روابط للدخول

الرئيس بوش يقول إن الحربَ في العراق ما زالت مستمرة وفِرَق الإنقاذ العراقية تواصل البحثَ عن الطائرة الصغيرة التي تحطمت في شمال البلاد


ناظم ياسين

ذكرَ الرئيس جورج دبليو بوش أن الولايات المتحدة ما زالت تواجه ما وصفه بـ"عدوٍ قاسٍ" في العراق لا يحترم الحياة الإنسانية.
وأضافَ في كلمة ألقاها في تامبا/فلوريدا الجمعة أن من الأهمية بمكان أن يتحلى الأميركيون بالصبر في هذه الحرب التي ما زالت مستمرة.
ونقلت وكالة أسوشييتد برس للأنباء عنه القول "ينبغي عدم الشعور بالإحباط جراء الانتكاسات والانتكاسات قصيرة الأجل أو بسبب قدرة العدو على قتل الأبرياء لأننا رأينا الديمقراطيةَ وهي تغيّر العالم في السابق"، على حد تعبيره.
فيما نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عنه القول إن العالم تحدث بـ"صوت واحد" ضد عراق صدام حسين قبل اندلاع الحرب عام 2003. وأشار إلى الإجماع الدولي على أن صدام كان يمثل تهديداً وأن الولايات المتحدة لم تكن الوحيدة التي خُدعت بترسانة الدمار الشامل التي كان يُعتقد أن العراق يمتلكها.

واصلت فرق الإنقاذ العراقية مهمتها في شمال البلاد السبت بحثاً عن طائرةٍ صغيرة تحطمت قبل يومين وعليها ستة أشخاص.
وصرح كاميران أحمد مدير مطار السليمانية بأن البحثَ مستمر لكن الثلوجَ ووعورةَ المناطق تصعّب العملية.
واختفت الطائرة التي كانت تقل ثلاثة رجال أعمال ألمان وعراقي وطيارين لم تتحدد جنسيتهما يوم الخميس وهي في طريقها إلى مدينة السليمانية قادمة من أذربيجان.
وشارك في عملية البحث نحو ألف عراقي بينهم كرد من ميليشيات البشمركة وفرق إنقاذ من السليمانية وقوات حرس الحدود وفرق حكومية.
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن أحمد قوله إن فريقا عسكريا أميركيا من خمسة أفراد انضم أيضا إلى عملية البحث.
فيما أشار بيتر ماكهيو مستشار عمليات الطيران بالسفارة الأميركية في العراق إلى أن طائرات أميركية تشارك في جهود البحث.

أعلنت القوات متعددة الجنسيات في العراق السبت إطلاق سراح 430 معتقلا في الأيام القليلة الماضية من السجون بعد أن قامت اللجنة المشتركة بمراجعة قضاياهم وأوصت بإطلاق سراحهم.
يشار إلى أن لجنة المراجعة المشتركة التي تشكّلت في آب 2004 ويرأسها عراقيون تضم ممثلين عن وزارات العدل والداخلية وحقوق الإنسان وضباط من القوات متعددة الجنسيات.
وأوضح البيان الذي تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه السبت أن اللجنة قامت حتى الآن بمراجعة اكثر من 27،000 حالة للمعتقلين وأوصت بإطلاق سراح اكثر من 14،600 معتقل .

وجاء في بيانٍ آخر تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه السبت أن قوات الائتلاف تمكنت من اكتشاف خطة للهجوم على قبيلة ألبو نمر وقتل عدد من أفرادها.
وقال البيان إنه "تم العثور على وثيقة أثناء القيام بعملية في المنطقة الريفية التي تقع على بعد 30 ميلاً إلى الشمال الشرقي من الرمادي في 11 شباط تدل على خطة للهجوم على أفراد قبيلة ألبو نمر وقتلهم. وكانت الخطة تتضمن الهجوم بالصواريخ والقيام باغتيالات ضد القبيلة. وتبين الوثيقة الثانية كيف أن منظمة القاعدة قد خربت الاتصالات الهاتفية في حديثة والبغدادي وهيت وقامت بمصادرة البطاقات الهاتفية للمواطنين لتمنعهم من الاتصال. وقد هددت القاعدة بالقيام بعمليات اكبر في حالة إصلاح البدالات الهاتفية"، بحسب تعبيره.
وختمَ البيان بالقول إن قوات الائتلاف قامت بتسليم الوثيقتين إلى وزارتيْ الدفاع والداخلية.

