روابط للدخول

جولة قصيرة على الصحافة العربية التي تصدر في المصر و الاردن عن الشان العراقي ليوم الاحد 14 ايار...


احمد رجب و حازم مبيضين

جولة قصيرة على الصحافة العربية التي تصدر في المصر عن الشان العراقي ليوم الاحد 14 ايار...
((أحمد رجب - القاهرة))

- يتصدر الجدل حول المعونة الأميركية لمصر الصفحة الأولى لصحيفة المساء التي تصدر ليلة الأحد في القاهرة، وتنقل الصحيفة عن السفير محمد حجازي معاون وزير الخارجية قوله إن المعونة الأمريكية لمصر ليست منحة ولكنها تعبير عن مصالح مشتركة.. وتهتم الصحيفة المصرية كحال جميع صحف القاهرة الصادرة الأحد تهتم بمؤتمر الوفاق الوطني العراقي وتعتقد أنه سيكون نقطة تحول في التاريخ العراقي، وتشير الصحيفة إلى أنه سيتم توجيه الدعوات من قبل الجامعة العربية، والخارجية العراقية إلي الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان وممثلي الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي والاتحاد الأوربي وتركيا، وإيران ومنظمة المؤتمر الإسلامي وجميع الدول العربية.
- أما صحيفة الأهرام المسائي فتهتم بالملف النووي الإيراني، وتقول إن مسؤولين أوربيين كشفوا أمس أن صفقة الحوافز التجارية والتكنولوجية التي تصيغها الدول الأوروبية الكبرى لحل الأزمة النووية الإيرانية ستتضمن تأييد تطوير إيران للأنشطة النووية المدنية‏.
- وننتقل إلى اهتمامات صحف القاهرة التي تصدر الاثنين، وتطغى الأعمال الإرهابية في العراق على اهتمامات الصحف المصرية وفي المقدمة صحيفة الأهرام التي تشير إلى أن هجوما إرهابيا تسبب في مصرع ثلاثة من حراس وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري وإصابة أربعة آخرين، الصحيفة تشير إلى أن زيباري لم يكن ضمن الموكب.
- وتتوالى العمليات الإرهابية في العراق، لكن الأخبار التي تصدر الاثنين تشير إلى ضعف منفذي هذه العمليات بدليل تنفيذ معظمها ضد مدنيين عزل ويتصدر الملف العراقي في الأخبار ارتفاع حصيلة ضحايا الانفجار الذي وقع في سوق شعبي جنوب بغداد إلى 21 شخصا ما بين قتيل وجريح.
- أما الجمهورية فتشير إلى جملة من العمليات الإرهابية شهدنها العاصمة العراقية بغداد في مناطق متفرقة ما أسفر عن مصرع 31 شخصا وإصابة 42 آخرين بجراح، كما تقول الجمهورية في عددها الاثنين إن 14 عراقيا قتلوا يوم الأحد حين فجر انتحاريان سيارات قرب المدخل الرئيسي المخصص للمدنيين للمنطقة التي تضم مطار بغداد ومقر الجيش الأمريكي في العراق.
- أخيرا عودة إلى الأهرام حيث يكتب الدكتور سمير سرحان قائلا إن الحلم الجديد هو حلم ما بعد السلام‏..‏ حلم ما بعد التوقف عن وصف كل شيء بالإرهاب‏..‏ نحن نحتاج إلي تعريف جامع مانع للإرهاب‏..‏ وهو أن الإرهاب ترويع الآمنين‏..‏ باسم الدين أو باسم عقيدة من العقائد وأن إرهاب الدولة ضد مواطنين عزل يقع في نفس الدرجة من الإثم مثل إرهاب الأفراد

جولة قصيرة على الصحافة العربية التي اصدر في الاردن عن الشان العراقي ليوم الاحد 14 ايار...
((حازم مبيضين - عمان))

في صحيفة الدستور يقول راكان المجالي ان المحاولات لاجراء المزيد من الحوارات بين القوى السياسية العراقية التي تشكلت في العراق بعد احتلاله قبل اكثر من 3 سنوات لم تتوقف الحوار في العراقي متواصل ولكنه حوار طرشان كما يقول المجالي الذي يرى انه لا يمكن اخفاء فصول الحرب الأهلية التي تجري على ارض العراق والتي لا تغطي عليها التحركات السياسية ولا الحوارات المتصلة ..

- وفي العرب اليوم يقول ناهض حتر انه لا يمكننا ان نندرج في الخط الايراني الذي يهدد المصالح الاردنية وينظر بعداء, الى الكيان الاردني ودوره في العراق وفلسطين فسياسة التقسيم الطائفي الايرانية في العراق واستخدام البلد الجريح للتوسع الاقليمي والضغط على الامريكيين لاقتسام الكعكة العراقية تتضمن موضوعياً كسر العلاقة بين العراق والاردن واضعاف القدرة الاردنية على التدخل الايجابي في المسألة العراقية حتى في الحدود الدنيا للحفاظ على الامن الوطني الاردني.

- وتقول رنا الصباغ ان و مئات الالاف, في الاردن والخارج, سيتابعون تفاصيل محاكمة ساجده الريشاوي من اهالي الضحايا, والجرحى, الى رأي عام, استنكر الجريمة المريضة, وعبر عن سخطه تجاهها, اضافة لبعض مواطنين لم يخرجوا بعد من هول الصدمة التي أفاقتهم من حلم أن بلدهم الذي هو واحة امن واستقرار, في محيط غير مستقر سياسيا, لم يعد عصيا على الاختراق من قبل الارهاب الجديد.

- ويقول ياسر ابو هلاله في صحيفة الغد انه في الحرب على العراق، جاء إخفاق وكالة المخابرات الاميركية مزدوجا قبل الحرب وبعدها. فقبل الحرب انطلت على الوكالة كذبة أسلحة الدمار الشامل. وظهر جورج تينيت خلف كولن باول في اجتماعات الأمم المتحدة قبل الحرب مساندا لطروحاته حول الأسلحة المزعومة. بعد الحرب تجلى فشل الوكالة في عدم تقدير القوة الحقيقية للتمرد، والذي بدا أنه أكثر خطورة من أسلحة الدمار الشامل ‏

على صلة

XS
SM
MD
LG