الألمان:
"وها هي جمهرة من المشجعين البرازيليين – بأوجههم الملونة بالأخضر والذهبي على شاكلة علم بلادهم – وهم يبدون فرحين ومليئين بالثقة، ولم لا؟ فمن المتوقع لمنتخبهم – الذي يزهر بأشر نجوم كرة القدم – أن يفوز بالبطولة بسهولة، كما في الماضي."

ويتقدم أحد المارة لمداعبة هؤلاء، ويسألهم إن كانوا يؤمنون حقا بفرص البرازيل في البطولة، فيجيبه أحدهم:
"يا لها من طريقة لطرح السؤال! فبحق السماء، لن يفوز بكأس العالم غير البرازيل!"

ويتطلع مئات المسترخين على كراسي المقاهي في ساحة Marienplatz إلى عدد من العمال وهم يقيمون خشبة مسرح هائلة سوف تستخدم لعروض موسيقية وترفيهية طوال الشهر المخصص للبطولة، وهي يغطيها جزئيا نموذج هائل لكرة القدم.
ويسأل المراسل أحد سائقي عجلات الأجرة – يدعى Rafael – إن كانت الأجواء الحسنة خلال أيام البطولة ستعتمد على النجاح الذي قد يحققه المنتخب الألماني، فأجاب:
"لا أعتقد ذلك، فالأمر يعتمد بالدرجة الأولى على الجو!"

أما الموسيقى الشعبية الألمانية فسوف يستمر سماعها طوال أيام بطولة كأس العالم.

على صلة

XS
SM
MD
LG