روابط للدخول

جولة اخرى على الصحافة العربية الصادرة ليوم الخميس 16 اذار في لبنان و عمان و القاهرة عن الشأن العراقي


سميرة علي مندي و احمد رجب و حازم مبيضين

مرحبا بكم في متابعة جديدة للصحف العربية وابرز العناوين العراقية فيها. في جولة هذه الساعة نتعرف على ابرز ما كتبته الصحف العربية الصادرة هذا اليوم في بيروت والقاهرة وعمان عن الشان العراقي .

بداية نطالع عناوين صحيفة السفير البيروتية:

الحكيم يطالب طهران بالتفاهم مع واشنطن ... ومؤتمر في بغداد لتجنب الفتنة
الاحتلال يعزز قواته ويعيد انتشاره في العراق
وفي صحيفة النهار البيروتية نقرا
انفراج يمهّد لتأليف حكومة وحدة وطنية عراقية
المرجعية الشيعية تخشى اندفاع الميليشيات إلى الحرب
ونبقى مع الصحف اللبنانية لنطالع صحيفة المستقبل فنقرا في صفحتها الاولى
العنف يتصاعد والحكيم يدعو الى حوار بين واشنطن وايران حول العراق
البرلمان العراقي الجديد ينعقد اليوم
ولا اختراق جوهرياً في أزمة الحكومة

- أبي زيد: قد نحتاج الى إبقاء قوات في العراق ليكون بمقدورنا ردع أطماح ايران
وزارة الداخلية العراقية تؤكد احباط محاولة للزرقاوي لاحتلال "المنطقة الخضراء"
الصحيفة ذكرت بان وزارة الدفاع العراقية أكدت أمس تقارير صحافية اشارت الى احباط "مؤامرة" لتنظيم القاعدة بزعامة ابو مصعب الزرقاوي "لاحتلال" المنطقة الخضراء، حيث مقار الحكومة والسفارتين الأميركية والبريطانية، ولكنها قللت من أهميتها.
وقال مستشار الوزارة محمد العسكري أن "الأمر ليس جديدا فقد مضى عليه اكثر من شهر وكل ما في الأمر أن أعدادا كبيرة تقدمت للتطوع من منطقة واحدة وعشيرة واحدة طلب أفرادها العمل في حماية المنطقة الخضراء".
وأوضح العسكري ان "هذا الطلب والعدد الكبير لفت انتباه المسؤول عن التطوع فراودته الشكوك وبدأ عملية تقصي وجمع معلومات وأحس بأن ما يجري غير طبيعي فقام بإبلاغ الوزارة كما انه اتخذ الإجراءات القانونية اللازمة".

- وننتقل إلى عمان لنواصل جولتنا الصحفية هناك بقراءة جديدة في الصحف الاردنية من مراسلنا حازم مبيضين.
((حازم مبيضين من عمان))

تقول افتتاحية صحيفة الدستور انه في حديث الملك عبدالله الثاني لوكالة الانباء الفرنسية برز صوت الأردن العاقل، وسط منطقة تموج بالاضطراب، فقد ناشد العراقيين ألا ينجروا وراء دعاة الفرقة والفتنة..مجددا دعوته الى عقد مؤتمر يضم ممثلي القيادات الدينية العراقية..وان يدركوا خطورة ما يجري..وألا يلتفتوا إلى دعاة الفرقة والفتنة وتقسيم الناس بين سني وشيعي وكردي وتركماني.
وترى افتتاحية الراي ان هذه الدعوة تكتسب أهمية اضافية ان لجهة التوقيت الذي جاءت فيه ام لجهة تجديد الدعوة لعقد مؤتمر يضم ممثلي القيادات الدينية العراقية.كما ترى ان مناشدته العراقيين بأن لا ينجروا وراء دعاة الفرقة والفتنة تنطلق من قناعات اردنية تبلورت طوال العقود الماضية التي تميزت وما تزال بعلاقات متميزة وعميقة فرضتها عوامل عديدة تاريخية وجغرافية واجتماعية وثقافية ودينية وعلاقات اخوة و جوار ما يعني ضرورة استجابة العراقيين الى دعوة الملك عبد الله لهم بأن يدركوا خطورة ما يجري في بلادهم وعدم الالتفات الى دعاة الفرقة والفتنة.

