روابط للدخول

الإعلان بأن نسبة الإقبال في الانتخابات التشريعية بلغت نحو70% وصدام يقول إنه تعرّض للضرب وطهران تطالب بمحاكمته لاستخدام غازات سامة ضد إيرانيين


ناظم ياسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشرة الأخبار التي أعدها ويقدمها ناظم ياسين:
أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الأربعاء أن نسبة الإقبال على الانتخابات التشريعية التي جرت في العراق يوم الخميس الماضي بلغت نحو 70 في المائة وفقا للإحصاءات الأولية.
وقال عبد الحسين الهنداوي عضو مجلس المفوضين في مؤتمر صحافي إن عشرة ملايين و893413 ناخبا شاركوا في الانتخابات مما يجعل نسبة الإقبال على التصويت 69.97 في المائة.
وتزيد هذه النسبة كثيرا عن تلك التي شاركت في انتخابات كانون الثاني وبلغت 58 في المائة وعن نسبة المشاركة في الاستفتاء على الدستور في تشرين الأول وبلغت 64 في المائة.

أكد الرئيس العراقي جلال طالباني الأربعاء أنه تلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس جورج دبليو بوش هنأه فيه على الانتخابات التشريعية العراقية.
وأفاد بيان أصدره مكتب طالباني بأن الرئيس الأميركي أجرى الاتصال الثلاثاء للتهنئة بمناسبة نجاح الانتخابات العراقية.
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن البيان أن بوش أشاد بالجهود التي بذلها طالباني في إنجاح العملية الانتخابية معرباً عن الأمل أن "لا يستغرق تشكيل الحكومة الجديدة وقتا طويلا وان يتمكن العراقيون من تشكيل حكومة ائتلافية قوية تشارك فيها جميع الأطياف الرئيسية"، بحسب تعبيره.
وكان البيت الأبيض أعلن في وقت سابق أن الرئيس بوش أجرى محادثاتٍ صباح الثلاثاء خلال اتصالين هاتفيين منفصلين مع الرئيس العراقي جلال طالباني ورئيس الوزراء إبراهيم الجعفري.

ذكر الرئيس العراقي السابق صدام حسين أثناء محاكمته بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية اليوم الأربعاء ذكر أنه تعرض للضرب والتعذيب أثناء وجوده رهن الاعتقال وأنه ما زالت هناك آثار للضرب على جسده.
وأضاف أن الذين يدانون بممارسة العنف ضد الشهود الذين تحدثوا ضده لا بد من معاقبتهم. وقال صدام لرئيس هيئة القضاة رزكار محمد أمين إنه حينما يسمع أن أي عراقي تألم فانه يتألم أيضاً مضيفاً
أن الأخطاء التي ارتكبت بحق هؤلاء هي أخطاء وأنه يتعين أن يلاقي مرتكبو هذه الأعمال ما يستحقونه وفقاً للقانون، على حد تعبيره.

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم استؤنفت محاكمة صدام وسبعة من معاونيه بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية تتعلق بعمليات القتل والتعذيب التي تعرض لها سكان الدجيل إثر محاولة اغتياله في عام 1982. وظهر صدام في قاعة المحكمة الجنائية العراقية العليا بعد تغيبه عن الجلسة السابقة.
وفي الجلسة الصباحية، روى الشاهد علي حسن الحيدري الذي ظهر علانية ووقف على بعد أمتار من صدام روى جانباً من عمليات الاعتقال والتعذيب التي تعرضت لها أسرته حينما كان عمره 14 عاما أثناء واقعة الدجيل التي قُتل فيها 148 شخصا من سكان تلك البلدة.

في طهران، أعلن وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي أن بلاده تطالب بتوجيه اتهام للرئيس العراقي السابق صدام حسين لإصداره أوامر بشن هجمات بالغاز السام أدت إلى مقتل آلاف المدنيين الإيرانيين أثناء الحرب العراقية الإيرانية بين عامي 1980
و1988.

وقال متكي إن صدام استخدم أسلحة كيماوية لقتل إيرانيين أثناء الحرب خصوصا في المنطقة الكردية شمال غرب إيران مما أدى إلى تدمير قرى بأكملها وتدمير مزارع.
وأضاف وزير الخارجية الإيراني قائلا:
(صوت وزير الخارجية الإيراني)
"إن إيران هي أكبر ضحية للأسلحة الكيماوية في العالم ولم يكن من الممكن لنظام صدام أن يرتكب مثل هذه الجريمة الكبيرة لوحده".
ونقلت رويترز عن متكي قوله أيضاً إن إيران أعدت التماسا ستقدمه وزارة الخارجية الإيرانية إلى المحكمة الجنائية العراقية العليا في بغداد.

