روابط للدخول

الرئيس جلال طالباني يتمنی سنة جديدة سعيدة للعراقيين كافة


فارس عمر

مستمعينا الاعزاء طاب مساؤكم واهلا بكم الى نشرة الأخبار.
تمنى الرئيس جلال طالباني سنة جديدة سعيدة للعراقيين كافة. واقر طالباني في كلمة وجهها الى الشعب العراقي لمناسبة العام الجديد باستمرار المشاكل الناجمة عن انعدام الأمن وتردي الخدمات الأساسية مثل الماء والكهرباء. وأعرب عن الأمل بأن يكون حل هذه المشاكل على رأس اولويات الحكومة الجديدة ، التي تمنى ان تكون حكومة وحدة وطنية.

اكد الرئيس الاميركي جورج بوش مجددا تصميمه على دعم العراق في مساعيه لارساء الاستقرار وبناء الديمقراطية. وقال بوش اليوم السبت في كلمته الاذاعية الاسبوعية الأخيرة قبل انتهاء العام "ان للولايات المتحدة مصلحة حيوية في نجاح العراق الحر وسنواصل في السنة الجديدة تنفيذ الاستراتيجية الشاملة للانتصار" ، بحسب الرئيس الاميركي. واشار بوش الى الانتخابات التي جرت في العراق وافغانستان هذا العام والجهود الرامية لاعادة بناء الاقتصاد العراقي. واعتبر الرئيس الاميركي ان هذه "منجزات رائعة في تاريخ الحرية" ، على حد تعبيره.

اعلنت حركة الجهاد الاسلامي انتهاء فترة التهدئة مع اسرائيل التي وافقت عليها الفصائل الفسطينية في آذار الماضي. وقالت الحركة في بيان: "نؤكد على ان الانتهاء رسميا من التهدئة المنعقدة في القاهرة في آذار الماضي، يكون الساعة الثانية عشر ليلا، من اليوم السبت ". في غضون ذلك كثفت اسرائيل اجراءاتها الأمنية ودوريات الشرطة على الطرق المؤدية الى القدس وفي مناطق الحدود مع الضفة الغربية.

عاد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الى الجزائر اليوم السبت بعد حوالي خمسة اسابيع امضاها في فرنسا حيث أجريت له جراحة للعلاج من قرحة في المعدة.

اكدت وزارة الخارجية الالمانية اليوم السبت الافراج عن الوزير الالماني السابق يورغن شروبوغ وزوجته وابنائه الثلاثة الذين خطفهم رجال قبائل في محافظة شبوة جنوبي اليمن قبل حوالي اسبوع.
وفي صنعاء نقلت وكالة رويترز عن مسؤول يمني قوله ان اربعة اشخاص نفذوا عملية الخطف هم الآن رهن التوقيف ويجري استجوابهم ولكن الحكومة ما زالت تنظر في المطالب التي تقدمت بها قبيلتُهم.
وغادرت طائرة خاصة تحمل الدبلوماسي الالماني السابق وافراد عائلته متوجهة الى عدن لمقابلة الرئيس اليمني على عبد الله صالح.

وصف الامين العام للامم المتحدة كوفي أنان مقتل خمسة وعشرين لاجئا سودانيا في اشتباك مع قوات الشرطة المصرية في القاهرة بأنه "مأساة فظيعة لا يُمكن تبريرها". وفي واشنطن قال متحدث رسمي ان الولايات المتحدة تشعر بالحزن وستطلب مزيدا من الايضاحات عن الحادث من الحكومة المصرية. وقال جو ستورك نائب مدير قسم الشرق الاوسط في منظمة مراقبة حقوق الانسان "هيومان رايتس ووتش" ان العدد الكبير للضحايا يُشير الى ان قوات الشرطة تصرفت بوحشية متناهية. وطالبت المنظمة الرئيس حسني مبارك باجراء تحقيق مستقل في الحادث.

انهى الرئيس البوليفي المنتخب ايفو موراليس اليوم السبت زيارته لكوبا بانتقادات شديدة وجهها الى الولايات المتحدة. ولم يستبعد الرئيس الاشتراكي البوليفي ان يحاول عسكريون في الجيش البوليفي القيام بانقلاب ضده بتمويل من الخارج ولكنه توقع ان تبوء مثل هذه المحاولات بالفشل. ودعا موراليس الى انسحاب الولايات المتحدة من العراق وغلق قواعدها العسكرية في اميركا الجنوبية.
وكان موراليس اجرى محادثات في هافانا مع الرئيس الكوبي فيدل كاسترو وقع الزعيمان في ختامها اتفاقية للتعاون بين البلدين. واشار كاسترو الى تغير الخريطة السياسية بصعود اليسار في اميركا اللاتينية.

قال مكتب الادعاء العام الروسي اليوم السبت ان تهمة الاحتيال واستغلال المنصب وجهت الى وزير الطاقة النووية الروسي السابق يفغيني اداموف الذي نُقل مخفورا من سويسرا في وقت سابق. وكانت السلطات السويسرية القت القبض على الوزير السابق في ايار الماضي بطلب من وزارة العدل الاميركية التي تتهمه باختلاس تسعة ملايين دولار. وابدت واشنطن خيبة املها بتسليمه الى روسيا بدلا من الولايات المتحدة التي تريد محاكمته بتهمة الاختلاس وتبييض الاموال. وافادت وكالة ايتار تاس ان اداموف أُبلغ بالتهم الموجهة اليه بحضور محاميه.

في عشية العام الجديد تعهد الرئيس الاميركي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير بمواصلة دعم العراق في جهوده لتحقيق الاستقرار وبناء الديمقراطية.
واشاد الرئيس بوش في كلمة لمناسبة العام الجديد بالانتخابات التي جرت عام 2005 في العراق وافغانستان. واعلن ان الولايات المتحدة ستواصل وقوفها الى جانب ما وصفه بالديمقراطيات الفتية وهي تُرسي دعائم السلام.
بلير اعلن في رسالة وجهها بمناسبة السنة الجديدة ان بريطانيا ستواصل جهودها لدعم العملية الديمقراطية في العراق وافغانستان.
واشار بلير الى تفجيرات لندن التي اوقعت اثنين وخمسين قتيلا في تموز الماضي مؤكدا ان بريطانيا لن تتوانى في المعركة ضد الارهاب.

اكدت المفوضية الانتخابية المستقلة مجددا يوم السبت دعوتها الكيانات السياسية الى اسقاط تسعين بعثيا سابقا من قوائمها لتتمكن المفوضية من المضي قدما باعلان النتائج النهائية.
ولم تحدد المفوضية الانتخابية عدد الذين يمكن انتخابهم نوابا من بين التسعين بعثيا عندما تُعلن النتائج النهائية. وقال مدير عام المفوضية عادل اللامي في تصريح لوكالة اسوشيتد برس ان المفوضية ابلغت جميع القوائم الانتخابية بقرار شطب البعثيين السابقين بعد ان تسلمته من المحكمة وان بعض القوائم يقوم بذلك. واضاف اللامي ان على الكيانات ذات العلاقة ان تقدم قوائهما وبدائلها عن المدرجة اسماؤهم ضمن التسعين بعثيا قبل اعلان النتائج.

قُتل خمسة اشخاص اليوم السبت في عملية تفجير استهدفت مقر الحزب الاسلامي في مدينة الخالص شمالي بعقوبة. ونقلت وكالة فرانس برس عن المسؤول في الحزب الاسلامي محمد احمد ان بين القتلى شخصين كانا يحرسان المقر.
وفي بغداد قال مسؤول في وزارة الداخلية ان اثنين من عناصر الشرطة قُتلا واصيب ستة اشخاص بينهم اربعة من افراد الشرطة في هجومين منفصلين. وأُطلقت ثلاث قذائف هاون على الأقل باتجاه المنطقة الخضراء. وقالت وكالة اسوشيتد برس ان اصوات سيارات الاسعاف سُمعت داخل المنطقة. وسقطت قذيفة على الأقل في نهر دجلة.
وفي محافظة صلاح الدين خُطف ثلاثة اشخاص بينهم شرطي شرقي مدينة تكريت.

افادت وكالة الانباء اليمنية "سبأ" اليوم السبت ان رجال القبائل الذين خطفوا الوزير الالماني السابق يورغن شروبوغ وزوجته وابناءه الثلاثة قد افرجوا عنهم بعد نحو اسبوع على احتجازهم رهائن. وقالت الوكالة ان الالمان الخمسة ومساعديهم اليمنيين الثلاثة أُخلي سبيلهم ولكن مسؤولين يمنيين في صنعاء اوضحوا ان المواطنين الالمان لم يصلوا الى المناطق التي تسيطر عليها الحكومة. ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن مسؤول طلب عدم ذكر اسمه ان الحكومة أُبلغت بالافراج عن الرهائن وينبغي ان يكونوا في الطريق ، بحسب تعبير المسؤول.
وكان مسؤول يميني آخر اعلن في وقت سابق ان الحكومة تقوم بمحاولة أخيرة لتأمين حرية الرهائن بعد انهيار الاتفاق الذي تم التوصل اليه ليل امس الجمعة مع الخاطفين الذين ينتمون الى احدى القبائل اليمنية في منطقة شبوة.