- و يقول نصوح المجالي في الراي ان الاردن بقي بوابة اخوية مفتوحة لاشقائنا العراقيين، في كل الظروف والاحوال السابقة والحالية، وللاردن رصيد ايجابي من العلاقات الايجابية والمستمرة مع طوائف العراق وعشائره واحزابه ورجالاته يمكن توظيفها لانجاح الجهود العربية الرامية ل تجسير الهوة بين الاطراف العراقية المتنازعة وانجاح مساعي الوفاق، بين القيادات الدينية والقيادات السياسية في العراق ابتداء، فقد آن الاوان لاستعادة الدور العربي وانجاحه في العراق.

- نكمل جولتنا الصحفية لهذه الساعة مع مراسلنا احمد رجب وقراءة للشان العراقي كما تناولته الصحف المصرية الصادرة هذا اليوم في القاهرة.

((احمد رجب من القاهرة))

- كتب محمد عبد المنعم في صحيفة الأخبار الصادرة اليوم الخميس يقول إنه لابد أن يحتار الإنسان العربي في توزيع اهتماماته لما يجري حاليا في الوطن العربي وأضاف هل نولي اهتمامنا لما جري أمس الأول عندما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي سجن أريحا واعتقلت أحمد سعدات ورفاقه المتهمين بقتل وزير السياحة الإسرائيلي منذ خمس سنوات؟ أو هل نولي اهتمامنا لهذه المذابح اليومية التي يشهدها العراق والتي وصل ضحاياها خلال الأسابيع الماضية إلي أكثر من سبعة آلاف قتيل من أبناء العراق (ولاحظ أن عدد القتلى الأمريكيين منذ بداية الغزو بلغ حوالي 2100 قتيل).. وتساءل قائلا: هل نولي اهتمامنا لما يجري في العراق؟ أو إلي ما جري أمس الأول في أريحا؟
- أما صحيفة الأهرام فقد طالبت العراقيين بأنهم يجب أن يدركوا أنهم إذا انزلقوا لمستنقع الفتنة الطائفية وما يتضمنه من صراع دموي مرير و تطهير طائفي إجرامي‏,‏ فإنهم سيضيعون وطنا عظيما‏,‏ ولن يكونوا ـ لا قدر الله ـ سوي دويلات صغيرة تابعة إما لجارة قوية أو لقوة دولية ومتصارعة فيما بينها علي وطن ممزق ومدمر‏.‏ وأضافت الصحيفة المصرية في افتتاحيتها قائلة: إن هذا المصير الرهيب المترتب علي أي فتنة طائفية يفرض علي كل أبناء العراق الحقيقيين أن يحاربوا من أجل وحدتهم‏,‏ كما يحاربون من أجل إنهاء الاحتلال الذي دمر بلادهم وفتحها لإرهابيين من الخارج‏,‏ وأن يكون الهدف الواضح لهم هو وأد الفتنة الطائفية وبناء عراق قائم علي أساس المواطنة وخال من أي تمييز عرقي أو طائفي‏. على حد تعبير صحيفة الأهرام المصرية.
- أما صحيفة المصري اليوم فقد ذكرت في تقرير لها أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان رفضت قضية رفعها صدام حسين يشكو فيها من أن دول التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة تعتزم إعدامه بعد محاكمة صورية.
- ومن جهتها نقلت الوفد عن قائد القيادة المركزية في الجيش الأمريكي الجنرال الأمريكي جون أبي زيد أن الولايات المتحدة قد تحتفظ بوجود عسكري طويل الأمد في العراق لدعم المعتدلين في مواجهة من أسماهم بالمتشددين في المنطقة وحماية النفط.
- أخيرا صحيفة الجمهورية قالت إنه وفي تطور خطير، كشف "بيان جبر صولاغ" وزير الداخلية العراقية عن إحباط هجوم كبير كان تنظيم القاعدة يستعد لتنفيذه في المنطقة الخضراء الأكثر تحصينا في بغداد.

على صلة

XS
SM
MD
LG