روابط للدخول

اختتام المباحثات الروسية الإيرانية حول تخصيب اليورانيوم


ميخائيل ألاندارينکو –کييف / أوکرانيا

غادر وفد إيراني إلى طهران بعد إجراء مباحثات في موسكو اليوم الثلاثاء، حسبما أفاد التلفزيون الروسي نقلا عن السفارة الإيرانية في موسكو.

وسائل إعلام روسية وأجنبية أشارت إلى أن الوفد الذي ترأسه نائب سكرتير المجلس الأعلى للأمن في إيران (سيد علي حسين تاش) ناقش في موسكو إمكانية تأسيس شركة مختلطة في روسيا لتخصيب مادة اليورانيوم.

المباحثات أجريت وراء أبواب مغلقة، لذلك ليس هناك تفاصيل دقيقة عن المواضيع التي عالجها الطرفان. وحسب بعض المعلومات فإن وزير الطاقة النووية (سيرغي كيريينكو) ونائب سكرتير مجلس الأمن القومي (فالينتين سوبوليف) كانا من بين المشاركين في المباحثات من الطرف الروسي.

وأعرب وزير الخارجية الروسي (سيرغي لافروف) عن تفاؤل حذر من الجهود السلمية الروسية يوم أمس الاثنين وهو أول يوم للمباحثات الروسية الإيرانية:
" سنحاول إخراج القضية المتعلقة بالملف النووي الإيراني من المأزق، تمهيدا لجلسة لمجلس أمناء الوكالة الدولية للطاقة الذرية من المرتقب عقدها أوائل آذار المقبل. وبكل صراحة فإن توقعاتنا ليست كبيرة. إلا أننا سنذبل كافة الجهود اللازمة من أجل الحيلولة دون اشتداد الوضع الالتجاء إلى القوة. "

يذكر أن هذه المحادثات أجريت في الوقت التي تطلق فيه القيادة الإيرانية تصريحات مفادها أن طهران لن تتخلى عن حقها في إجراء الأبحاث النووية، بينما تأتي إشارات من الولايات المتحدة إلى احتمال استخدام القوة ضد إيران في حال إذا تمادت طهران في مساعيها الرامية إلى تطوير الصناعة النووية دون رقابة دولية.

أما روسيا والاتحاد الاوربي فإنهما يحاولان إنقاذ الوضع وتجنيب إيران ضربات أميركية عبر إجراء حوار مع طهران يستهدف إقناعها بإعادة التفتيش الدولي لمنشآتها النووية.

المباحثات التي أجريت في موسكو لم تعطِ جوابا إيرانيا واضحا على الاقتراح الروسي بتأسيس شركة لتخصيب اليورانيوم في الأراضي الروسية. ومن المتوقع أن تستمرّ هذه الاتصالات في إيران في وقت لاحق من هذا الأسبوع حيث يُنتظر أن يغادر الوزير الروسي للطاقة النووية (سيرغي كيرينكو) إلى طهران يوم الجمعة المقبل.

على صلة

XS
SM
MD
LG