روابط للدخول

جامعة الدول العربية تعلن موافقتها على تأجيل انعقاد مؤتمر الوفاق العراقي


أحمد رجب –القاهرة

** لقاء مع أحمد متبولي الخبير السياسي المصري وأمين التنظيم بحزب شباب مصر

أعلنت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أن مؤتمر الوفاق الوطني العراقي سيبدأ في أعقاب تشكيل الحكومة العراقية الجديدة. ويأتي هذا الإعلان في أعقاب إعلان للأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في منتدى دافوس بأن العرب لديهم الاستعداد لمناقشة إرسال قوات عربية إلى العراق للمساهمة في إعادة الاستقرار بعد رحيل القوات الأجنبية بقيادة الولايات المتحدة الأميركية.

أحمد متبولي الخبير السياسي المصري وأمين التنظيم بحزب شباب مصر تحدث عن إعلان الأمانة العامة للجامعة العربية قائلا:
مؤتمر الوفاق الوطني ينعقد بعد تشكيل الحكومة العراقية جاء استجابة لطلبات عدة شخصيات عراقية ليكون التشكيل بعيدا عن أية ضغوط أو مزايدات يمكن أن تحدث، وليكون المؤتمر هو البوتقة بعد ذلك التي تجمع كل الفرقاء.

وحول التزامن بين إعلان الأمانة العامة لجامعة الدول العربية وتصريحات الرئيس العراقي جلال طالباني بأن الحكومة العراقية الجديدة ستشهد مشاركة من جميع الأطياف يقول الخبير السياسي المصري:
يأتي ذلك تأكيدا لفكرة استقلال العراقيين، واستقلال قرارهم بعيدا عن أي تدخل.

وبشأن تطور الدور العربي في العراق من مؤتمر الوفاق إلى إعلان موسى استعداد العرب لإرسال قوات عربية للعراق يقول متبولي:
هذا الإعلان كان مفاجئا للعديد وللرأي العام العربي، الذي قد يرى في إرسال القوات العربية بدائل للأميركيين ولكن على المستوى السياسي هو تفعيل للدور العربي في العراق لكن تحيط به العديد من الإشكاليات.

معظم المراقبين هنا في القاهرة يرون تفعيلا للدور العربي في العراق من دون تجاوز استقلالية العراقيين كما يؤكد على ذلك الخبير السياسي المصري أحمد متبولي.

على صلة

XS
SM
MD
LG