ذكر الجيش البريطاني السبت أن اثنين من المتعاقدين من مقدونيا خُطفا بالقرب من مدينة البصرة.
وصرح الناطق العسكري الميجر بيتر كريبس بأنهما خطفا يوم الخميس وهما يستقلان سيارة أثناء عمل روتيني مضيفاً أنه تم إبلاغ الشرطة العراقية التي تقوم حاليا بالتحقيق.

إلى ذلك، أعلنت مصادر أمنية وأخرى طبية عراقية السبت مقتل خمسة عراقيين بينهم أربعة من عناصر الأمن وإصابة ثمانية آخرين بينهم ضابط شرطة في هجمات منفصلة وقعت في بغداد وشمالها.
ونقلت فرانس برس عن مصدر أمني قوله "قتل ثلاثة وأصيب اثنان آخران من عناصر حماية المنشآت النفطية بانفجار عبوة ناسفة" عند الساعة 08,30 صباحا بالتوقيت المحلي في منطقة كمب سارة.
وأعلن مصدر في شرطة بغداد رفض الكشف عن هويته "مقتل رجل شرطة وإصابة ضابط شرطة بجروح بانفجار عبوة ناسفة".
وأوضح أن "الانفجار وقع عند 10,20 صباحا بالتوقيت المحلي لدى مرور دورية للشرطة في تقاطع عقبة بن نافع كانت تقل العميد كريم مريوش مدير شرطة الكرادة الذي لم يصب في الحادث.

من جهة أخرى، أعلن مصدر في الشرطة العثور على جثتين مجهولتي الهوية إحداهما في منطقة الغزالية والأخرى في منطقة الرستمية في بغداد. وقال المصدر إن الجثتين "كانتا تحملان آثار تعذيب وقُتلتا رمياً بالرصاص"، على حد تعبيره.

وفي سياق الحوادث الأمنية، أعلن مصدر في شرطة بعقوبة مقتل مدني وإصابة خمسة آخرين بجروح في انفجار عبوة ناسفة على الطريق الرئيسي شمال المدينة. ولم يشر المصدر إلى وجود أي عناصر أمن أو دوريات مسلحة لدى وقوع الحادث.

أعلن ناطق في الجيش الأميركي السبت مقتل جندي أميركي بانفجار عبوة ناسفة في بغداد ليرتفع بذلك عدد القتلى في صفوف القوات الأميركية منذ الحرب التي أطاحت النظام السابق في آذار 2003 إلى 2277 من بينهم العاملون الأميركيون مع هذه القوات، بحسب ما أفادت فرانس برس.

في عمان، أكد رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت السبت حرصَ بلاده على العلاقات الثنائية المتميزة مع العراق ودعمها للعملية السياسية الجارية هناك. وقد وردَ ذلك أثناء استقباله رجل الدين العراقي السيد مقتدى الصدر الذي شدّد من جهته على أهمية تعزيز العلاقات العراقية الأردنية، بحسب ما أفاد مراسل إذاعة العراق الحر حازم مبيضين في رسالة صوتية عن تفاصيل اللقاء.

في رام الله، أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت رسمياً تنصيب المجلس التشريعي الجديد الذي فازت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بغالبية مقاعده بعد أن أدى النواب اليمين القانونية.
وقال عباس في خطاب التنصيب إن هذا المجلس تم اختياره من قبل الشعب الفلسطيني "في الضفة والقطاع والقدس عبر انتخابات حرة ونزيهة شهد بها العالم كله من خلال مئات المراقبين وجرت بكل هدوء منذ البداية وحتى إعلان النتائج"، بحسب تعبيره.

