روابط للدخول

استمرار مشکلة وقف الصادرات الأردنية علی الحدود مع العراق


حازم مبيضين –عمّان

تتواصل عملية اعاقة تصدير البضائع عبر نقطة الحدود العراقية الاردنية من خلال رفض سائقي الشاحنات العراقيين الدخول الى منطقة التبادل لاستلام البضائع المحملة على الشاحنات الاردنية والتي تنتظر من ينقلها الى العراق منذ اكثر من اسبوعين وعلمت اذاعة العراق الحران هناك اكثر من 150 شاحنة محملة بالبضائع وتم انجاز معاملاتها جمركيا ما زالت تنتظر لحين قدوم شاحنات عراقية لتفريغها.
سائقو هذه الشاحنات الذين ينتظرون نظرائهم العراقيين ارسلوا مذكرة الى مسؤولي الحدود لايجاد الحلول المناسبة والتي ليس من بينها الذهاب الى العراق بسبب الظروف الامنية الصعبة وتعرض العديد من السائقين خلال السنوات الماضية للمخاطر.
امين سر نقابة اصحاب الشاحنات ابدى مخاوفه من الحاق الاضرار باسطول الشحن الاردني حال استمرت ازمة الشاحنات الاردنية المحملة بالبضائع منذ فترة دون وجود شحن عراقي مقابل لتفريغ حمولاتها مشيرا ان النقابة حاولت الاتصال مع الجهات المعنية لبحث ازمة الشاحنات الاردنية المحملة بالبضائع للعراق, الا انها لم تتلق اجابات شافيه .
ومن جانبه حذر رئيس جمعية مستثمري المناطق الحرة الاردنية من الاوضاع السيئة التي ستؤول اليها حركة الاستثمار في الاردناذا استمرت العراقيل من الجانب العراقي مما يوجب على الحكومة الدخول بمفاوضات جادة مع الجانب العراقي لازالة العراقيل التي تواجه المستثمرين العاملين في المناطق الحرة.
مشيرا الى اهمية اشراك حمعيته بجميع اللجان ذات الصلة بعمل المراكز الحدودية كونها المتضرر بهذا المجال باعتبارها الجهة المصدرة الرئيسية للبضائع الى السوق العراقي وبين ان القرارات العراقية سببت عرقلة في حركة الاستثمار خاصة بقطاع السيارات الذي توقف نهائيا على الرغم من وجود تسهيلات من دول الجوار لدخولها الى السوق العراقي مؤكدا اهمية التدخل العاجل من الحكومة وضرورة مخاطبة العراق من اجل ازاحة جميع العراقيل التي تواجه اعمال المستثمرين في المناطق الحرة لغايات استمرارية نقل البضائع الى العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG