روابط للدخول

جولة قصيرة على الصحافة المصرية عن الشان العراقي ليوم الاحد 28 ايار


احمد رجب - القاهرة

- نقلت صحيفة المساء التي تصدر ليلة الأحد في القاهرة عن مسئول كبير بالجيش الأمريكي قوله إن القوات الأمريكية يمكن أن تسلم قوات الأمن العراقية السيطرة علي بغداد بحلول نهاية العام الحالي. وأضاف أن محافظتي النجف وكربلاء يمكن أن تكونا تحت السيطرة الكاملة للشرطة العراقية خلال ثلاثة أشهر بينما يمكن أن تكون بابل وبغداد الواقعتان إلي الشمال منهما مستعدتين لذلك خلال ثلاثة أشهر. ونقلت الصحيفة عن المسئول الأميركي قوله إن حكام المحافظات سيكون بمقدورهم مطالبة الحكومة بنشر قوات عراقية أو أمريكية في حالة الطوارئ وما عدا ذلك ستكون الشرطة العراقية هي المسئولة.
- وعلى الصعيد السياسي في العراق قالت الصحيفة المصرية إن مصادر سياسية عراقية أعلنت أن مفاوضات مكثفة مازالت تجري بين السنة والشيعة والأكراد وجماعات أخري تعترض علي المرشحين لمنصبي وزيري الدفاع والداخلية.
- وإلى صحيفة الأهرام المسائي التي تنشر الليلة ثلاثة تقارير عسكرية الأول يشير إلى أنه في إطار الاستعدادات الأمريكية لحدوث أي مواجهات عسكرية في الخليج كشف نائب قائد القوات الجوية الأمريكية في مركز القيادة الوسطي الجنرال ألن بك أن القوات الأمريكية تخطط لاستخدام القوات الجوية في قواعدها في الخليج العربي لدعم الحكومات الصديقة في العراق وأفغانستان من دون وجود قوات برية في هذين البلدين‏، وفي التقرير الثاني، البنتاجون يسعي لتغيير عقيدته العسكرية، الصبر بدلا من الهجمات العسكرية السريعة في العراق.

وفي التقرير الثالث تقول الصحيفة المصرية إن الحديث في الأوساط العسكرية عن فضيحة كبيرة تتلخص في حصول المقاومة في العراق علي كميات هائلة من الأسلحة الأمريكية كان البنتاجون قرر شحنها من البوسنة لتسلم إلي الجيش العراقي الجديد‏,‏ لكن بطريقة ما لم تصل إلي عنوانها الصحيح واستقرت في أيدي فصائل المقاومة العراقية واستخدمت في الهجمات‏.‏ على حد ما تقول الصحيفة المصرية التي أضافت إن مسئولين عسكريين في حلف شمال الأطلسي عبروا عن مخاوفهم من نتائج حصول المقاومة علي هذه الكمية الهائلة من الأسلحة وربما تسربها إلي الدول المجاورة‏.

- ومتابعة لصحف القاهرة التي تصدر الاثنين، في الأهرام وفي صدر صفحتها الأولي، قمة مصرية إسرائيلية في شرم الشيخ، مبارك يلتقي أولمرت في الرابع من يونيو، ‏وفي الشأن العراقي تهتم الصحيفة المصرية بتفاصيل عن الاجتماع الذي عقده البرلمان العراقي والذي طلبه الأكراد والشيعة لبحث الحد من سلطات رئيس البرلمان محمود المشهداني، ومحاولة إلزامه بالتشاور مع النواب الشيعة والأكراد قبل اتخاذ أي قرارات.
- وفي الأخبار فشل الاتفاق على مرشحين للداخلية والدفاع والأمن الوطني بالعراق.
- أما الجمهورية فتتابع تحذيرات الرئيس العراقي التي صدرت في وقت متأخر من مساء السبت إزاء الاقتتال الداخلي والصراع على السلطة في البصرة، وتقول الصحيفة إن الرئاسة العراقية حثت الحكومة على إرسال وفد رفيع المستوى يضم قوى متنوعة إلى مدينة البصرة لبدء حوار بين المتصارعين.

على صلة

XS
SM
MD
LG