روابط للدخول

قراءة في الصحف الخليجية


سميرة علي مندي

صحيفة الوطن السعودية أوردت العناوين العراقية التالية:
** ترجيح انعقاد مؤتمر الوفاق الوطني في حزيران يونيو المقبل
** مشاورات لتشكيل حكومة عراقية والياور يطالب بمقاومة "الفكر والمواقف"
** مجلس البصرة يهدد بإيقاف التعامل مع القوات البريطانية

ونقراء في صحيفة الرياض السعودية:
** الأمم المتحدة تؤكد حرصها على تقليص الخلافات بشأن الدستور العراقي
** أبو الغيط: لن نرسل قوات إلى العراق ب «الوضع الحالي»

العناوين العراقية التي أبرزتها صحيفة البيان الإماراتية:
** مجلس الرئاسة يبدأ مشاوراته وطالباني يدعو إلى مشاركة جميع العراقيين
** علاوي يتحالف مع السنة لتشكيل حكومة توافق وطني
** الشهرستاني يتمسك بالمنافسة على رئاسة الوزراء

وفي صحيفة الخليج الإماراتية نقرا:
** وزير الصناعة العراقي لـ"الخليج: لا للمحاصصة في التشكيل الحكومي
** تقرير إخباري ... دبلوماسية "الإصلاح والتهذيب" الأمريكية:سوريا النموذج المطروح بعد العراق

ومن التحقيقات التي تجريها الصحيفة في عدد من الدول العربية نقرا تحقيقا من العراق تحت عنوان:
** بائعة القيمر.. تتحدى الظروف الصعبة
تقول الصحيفة فيه ارتبط العراقيون بصداقة طويلة الأمد مع بائعة القيمر، إذ يطلقون على المنتوج الذي تبيعه اسم “قيمر العرب” الذي يكون خالصا ولا يمر على المكائن الصناعية كما يحدث مع منتوجات الألبان الأخرى. بائعة القيمر وبرغم الظروف الصعبة التي يشهدها البلد حافظت على التزامها بالحضور إلى الأماكن التي تقصدها يومياً لأجل تقديم منتوجها إلى الزبائن.


صحيفة الاتحاد الاماراتية اوردت:
** الادعاء على صدام بتهمة خطف وتعذيب وإعدام لبنانيين.
ونقرا في تفاصيل هذا الخبر ان النيابة العامة الاستئنافية في بيروت ادعت على رئيس النظام العراقي السابق صدام حسين وثلاثة من كبار مساعديه طارق عزيز ومحمد سعيد الصحاف وناجي صبري بتهمة ارتكاب جرائم خطف تعذيب وإعدام لبنانيين في العراق، وتنص عقوبتها على الإعدام والأشغال الشاقة المؤبدة·
وكان المحامي العام التمييزي اللبناني القاضي ميسر شكر قد أنهى التحقيقات الأولية في الدعوى التي رفعها أهالي عدد مواطنين لبنانيين خطفوا في العراق في العقدين الماضيين وأعدمهم نظام صدام· واستمع القاضي شكر إلى إفادات المدعين عن المخطوفين والمعدومين
وقدم الشكوى المحامي إبراهيم زعرور بوكالته عن الأهالي وطالب فيها بإلزام صدام والآخرين بأن يدفعوا تعويضات مالية لهم بمعدل 20 مليون دولار عن كل مجني عليه·
ومن المقرر يتوجه زعرور إلى بغداد خلال الأيام القليلة المقبلة للحصول على إذن من نقابة المحامين العراقيين تجيز له الدفاع عن وكلائه أمام المحاكم المختصة في لبنان وبغداد، وربما أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي· وقال انه سيواصل مهمته ويأمل في الحصول على عقوبات قاسية بحق صدام وأركان نظامه السابقين في الجرائم المنسوبة إليهم.

على صلة

XS
SM
MD
LG