روابط للدخول

الجلسة السابعة لمحاكمة صدام وحركات سياسية معترضة على النتائج الجزئية للانتخابات تقرير التنسيق في ما بينها.


حسين سعيد

ملف العراق الاخباري ليوم الخميس 22 كانون
مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم ومرحبا بكم الى ملف العراق ومن ابرز محاوره: الجلسة السابعة لمحاكمة صدام وحركات سياسية معترضة على النتائج الجزئية للانتخابات تقرير التنسيق في ما بينها. وفي الملف محاور اخرى فالى التفاصيل
** ** **
1) استؤنفت في بغداد صباح الخميس الجلسة السابعة لمحاكمة صدام حسين وسبعة آخرين بينهم عدد من كبار معاونيه. وقد عقب صدام في بداية الجلسة على تصريح الناطق باسم البيت الابيض سكوت ماكليلان الذي فند فيه أتهام صدام القوات الأميركية بضربه وتعذيبه اثناء اعتقاله. ووصف ماكليلان المعاملة التى يتلقاها صدام حاليا بانها معاكسة تماما للطريقة التي كان نظامه يعامل بها الاشخاص الذين اعتقلهم وعذبهم لمجرد انهم عبروا عن ارائهم.
واتهم صدام في تعقيبه على تصريحات ماكليلان البيت الابيض بالكذب وقال:
(صدام)
وكان صدام قد انهى جلسة الاربعاء بالقول انه تعرض للتعذيب وقال.
(صدام)
وكان الادعاء العام اعترض خلال جلسة الاربعاء على حديث صدام حول تعرضه الى التعذيب والمعاملة السيئة في المعتقل وقال انه زار المعتقلات ورأي كيف ان صدام مسجون في غرفة مكيفة في وقت تعاني بغداد من نقص الكهرباء.

** ** **
من اذاعة العراق الحر نواصل تقديم ملف العراق:
2) أعلنت جبهة التوافق العراقية التي يتزعمها عدنان الدليمي والقائمة العراقية الوطنية بزعامة رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي، والجبهة العراقية للحوار الوطني التي يترأسها صالح المطلق اضافة الى عدد من الحركات الاخرى المعترضة بشدة على النتائج الجزئية لانتخابات الخامس عشر من الشهر الجاري أعلنت رفضها لتلك النتائج ودعت إلى حل المفوضية العليا المستقلة للإنتخابات.
وعقدت ممثلو هذه الاطراف اجتماعا في منزل رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي للتنسيق في ما بينهم، وتشكيل جبهة موحدة لدعم الشكاوى التي تقدموا بها والتي قالت ان تزويرا كبيرا شاب العملية.
وكان عدنان الدليمي زعيم جبهة التوافق العراقية وهو اكبر تكتل يمثل العرب السنة قد أعلن خلال مؤتمر صحفي رفضه نتائج الانتخابات التشريعية، بعدما اظهرت النتائج الجزئية ان الجبهة حصلت على اقل من 20% من اصوات الناخبين في بغداد. وحذر المتحدث باسم الجبهة الدكتور ظافر العاني خلال مؤتمر صحفي عقده في بغداد من مغبة ما جرى خلال الانتخابات وقال:
(العاني)
وكانت القائمة العراقية الوطنية التي يتزعمها رئيس الوزراء العراقي السابق اياد علاوي فقد اعربت هي الاخرى عن تحفظها على النتائج الاولية للانتخابات، وقال حميد مجيد موسى السكرتير العام للحزب الشيوعي العراقي احد احزاب القائمة العراقية الوطنية في مؤتمر صحافي عقدته القائمة:
(حميد مجيد)
في غضون ذلك اعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن الانتخابات التي جرت كانت نزيهة وشفافة بما فيها العد والفرز واصفة الانتقادات الموجهة إليها بالعادية. وأضاف أن المفوضية تسلمت من عدد من فرق المراقبة الدولية والمحلية تقارير ايجابية عن سير العملية الانتخابية ومنها البعثة الدولية لمراقبة الانتخابات وفي سياق الرد على الشكاوى التي تلقتها المفوضية والاجراءات التي ستتخذها بشأنها ومطالبة بعض الاطراف باعادة الانتخابات قال هنداوي:
(هنداوي)
وقد اظهرت النتائج الاولية للانتخابات ان الائتلاف العراقي الموحد يتصدر النتائج في تسع محافظات هي واسط والقادسية والنجف وكربلاء وبابل وذي قار وميسان والمثنى والبصرة، وتتقدم جبهة التوافق العراقية في اربع محافظات غالبية سكانها من السنة العرب هي نينوى وصلاح الدين والانبار وديالى فيما حلت قائمة التحالف الكردستاني الاولى في محافظات السليمانية واربيل ودهوك وكركوك. اما القائمة العراقية الوطنية فاحتلت المرتبة الثانية في واسط والقادسية وكربلاء وذيقار والنجف والبصرة واحتلت المرتبة الثالثة في بغداد ونينوى وصلاح الدين والانبار بينما جاءت الرابعة في محافظة ديالى.

** ** **
من اذاعة العراق الحر نواصل تقديم ملف العراق:
3) على صعيد تداعيات افراج الجيش الاميركي قبل ايام عن عدد من مسؤولين حكومة صدام
من بينهم من شغلوا مناصب مهمة أبرزهم رحاب طه المسؤولة عن برنامج الأسلحة الجرثومية العراقية سابقا وتلقب "بالسيدة الجرثومة"، وهدى صالح مهدي عماش، عضوة القيادة القطرية لحزب البعث المنحل، والباحثة في مجال الأسلحة البيولوجية، وتلقب "بالسيدة أنثراكس"، وأصيل طبرة النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية العراقية السابق.
اصدرت المحكمة الجنائية العراقية العليا بيانا اكدت فيه ان الذين وردت اسماؤهم ضمن المفرج عنهم هم من المتهمين المطلوبين على ذمة قضية تحقيق في المحكمة الجنائية. وقد صدرت بحقهم مذكرات قبض وقد استلم قسم منهم تلك المذكرات واجري التحقيق معهم. وان المحكمة لم تصدر أي قرار بالافراج عن المتهمين او اخلاء سبيلهم بكفالة كما ان المحكمة لم تستلم أي اشعار رسمي حول اطلاق سراح المتهمين وشدد البيان على ان المحكمة ستستمر باتخاذ الاجراءات القضائية بحق المتهمين وسيتم تعقبهم من خلال الشرطة الدولية كمتهمين هاربين.
واوضح الرئيس جلال طالباني في سياق الاجابة عن سؤال لاذاعة العراق الحر حول ما اذا كان الجانب الاميركي بحث امر الافراج عن هؤلاء مع الجانب العراقي اوضح قائلا:
(طالباني)

** ** **

مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق اليومي. شكرا على حسن متابعتكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG