روابط للدخول

ممثل لجامعة الدول العربية يعلق على نتائج الانتخابات الفلسطينية


أحمد رجب –القاهرة

لقاء مع الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية للشؤون الفلسطينية السفير محمد صبيح
** ** **
بعد اكتساحها لمقاعد المحليات فازت منظمة حماس الفلسطينية في الانتخابات التشريعية بغالبية أصوات الفلسطينيين لتحصد بذلك أغلبية مقاعد البرلمان الفلسطيني ويكون عليها تشكيل الحكومة الفلسطينية القادمة،/ السفير محمد صبيح الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية للشؤون الفلسطينية تحدث إلينا معلقا على نتائج الانتخابات الفلسطينية،/ ويرى السفير محمد صبيح أنه لابد لكل فلسطيني أن يعتز بنتائج الانتخابات وترسيخ وضع القدس كأرض محتلة، ولابد من احترام وقبول إرادة الشعب الفلسطيني، خاصة وأن حماس لديها إرهاصات واضحة للتعامل مع عملية السلام..
- وحول الموقف الأميركي والإسرائيلي بشأن إعلانهما رفض التعامل مع حماس حال فوزها وتشكيلها للحكومة يقول السفير محمد صبيح،/ لا يوجد سياسي يضرب رأسه في الحائط،/ ونرى الأمريكان يبحثون عن المقاومة في العراق للتفاوض معها فإذا كانت حماس أعطت إشارات واضحة والتزمت بالتهدئة فأعتقد أن لها إشارات إيجابية باتجاه عملية السلام.
- لكن اللافت هو صعود التيارات الدينية الإسلامية السياسية في الانتخابات التي جرت مؤخرا في أكثر من دولة عربية، من بينها العراق، ومصر، وأخيرا فلسطين، يقول الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية للشؤون الفلسطينية:
الوضع في المعارضة مريح جدا لكن في الحكم أمر آخر،/ وإذا ارتضى العالم الديمقراطية واحترام صندوق الاقتراع فهذه هي الديمقراطية،/ أما الديمقراطية المنتقاة فلا مكان لها.
- الانتخابات التشريعية الفلسطينية أفرزت فوز منظمة حماس ولكن لأن السياسة فن الممكن فلا يعتقد السفير محمد صبيح الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية للشؤون الفلسطينية،/ لا يعتقد أن مواقف دولية اتخذت بمقاطعة حماس حال فوزها أمر ممكن، كما يرى أن العملية السلمية ستستمر أيضا.

على صلة

XS
SM
MD
LG