روابط للدخول

الملك عبد الله يدعو الجميع للمساعدة في بناء حكومة وطنية قوية في العراق


حازم مبيضين - عمان

دعا الملك عبد الله الجميع للمساعدة في بناء حكومة وطنية قوية في العراق وناشد العراقيين ادراك خطورة ما يجري، وأن لا يلتفتوا إلى دعاة الفرقة والفتنة وتقسيم الناس بين سني وشيعي وكردي وتركماني وشدد في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية ان العراق يجب ان يكون لكل العراقيين، وليس لفئة على حساب فئة أخرى مشيرا أن مفجري مراقد الأئمة في سامراء، ومدنسي المساجد، لا يمثلون الإسلام، فهم يسعون إلى إشعال الفتنة في العراق.
واضاف العاهل الاردني اننا معنيون بأمن ووحدة واستقرار العراق ولذلك كانت الدعوة الى عقد مؤتمر يضم ممثلي القيادات الدينية العراقية للخروج بتوافق ديني حتى يتمكن العراقيون من الوصول الى اتفاق سياسي حول مختلف التحديات التي تواجههم. وكشف ان الاردن سيستمر في تدريب قوات الأمن العراقية و هو جاهز لتلبية كل ما يطلبه العراقيون.المرحب بهم رغم إمكانيات الأردن المحدودة واكد اننا نرحب بالعراقيين، وسنتقاسم معهم لقمة العيش حتى يتعافى العراق ويعود قويا وفاعلا في محيطه الإقليمي وفي مجتمعه الدولي.
واضاف الملك عبد الله ان الفوضى الأمنية في العراق شكلت عبئا أمنيا كبيرا على الأردن لان العديد من الحركات الإرهابية وجدت في العراق مكانا خصبا لتنفيذ مآربها خاصة من قبل تنظيم القاعدة الذي بنى إستراتيجيته في الأشهر الماضية على استخدام العراقيين في تحقيق أهدافه ضد الأردن كما حصل في تفجيرات فنادق عمان أو محاولات ضرب منشآت حيوية أردنية أفشلتها ألاجهزة الأمنية مؤكدا ان المشكلة الامنية على الحدود تستدعي العمل على إعداد البنى التحتية وإضافة المباني والمنشآت اللاز مة، على حدودنا مع العراق بهدف تامين راحة المسافرين عبرها وإنجاز معاملاتهم بسرعة، وتجهيز الحدود بكافة المعدات الحديثة لكشف أي عمليات لتهريب المتفجرات والأسلحة.

على صلة

XS
SM
MD
LG