وفي نبأ لاحق، صرح مسؤول حماس الذي من المقرر أن يصبح رئيسا للمجلس التشريعي الفلسطيني بأن إسماعيل هنية القيادي البارز بحماس سيصبح رئيس الوزراء القادم في السلطة الفلسطينية.
وقال عزيز الدويك للصحافيين في رام الله قبل أداء اليمين في البرلمان إن حماس قررت أن يكون إسماعيل هنية رئيس الحكومة القادمة، بحسب تعبيره.

هذا وقد رفضت حركة حماس دعوة الرئيس محمود عباس السبت للحكومة الفلسطينية الجديدة التي ستشكلها بأن تحترم التزاما بصنع السلام مع إسرائيل وان تنتهج خط الكفاح السلمي فقط.
وقال الناطق باسم حماس سامي أبو زهري إن حركته "ترفض المفاوضات مع الاحتلال في ظل الظروف الراهنة مادام الاحتلال والعدوان مستمرين"، على حد تعبيره.
ونقلت رويترز عنه القول أيضاً إن حماس تؤكد مجددا الالتزام بالمقاومة المسلحة حقاً طبيعياً للشعب الفلسطيني.

وفي ردِ فعلٍ إسرائيلي على هذه التطورات، قال مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى السبت إن بلاده باتت تعتبر أن السلطة الفلسطينية أصبحت "كيانا معاديا" لها بعد تنصيب البرلمان الفلسطيني الجديد الذي تهيمن عليه حركة حماس.
وقال المسؤول الكبير في رئاسة مجلس الوزراء لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف اسمه "إن السلطة الفلسطينية هي قانونيا التي حددت نفسها ككيان معاد لنا"، على حد تعبيره.
وأضاف أن "المشكلة أنه عهد بتشكيل الحكومة المقبلة إلى حماس ولم نسمع من الأخيرة أنها تعترف بإسرائيل وتوافق على الاتفاقات الموقّعة من الفلسطينيين وتتخلى عن الإرهاب"، بحسب ما نُقل عنه.

وكانت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس شددت في تصريحات أدلت بها الجمعة على الفرصة التي ستكون متاحة للتوصل سريعا إلى إقامة دولة فلسطينية في حال تخلت حركة حماس عن العنف.
وجاء كلام رايس أمام مجموعة من الصحافيين العرب في واشنطن قبل جولة تستعد للقيام بها في عدد من دول الشرق الأوسط.
وكررت رايس تهديداتها بتعليق أي مساعدة أميركية للحكومة الفلسطينية في حال شكّلتها حماس مؤكدةً أن الولايات المتحدة مستعدة "للعمل بقوة" لتنفيذ خارطة الطريق التي أعدتها اللجنة الرباعية وتتضمن إقامة دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل.

على صعيد آخر، ذكرت وزيرة الخارجية الأميركية أن الوقت غير مناسب كي تبدأ الولايات المتحدة ومصر مفاوضات في شأن إبرام اتفاقية للتجارة الحرة.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أن رايس التي ستتوجه إلى مصر يوم الثلاثاء أقرّت ببعض الانفتاح في النظام السياسي المصري ولكنها قالت إن قرار تأجيل الانتخابات المحلية هذا العام أصاب واشنطن بخيبة أمل.

في موسكو، دعا مبعوث للرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت إلى عدم عزل حركة حماس مؤكدا على الفرق بين الجناحين السياسي والعسكري للحركة.
ونقلت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء عن اناتولي سافونوف مبعوث بوتين للتعاون الدولي ومكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة قوله "إن غلقَ الباب وقول (لا) قبل الوقت سيأتي بنتائج عكسية"، على حد تعبيره.
ومن المتوقع أن يصل وفد من حماس إلى موسكو لإجراء محادثات مطلع الشهر المقبل تلبيةً لدعوةٍ من الرئيس الروسي.

