روابط للدخول

مجلس النواب يعقد جلسته الثانية اليوم في بغداد


ميسون ابو الحب

ملف العراق الاخباري ليوم الاربعاء 3 ايار

مجلس النواب يعقد جلسته الثانية اليوم في بغداد

وواشنطن تدعو دول جوار العراق إلى احترام سيادة العراق وسلامة اراضيه
وزير النفط وكالة يعلن تسجيل صادرات النفط رقما قياسيا في شهر نيسان الماضي منذ عام 2002 .

عقد مجلس النواب جلسته الثانية اليوم الاربعاء وقامت مختلف الكتل البرلمانية بتسمية مرشحيها للجنتين، مهمة احدى اللجان عرضُ التعديلات التي تراها ضرورية على الدستور وصياغتُها في شكل تشريع جديد.
هذا وأقر رئيس المجلس محمود المشهداني ان البرلمان يواجه مصاعب حقيقية في وقف التوترات الطائفية. حضر جلسة اليوم مائة واربعة وخمسون عضوا من مجموع مائتين وخمسة وسبعين وقال المشهداني للحضور ان الخيار الوحيد امام الجميع هو توحيد البلاد، حسب ما أفادت الوكالة الألمانية للانباء.
تفاصيل أخرى عن جلسة اليوم مع مراسل اذاعة العراق في بغداد ليث احمد:
( ليث أحمد )

هذا واشارت وكالة فرانس بريس للانباء ان السنة يسعون إلى ادخال تعديلات على الدستور تعارض الفيدرالية ونقلت عن ظافر العاني الناطق باسم جبهة التوافق العراقية قوله ان الجبهة ترغب في ادخال تغييرات على الدستور كي يكون دستورا وطنيا يمثل جميع العراقيين حسب قوله وأضاف ان الجبهة ترغب في ان يتولى عضو سني رئاسة اللجنة المكلفة باقتراح تعديلات على الدستور لان الأمر حسب قوله يخص السنة اكثر من أي طائفة أخرى. الوكالة نقلت عن العاني قوله أيضا ان الموضوع الرئيسي هو الفيدرالية ثم موضوع توزيع الثروة النفطية.
من جهته قال عزت الشابندر عضو القائمة الوطنية العراقية لاذاعة العراق الحر ان المفاوضات ما تزال جارية حول الحقائب الوزارية التي يمكن للقائمة العراقية الحصول عليها وكذلك حول طريقة إدارة الملف الامني:

( عزت الشابندر )

دعت الولايات المتحدة الدول المجاورة للعراق إلى احترام سيادة العراق وسلامة اراضيه في وقت حشدت فيه تركيا آلافا من جنودها على الحدود مع شمال العراق. الناطق بلسان وزارة الخارجية الأميركية شون ماك كورماك قال في واشنطن " ندعو جميع دول جوار العراق إلى احترام سيادة العراق ".
في هذه الأثناء قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري ان الحكومة العراقية تستخدم الدبلوماسية في محاولة لوقف قصف إيران مواقع لمتمردين اكراد في شمال العراق وعبر زيباري عن اعتقاده بان طهران لن تتوغل في الاراضي العراقية. وكان مسؤولون عراقيون اكراد قد قالوا ان قوات ايرانية قصفت مواقع لمتمردين اكراد للمرة الثانية يوم الاثنين الماضي. بينما رفضت إيران تأكيد أو تكذيب انباء القصف وتوغل قوات ايرانية داخل الاراضي العراقية. في ما يتعلق بتركيا قال جنرال بارز في الجيش التركي ان تركيا تحتفظ لنفسها بحق التوغل في الاراضي العراقية لملاحقة الانفصاليين الأكراد.

هذا وكانت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس قد حثت تركيا في أواخر نيسان الماضي إلى الامتناع عن أي فعل من طرف واقع ضد انفصاليين اكراد مقرهم العراق ودعت إلى تعاون ثلاثي لمكافحة هذا الخطر.

اواصل فقرات ملف العراق من إذاعة العراق الحر
سجلت صادرات النفط العراقي رقما قياسيا في شهر نيسان الماضي وبلغت العائدات ثلاثة مليارات دولار، حسب قول وزير النفط وكالة هاشم الهاشمي وأوضح ان هذا هو اعلى مستوى للصادرات منذ عام 2002 ثم توقع استئناف التصدير من حقول النفط الشمالية في غضون الاسابيع المقبلة. هذا وكان التصدير قد توقف من حقول النفط الشمالية بسبب اعمال تخريب.

( هاشم الهاشمي )

الهاشمي أضاف ان العراق ينوي زيادة صادراته من النفط الخام إلى مليوني برميل يوميا بحلول نهاية هذا العام.
هذا وقد توقف التصدير خلال نيسان من المنافذ الجنوبية لمدة يوم واحد بسبب سوء الاحوال الجوية.
وكالة رويترز التي اوردت التقرير لاحظت ان على إنتاج العراق ان يعود إلى مستوياته المسجلة قبل الحرب وما يعيق ذلك هو الهجمات المتكررة وعدم الاستقرار السياسي وشحة الموارد وسوء الإدارة ثم نقلت عن المفتش العام التابع لووزارة النفط العراقية قوله في تقرير اصدره الاسبوع الماضي ان المتمردين نجحوا في التأثير على صناعة الطاقة العراقية ودعا الحكومة إلى اتخاذ الاجراءات اللازمة لمكافحة الفساد والتهريب.

على صلة

XS
SM
MD
LG