روابط للدخول

جولة على الصحافة العراقية المحلية ليوم الثلاثاء 23 أيار


محمد قادر - بغداد

الاخبار الرئيسة لمعظم الصحف العراقية تناولت زيارة رئيس الوزراء البريطاني توني بلير الى بغداد ... فنقرأ في المدى:

- بلير يلتقي طالباني والمالكي ويجدد التزام بلاده بدعم العراق
- رئيس الجمهورية: العراقيون لن يكفوا عن قتال ازلام صدام وانصار القاعدة
- ورئيس الوزراء يقول: بقاء الميليشيات مقدمة لحرب اهلية
ومن العناوين الاخرى للصحيفة
- محاكمة صدام ... شهود برزان والبندر لا يعرفون شيئاً ... وطرد محاميته للمرة الثانية
- نيجيرفان بارزاني: تطورات العراق تنعكس ايجابياً على وضع اقليم كوردستان

هذا وابرزت جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي، ابرزت عنوانها الذي جاء نقلاً عن العضو النيابي "همام حمودي" بأن النقاش يجري لإشراك غير الملطخة ايديهم بمؤتمر الوفاق
وعنوان آخر للصباح يقول
- فصيلان مسلحان يتحالفان ضد القاعدة
حيث نشرت الصحيفة نقلاً عن مصادر خاصة من مدينة الفلوجة ان فصائل كتائب ثورة العشرين عقدت حلفاً مع فصائل الجيش الاسلامي في المدينة والمدن والقصبات القريبة للوقوف ضد تنظيم القاعدة وطرده من المنطقة، وقالت المصادر الخاصة ايضاً: ان هذا الحلف يعبر عن ولائه لطروحات المصالحة التي تنادي بها الحكومة، ويمثل اشارات واضحة على انها ستقبل الحوار والاتفاق على مصير البلاد ومحاربة الارهاب وتضييق الخناق على القتلة والمتشددين. وبحسب ما نشرته الصباح

اما في صحيفة المشرق فنطالع
- رئيس الوزراء يلتقي قادة الاجهزة الامنية ويدعوهم الى بسط الامن في البلاد
- انفجار سيارة مفخخة بسوق شعبي في الامين وثانية بالزعفرانية
- ومقتل عشرين مسلحاً وجندي عراقي باشتباكات في الضلوعية

وفي صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية نطالع موضوعاً يعكس وجود المشاكل الاجتماعية في البيت العراقي بالرغم من سيطرة الوضع الامني والخدماتي المتردي على جميع مفاصل الحياة في العراق. ويأتي هذا الموضوع تحت عنوان "اخطاء السونار توقع حوامل في مشاكل عائلية، وزوجات مهددات (بالضرة) اذا لم ينجبن ذكور" ... فقالت الصحيفة ... "اعربت نسوة عن تردي حالتهن النفسية واصابتهن بالكآبة عند ظهور تشخيص السونار بان جنس الجنين الذي تحمله هو بنت وخاصة اذا كانت المولودة الثانية في العائلة، مشيرات الى ان بعض الازواج يهددون زوجاتهم بالطلاق او الزواج مرة ثانية في حالة عدم انجاب الولد بينما هناك ازواج اخرون يقفون الى جانب زوجاتهم ليخففوا عنهن." وبحسب ماورد في صحيفة الزمان

من جهتها تناولت افتتاحية الصباح عملية الاختطاف التي طالت قبل عدة ايام اعضاء من فريق التايكواندو وهم في طريقهم الى المشاركة في بطولة رياضية، فيقول الكاتب ... " كيف ينظر الخاطفون إلى أنفسهم، مهما أطلقوا عليها من أوصاف او صفات؟ كيف يفهم هؤلاء عملية اختطاف الرياضيين، وهي عملية اقترنت منذ البداية بطلب الفدية المالية؟ حدث الاختطاف والحكومة السابقة تعد أيامها الأخيرة، فيما تستعد الحكومة الجديدة لتولي مسؤولياتها. ربما فسر هذا جزئيا قلة الاهتمام الحكومي بهذه المحنة القاسية. لكن هذا لا يمكن أن يبرر اي تقاعس في التحرك الرسمي لصالح اطلاق سراح أبنائنا. الخاطفون، مهما كانت دوافعهم، مدعوون إلى عدم المشاركة في صب البنزين على النار لزيادتها اشتعالا." وبهذه العبارة ينهي الكاتب افتتاحية جريدة الصباح

على صلة

XS
SM
MD
LG