روابط للدخول

قراءة في صحف خليجية


سميرة علي مندي

صحيفة الوطن السعودية أوردت العناوين العراقية التالية:
** جدل سياسي حول اقتراح تشكيل مجلس "الحل والعقد"
** تصاعد الخلافات داخل الائتلاف في العراق بسبب رئاسة الحكومة
** بغداد تعلن اعتقال الرجل الرابع في تنظيم القاعدة

نقراء في صحيفة الرياض السعودية:
** الدانمارك تحث الزعماء العرب على وقف الاحتجاجات العنيفة
** النروج تطالب بتعويضات عن إحراق سفارتها في سوريا
** المؤتمر الإسلامي تشجب الاعتداء على سفارتي الدنمارك والنروج في دمشق
** بغداد: مقترح لتشكيل مجلس استشاري لرؤساء اللوائح الفائزة في الانتخابات
** العراق: يوم دام آخر.. وتسعة قتلى

العناوين العراقية التي أبرزتها صحيفة البيان الإماراتية:
** تيار الصدر يرفض مقترح تشكيل مجلس استشاري أعلى
** «الائتلاف» العراقي يحسم مرشحه لرئاسة الوزراء اليوم
** طوائف العراق تطلب قانوناً دولياً يمنع الإساءة إلى الأديان والقلق يسود نيوزيلندا
استمرار البحث عن المهندسين الألمانيين
** خبيرة في القانون الدولي : محاكمة صدام .. صراع الإرادات

الصحيفة نقلت عن ماريكه فيردا الخبيرة في شؤون المحاكمات الجنائية الدولية لدى المركز الدولي للعدالة الانتقالية قولها «من الواضح أن أحوال المحاكمة تغيرت تماما مع القاضي الجديد.. هناك صراع صريح على السيطرة. لقد وصلنا لمرحلة الأزمة».
وقال ادجار تشين من ائتلاف العدالة الدولية ومقره واشنطن والذي كان يراقب محاكمة الرئيس اليوغوسلافي السابق سلوبودان ميلوسيفيتش في لاهاي انه رأى تماثلا بين سلوك ميلوسيفيتش وسلوك صدام خلال محاكمة كل منهما.
فيردا عبرت عن أملها أن يتوصل فريق الدفاع والمحكمة إلى حل وسط مقبول قبل استئناف وقائع الدعوى يوم 13 الشهر الجاري. وصرحت ل«رويترز».. «ستكون للمحاكمة فرصة أفضل أن تتسم بالعدل مع محام مختار من جانب المتهم».
اما عن انسحاب هيئة الدفاع عن صدام حسين واعوانه الذي يلمح بعض المراقبين إلى أنهم يتبعون سياسة تعطيل وإفساد وقائع الدعوى, قالت فيردا أن لديهم آراء مشروعة عن مدى شرعية المحكمة واختصاصها. ومضت قائلة « أعتقد أن هناك آليات قانونية قائمة للتعامل مع هذه المخاوف.
أعتقد أن قرارهم بالتغيب يحمل طابعا سياسيا» وحثت محامي الدفاع على العودة إلى المحكمة لمنح موكليهم «أفضل استشارة قانونية ممكنة».في حين ذكر خبراء قانونيون أن غياب صدام والمتهمين الآخرين لن يؤثر على عدالة المحاكمة.

على صلة

XS
SM
MD
LG