وفي ملف الرهائن ايضا قال مصدر دبلوماسي بريطاني ان البريطانية كايت برتن ووالديها الذين افرج عنهم مساء الجمعة بعد ثلاثة ايام على قيام جماعة فلسطينية مسلحة باحتجازهم ، وصلوا اليوم السبت الى القدس حيث يستريحون في "منزل آمن". ونقلت وكالة فرانس برس عن المصدر قوله "انهم يستريحون في منزل امن داخل القدس الشرقية ووضعَهم جيد". واضاف: "نحاول اقناع كايت برتن بعدم العودة الى قطاع غزة، لكن القرار الاخير يعود اليها".وبرتن البالغة من العمر اربعة وعشرون عاما احتُجزت الاربعاء مع والديها في رفح جنوب قطاع غزة، قرب الحدود المصرية. وكانت تعمل في قطاع غزة منذ نحو ثلاثة اشهر منسقة دولية لاحدى منظمات حقوق الانسان.

تواصلت ردود الافعال على تصريحات نائب الرئيس السوري السابق عبد الحليم خدام التي كشف فيها ان الرئيس بشار الاسد هدد رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري قبل اغتياله في شباط الماضي. ونقلت صحيفة النهار اللبنانية عن مسؤول لبناني قوله ان كلام خدام زلزال يوازي زلزال الانسحاب السوري بعد اغتيال الحريري. وفي دمشق دعا البرلمان السوري الى تقديم خدام للمحاكمة بتهمة الخيانة.
وكان خدام كشف في مقابلة بثتها قناة "العربية" الفضائية ان الحريري استُدعي الى دمشق حيث أُسمع كلاما قاسيا جدا جدا ، بحسب نائب الرئيس السوري السابق. ونسب خدام الى الأسد قوله "سأسحق كل من يحاول ان يخرج عن قرارنا".

قالت مصادر الشرطة الاندونيسية ان ثمانية اشخاص قُتلوا واصيب عشرات آخرون عندما انفجرت قنبلة اليوم السبت في سوق مزدحمة في بالو عاصمة اقليم سولاويزي الاوسط. واضافت المصادر ان السوق كانت مزدحمة بالمسيحيين الذين كانوا يستعدون للاحتفال برأس السنة الجديدة. ونقلت وكالة فرانس برس عن مصادر طبية عدد القتلة بلغ ثمانية اشخاص بينهمن صبي في الثالثة عشرة من العمر. وكانت الشرطة اعلنت في وقت سابق ان ثمانية واربعين شخصا اصيبوا بجروح في الانفجار.

اتفق الرئيس الكوبي فيدل كاستروا والرئيس البوليفي المنتخب ايفو موراليس على تعزيز التعاون بين البلدين في اعقاب محادثات جرت في العاصمة الكوبية هافانا التي وصلها موراليس في وقت سابق.
واعلن موراليس البالغ من العمر ستة واربعون عاما ان لقاءه مع كاسترو ذي التسعة وسبعين عاما هو لقاء بين جيلين من المناضلين من اجل الكرامة والاستقلال.
وفي بيان مشترك وقعه الزعيمان تعهدت كوبا بتدريب خمسة آلاف طبيب بوليفي وان تعالج سنويا خمسين الف بوليفي مصابين بأمراض في العيون.
واشار مراقبون الى ان الرئيس الاشتراكي البوليفي اختار كوبا الشيوعية لتكون أول بلد يزوره منذ انتخابه بأغلبية ساحقة قبل اسبوعين.

قررت هايتي تأجيل الانتخابات العامة لأسباب لوجستية وامينة بعد خطف ثلاثة موظفين انتخابيين من منظمة الدول الاميركية في العاصمة بور او برنس. ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن الامين العام للجنة الانتخابية روزمون برادل ان التأخير في توزيع اوراق الاقتراع والفوضى التي تعم مراكز الاقتراع وحدوث مشاكل في القاعدة البيانية للناخبين هي الاسباب الرئيسية لتأجيل الانتخابات. وهذه هي المرة الرابعة التي تؤجل فيها الانتخابات منذ اطاحة الرئيس السابق جان برنار اريستيد قبل حوالي عامين.
وكان من المقرر ان تجري الانتخابات في الثامن من كانون الثاني المقبل.

على صلة

XS
SM
MD
LG