في ليبيا، ذكر بيان رسمي السبت أن مؤتمر الشعب العام، وهو أعلى سلطة تشريعية وتنفيذية في البلاد، أقالَ وزير الداخلية وقادة جهاز الشرطة في بنغازي حيث قتل نحو عشرة ليبيين في اشتباكات مع الشرطة احتجاجا على الرسوم الدنمركية المسيئة للإسلام.
وأنحى المؤتمر باللائمة على الشرطة لاستخدامها قوة غير متناسبة في تعاملها مع المحتجين الذين حاولوا اقتحام القنصلية الإيطالية في بنغازي احتجاجا على الرسوم.
وقال البيان الذي أذاعته وكالة الجماهيرية للأنباء إن وزير الداخلية نصر المبروك عبد الله أُعفي من منصبه وأُحيل مع عدد من قادة الشرطة إلى التحقيق.
كما أشار البيان إلى أن عددا لم يحدده من المحتجين سيُحالون أيضاً للمحاكمة. ووصف القتلى الذين سقطوا بأنهم "شهداء" وأعلن يوم الأحد يوم حداد.

وكانت مواجهة بين قوات الشرطة الليبية ونحو ألف متظاهر اقتحموا مقر القنصلية الإيطالية في بنغازي أسفرت عن وقوع عشرة قتلى على الأقل والعديد من الجرحى بين المتظاهرين الذين كانوا يحتجون بعد صلاة الجمعة على نشر الرسوم المسيئة للإسلام.
وصرح السكرتير الأول في السفارة الإيطالية في ليبيا دومينيكو بيلاتوني لوكالة فرانس برس ليل الجمعة السبت بأن "عشرة متظاهرين على الأقل قُتلوا حسب الشرطة التي أبلغتني بهذه الحصيلة"، على حد تعبيره.
وأضاف أن أي إيطالي لم يُصب عندما هاجم المتظاهرون مبنى القنصلية وأحرقوا الطابق الأول فيه.

وفي روما، أُعلن السبت أن الوزير الذي ظهر على شاشة التلفزيون الحكومي مرتدياً قميصاً يصوّر الرسوم المسيئة للإسلام استقالَ من منصبه.
وكان رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني وسياسيون آخرون من مختلف الأحزاب طالبوا وزير الإصلاح روبرتو كالديرولي بالاستقالة من منصبه بسبب تَصرّفِهِ الذي أثارَ استياءَ المسلمين.

بحثت القوات الأميركية والقوات المتحالفة السبت عن عشرةٍ من أفراد طاقميْن مازالوا مفقودين بعد يومٍ من تحطم طائرتيْ هليكوبتر قبالة جيبوتي مركز عمليات مكافحة الإرهاب الأميركية في القرن الإفريقي.
وصرحت الناطقة باسم الجيش الأميركي الميجر أس. أيه. رومانو لرويترز بأن القوات المشتركة لم تفقد الأمل بالعثور على ناجين.
وجاء في بيانٍ من قوة العمل المشتركة بالقرن الإفريقي التي تم تشكيلها في جيبوتي في عام 2002 أن اثنين أنقذهما الجيش الجيبوتي من أفراد الطاقم يوم الجمعة في حالة مستقرة.
وقالت رومانو إن قوات إيطالية وفرنسية وبريطانية تشارك في عملية البحث والإنقاذ.
وقال البيان انه لم يعرف سبب تحطم طائرتي الهليكوبتر لكنه أشار إلى الأمر باعتباره حادثاً.

أخيراً، تضاءلت الآمال السبت لإنقاذ نحو 1800 شخص في قريةٍ بوسط الفيليبين بعد أن حاصرها الوحل والصخور عندما انهار جبل تعرض لهطول أمطار غزيرة على منازل ومدرسة مزدحمة.
وأعلن العقيد راؤول فرانشيسكو المسؤول عن عمليات الإنقاذ التي يقوم بها الجيش أنه بعد يوم من الانهيار الأرضي تم انتشال 46 جثة فقط وعُثر على 57 من الناجين مضيفاً أن فرصةَ العثور على ناجين آخرين ضئيلة للغاية.

على صلة

XS
SM
MD
LG