في عمان، صرح مسؤول أردني الأربعاء بأن بلاده لم تتلق معلومات من أي جهة عراقية بقدوم مسؤولين بعثيين سابقين أُطلق سراحهم مؤخرا إليه قائلا إنه لن يُسمح بدخولهم إذا أتوا دون تنسيق مسبق.
وكانت القوات الأميركية أفرجت عن 27 من المسؤولين السابقين في نظام صدام بينهم هدى صالح مهدي عماش ورحاب طه.
وذكر أقارب ثمانية ممن افرج عنهم ومنهم وزيران سابقان هما همام عبد الخالق عبد الغفور وزير التعليم العالي والبحث العلمي السابق وأحمد مرتضى أحمد خليل وزير النقل والمواصلات سابقا صرحوا لرويترز يوم الاثنين بأنهم سيتوجهون إلى عمان بعد إطلاق سراحهم يوم الأحد الماضي.
وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية ناصر جودة في مؤتمر صحافي اليوم "لم يتم إبلاغ الحكومة الأردنية بقدومهم بأي شكل" واصفاً التقارير التي قالت إن الأردن رفض استقبالهم بأنها غير دقيقة.

طالبت وزارة الخارجية العراقية الأربعاء حكومة دولة قطر "بضبط سلوك" قناة الجزيرة الفضائية.
ونقلت رويترز عن بيانٍ للخارجية العراقية أن الوزارة تعبر "عن استيائها من التصرفات المسيئة لفضائية الجزيرة لما تبثه من أخبار مضللة عن العراق ومحرضة على العنف وخاصة بما تقوم به من عرض أشرطة مصورة وصوتية للمجاميع الإرهابية وأعمالهم الإجرامية"، بحسب تعبيره.

أعلنت القوات متعددة الجنسيات الأربعاء أن عملية "ضوء القمر" التي نفذها الجيش العراقي بمساندة قوات أميركية والتي بدأت يوم الاثنين الماضي انتهت مساء الثلاثاء دون أن تسفر عن وقوع أي اشتباكات مع مسلحين في محافظة الأنبار.
وقال بيان للقوات متعددة الجنسيات إن العملية كانت الأولى التي "تقوم بتنفيذها خمس وحدات من اللواء الأول من القوات العراقية تساندها وحدة من جنود البحرية الأميركية".
وأضاف البيان أن العملية التي "أصيب فيها أحد الجنود العراقيين بجروح طفيفة نتيجة انفجار عبوة ناسفة خلت من أي مواجهات مع المسلحين. ولم تسجل أي خسائر بين المدنيين"، بحسب تعبيره.

من جهة أخرى، ذكر الجيش الأميركي اليوم الأربعاء في بيانين منفصلين أن جنديا أميركيا وتسعة مسلحين قتلوا في عمليات متفرقة يومي الاثنين والثلاثاء.
ونقلت رويترز عن أحد البيانين أن جنديا أميركيا من قوة مهام بغداد قتل يوم التاسع عشر من الشهر الحالي "جراء انفجار عبوة ناسفة جنوبي بغداد" دون أن يتضمن مزيدا من التفاصيل.
فيما أُعلن في بيان آخر عن مقتل تسعة مسلحين على الأقل واحتجاز 16 آخرين في عمليتين منفصلتين جنوبي بغداد يومي 19 و20 من الشهر الحالي.

في لندن، أصدرت محكمة بريطانية اليوم الأربعاء حكما بضرورة أن تجري بريطانيا تحقيقا مستقلا حول مزاعم عن ضرب عامل فندق عراقي حتى الموت على أيدي جنود بريطانيين كانوا يحتجزونه رافضة محاولة الحكومة تجنب التحقيق.
وكانت وزارة الدفاع البريطانية ذكرت أن القضاء العسكري هو وحده المخوّل بالنظر في قضية مقتل بهاء موسى الذي مات في الحجز العسكري البريطاني في جنوب العراق عام 2003.
لكن محكمة الاستئناف في لندن أيدت حكما أصدرته المحكمة العليا في العام الماضي بأحقية أسرة موسى في إجراء تحقيق مستقل بموجب التشريع الأوربي لحقوق الإنسان.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أنه لم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من الحكومة البريطانية.

من إذاعة العراق الحر، نواصل تقديم الأخبار.

خطف مسلحون فلسطينيون لفترة قصيرة اليوم الأربعاء اثنين من المدرسين الأجانب في قطاع غزة أثناء توجههما للعمل بسيارتهما وذلك للضغط من أجل إطلاق سراح رفاق لهم.
وذكر شهود في شمال غزة أن المسلحين خطفوا المدرسين، وهما هولندي وأسترالي، بينما كانا في طريقهما إلى مدرسة خاصة تدرس المناهج بالإنكليزية.
وأُطلق سراح الرجلين بعد ثماني ساعات من اختطافهما بعد تدخل عضو في المجلس التشريعي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.
وروى مدير المدرسة الهولندي هندريك تاتغين كيف عصبت عيناه وعينا نائبه الاسترالي برايان أمبروسيو واقتيدا في سيارتين منفصلتين.
وأضاف أنهما لقيا معاملة طيبة، بحسب ما نقلت عنه رويترز.

أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الأربعاء أن نصف الإسرائيليين يحبذون إجراء محادثات مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) رغم دعوتها للقضاء على إسرائيل.
وقال يعقوب شامير الذي اشرف على إجراء الاستطلاع إن 50 في المائة من الإسرائيليين الذين شاركوا في الاستطلاع الذي أجرته الجامعة العبرية بالقدس في منتصف كانون الأول سيؤيدون إجراء محادثات سلام مع حماس إذا كان ذلك ضروريا للتوصل إلى اتفاق للسلام بينما قال 47 في المائة انهم سيعارضون ذلك.

في كابل، ذكر وزير الدفاع الأميركي الزائر دونالد رامسفلد الأربعاء أن خفض القوات الأميركية في أفغانستان بنحو 3000 جندي لن يغير التركيز على "مكافحة الإرهاب" في البلاد.
وكان رامسفلد أعلن في واشنطن أمس أن الولايات المتحدة ستخفض عدد جنودها بنحو ألفين إلى ثلاثة آلاف جندي من عددهم الحالي البالغ 19 ألف جندي.
من جهته، صرح الرئيس الأفغاني حامد كرزاي بأنه لا يعتقد أن خفض القوات يعني انخفاض التزام الولايات المتحدة تجاه بلاده ولا يشعر بالقلق من أن ذلك قد يؤدي إلى إعاقة جهودها في ملاحقة المسلحين.
وكان رامسفلد وصل إلى أفغانستان من باكستان المجاورة حيث زار المناطق التي ضربها الزلزال في الثامن من تشرين الأول والذي أسفر عن مقتل اكثر من 74 ألف شخص.

في كابل أيضاً، انتُخب يونس قانوني زعيم المعارضة الأفغانية رئيسا لمجلس النواب الأربعاء وفاز بفارق ضئيل على زعيم جماعة سابق متحالف مع الرئيس حامد كرزاي.
وتم انتخاب قانوني وهو طاجيكي جاء في المرتبة الثانية بفارق كبير بعد كرزاي في انتخابات الرئاسة في العام الماضي ليتزعم مجلس النواب المؤلف من 249 مقعدا بأغلبية 122 صوتا مقابل 117 صوتا حصل عليها أقرب منافسيه وهو عبد الرب رسول سياف.
وتم افتتاح المجلس يوم الاثنين في إطار أول برلمان منتخب في أفغانستان في أكثر من 30 عاما.

في موسكو، عرضَ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء على مجلس الشيوخ اقتراحا بإرسال 200 جندي روسي إلى جنوب السودان في إطار بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام.
وأفاد بيان أصدره المكتب الصحافي في الكرملين بأن بوتين اقترح استخدام قوات روسية في عملية حفظ السلام في السودان.
وأضاف الكرملين أنه "يمكن إرسال 200 جندي للمشاركة في هذه العملية" موضحاً أن الرئيس الروسي اتخذ هذا القرار بناء على "طلب" من الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.
وجاء في النبأ الذي بثته وكالة فرانس برس للأنباء أن القوة الروسية ستعمل تحت قيادة مهمة الأمم المتحدة لحفظ السلام في السودان. وكان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قرر تشكيل تلك المهمة في آذار الماضي ويرغب في زيادتها ليصبح قوامها عشرة آلاف جندي
و715 رجل شرطة.

في موسكو أيضاً، أعلن الناطق باسم البحرية الروسية إيغور ديغالو أن روسيا أجرت الأربعاء تجربةً لإطلاق صاروخ جديد ذاتي الدفع طويل المدى قطع المسافة من البحر الأبيض حتى شبه جزيرة كامتشاتكا في أقصى شرق البلاد.
وصرح ديغالو لإذاعة (صدى موسكو) بأن الصاروخ (بولافا) أُطلق من غواصة نووية تحت سطح مياه البحر الأبيض وأصابَ هدفه في موقع كورا بشبه جزيرة كامتشاتكا.
وأوضح الناطق أنها المرة الثانية فقط التي يطلق فيها صاروخ من الجيل الجديد من صواريخ (بولافا) والمرة الأولى من تحت سطح المياه.


أخيراً، وفي الرياض، ذكر وزير الدفاع السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز الأربعاء أن المملكة العربية السعودية تتوقع إبرام اتفاق مع بريطانيا قريبا لشراء طائرات عسكرية.
وامتنع الأمير سلطان في التصريحات التي أدلى بها لوكالة الأنباء السعودية عن الكشف عن تفاصيل الصفقة. لكن خبيرا في لندن قال إن قيمتها قد تصل إلى عشرة مليار جنيه إسترليني، أي نحو 17.6 مليار دولار أميركي.
وصرح الوزير السعودي إثر محادثات مع وزير الدفاع البريطاني جون ريد الذي يزور السعودية حاليا بأن المملكة تأمل في إبرام اتفاق مع بريطانيا في المستقبل القريب لشراء طائرات حديثة.

على صلة

XS
SM
MD
LG