روابط للدخول

قراءة في صحف لبنانية ومصرية


حسين سعيد وأحمد رجب

قراءة في صحف لبنانية صادرة يوم الخميس 12 كانون الثاني
إعداد وتقديم: حسين سعيد

عناوين صحيفة السفير:
**الملك السعودي يستضيف مقتدى الصدر.
**سنة العراق: الاستقرار بحكومة وحدة وخروج الاحتلال.
** عبد العزيز الحكيم :الشيعة لن يقبلوا بتعديلات جذرية على الدستور تعيد تقوية الحكومة المركزية على حساب سلطة المحافظات.
**الانتخابات العراقية: دائرة الطباشير الطوائفية.

اما صحيفة النهار فصدرت بالعناوين العراقية التالية:
** بوش توقّع تزايد الهجمات في العراق وطلب من الأميركيين "تضحيات إضافية"
**بوش: لن نقبل بأقل من الانتصار الكامل .
** المشاورات لتأليف الحكومة تعاود بعد عطلة الأضحى .
**الحكيم يلمح الى احتمال عدم ترشيح الجعفري للرئاسة.
**السلطات الاسبانية فككت شبكة أرسلت انتحارياً الى العراق في 2003 .
**الزرقاوي: بتوجيه من بن لادن أطلقت الصواريخ من لبنان على اسرائيل.

وجاءت عناوين صحيفة المستقبل كالتالي:
**بريمر: الأسد حرض السيستاني على الجهاد ضد القوات الأميركية والبريطانية في العراق
**بوش لا يتوقع نهاية للعنف في العراق العام 2006.
**الحكيم يلمح إلى احتمال عدم اختيار الجعفري.
**كلينتون يستقبل جنوداً أميركيين آتين من العراق.

** ** **

قراءة في صحف مصرية صادرة يوم الخميس 12 كانون الثاني
إعداد وتقديم: أحمد رجب

قالت صحيفة الأهرام المصرية الصادرة الخميس إنه في الوقت الذي حمل فيه الديمقراطيون علي الرئيس الأمريكي جورج بوش بسبب سياسته في العراق‏,‏ دعا رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية عبد العزيز الحكيم إلي الإسراع بتشكيل حكومة وطنية تشارك فيها كل القوي العراقية‏,‏ وأكد أن اسم رئيس الوزراء العراقي الجديد سيعلن خلال أيام‏.‏ونقلت الأهرام عن الحكيم تأكيداته في خطبة بمناسبة عيد الأضحى في مقره بالجادرية أن الحكومة التي ستشكل خلال أسابيع لابد أن تكون حكومة وحدة وطنية يشارك فيها الجميع دون استثناء‏،/ وقالت الأهرام إن الحكيم حدد مبادئ أساسية لا يمكن تجاهلها في تحالف الائتلاف العراقي مع القوي السياسية الأخرى‏,‏ يأتي علي رأسها عدم المساس بالدستور وتحديد الموقف من الإرهاب واجتثاث البعث،/ وعلى صعيد آخر حمل عبد الله نصار على الولايات المتحدة الأميركية في مقال له بالجمهورية اليوم بسبب التراجع عن إعادة إعمار العراق على حد تعبيره،/ وقال نصار: إن الرئيس جورج بوش أعلن أخيرا،أن الميزانية الأمريكية الجديدة لن تتضمن أية اعتمادات لإعادة أعمار العراق. ورسالة الرئيس بوش الجديدة للعراقيين كما يقول عبد الله نصار تقول: اهتموا بأنفسكم وإعادة الأعمار مسئوليتكم.. وقد أنفقت الولايات المتحدة 18.4 مليار دولار تحت اسم إعادة الإعمار في العراق ولكن هذا المبلغ تم توجيهه إلي الأمن والعمليات وليس للمرافق والمياه والكهرباء إلا في حالات محدودة. كما يقول نصار الذي أضاف إنه ربما ساهمت الولايات المتحدة في زيادة الفساد المالي حيث ذكرت التقارير أنه تم تحويل 8 مليارات دولار من حصيلة البترول إلي الحكومة بدون مستندات.. ويجري بيع حصص من البترول بدون مناقصات.. وعندما يثور الحديث عن إعادة الأعمار تطالب الولايات المتحدة الأمريكية الآخرين بالمبادرة سواء دول الخليج أو أوروبا وهو تهرب واضح من المسئولية والتعهد بإعادة أعمار العراق. على حد تعبير الكاتب المصري./ أخيرا في الأخبار تساءل أسامة عجاج محرر الشؤون العربية عن الفارق بين رشاوى النظام العراقي المخلوع في إطار برنامج النفط مقابل الغذاء،/ ورشاوى الولايات المتحدة الأميركية التي كشف عنها النقاب مؤخرا في العراق،/ واعتبر عجاج أنه لا فارق بين الحالتين وأن الهدف في كلا منهما إفساد النخبة الثقافية والإعلامية والدينية على حد تعبير الكاتب المصري.

على صلة

XS
SM
MD
LG