روابط للدخول

محلل روسي: إيران عازمة علی حيازة قنبلة نووية منذ زمن بعيد


ميخائيل ألاندارينکو –کييف / أوکرانيا

اعلن وزير الخارجية الروسي (سيرغي لافروف) اليوم ان استخدام القوة ضد ايران سيخلق بؤرة توتر جديدة وخطيرة في الشرق الاوسط. واضاف (سيرغي لافروف) ان روسيا وكافة الدول الاوروبية تقريبا تأمل بان القضية النووية الايرانية ستحل بطرق سلمية.

المحلل السياسي الروسي المتخصص في الشؤون الايرانية البروفسور (فلاديمير ساجين) اعتبر في حديث الى اذاعة العراق الحر ان ايران منذ وقت طويل عازمة على تصنيع سلاح نووي:
(اعتقد ان ايران تريد انتاج قنبلة نووية منذ وقت طويل. ولن يوقف هذه الجهود الا المجتمع الدولي. وهناك طريقتان لوضع حد للمساعي النووية الايرانية – عقوبات وضربة عسكرية. اما الحلّ العسكري فان لديه وجهان – اما عملية عسكرية واسعة النطاق مثل الحرب الاميركية في العراق، واما ضربة او ضربات دقيقة التصويب موجهة الى منشآت نووية. ولنعد اى الاذهان ان روسيا قد عرضت على ايران اقامة منشآت لتخصيب اليورانيوم في روسيا. ولم تعط ايران بعد جوابا واضحا لا لبس فيه ولا ابهام على هذا المقترح الروسي. فتتطق ايران بـ"نعم" اليوم وبـ"لا" غدا وبـ"ربما" بعد غد).

وردا على سؤال عن انعكاسات الحيازة الارانية المحتملة لسلاح نووي اعتبر البروفسور (فلاديمير ساجين) ان ذلك شيء خطير من كافة النواحي:
(اذا حازت ايران قنبلة نووية فانها ستكون اول سلاح نووي شيعي، مما سيغيّر الوضع في المنطقة كلها والعلاقات بين ايران وجيرانها، بما فيهم العراق. الا انني اعتقد ان حيازة ايران قنبلة نووية ستكون آلة ضغط سياسية اكثر مما تكون آلة ضغط عسكرية.)

على صلة

XS
SM
MD
LG