روابط للدخول

حلقة جديدة


فريال حسين و ديار بامرني

اهلا اهلا اهلا ، موعد آخر حافل بالمحبة والمشاعر الحلوة .. نقلتها رسائلكم البريدية والألكترونية ..وهي تحمل التحيات والأنتقادات واراء عن الوضع الراهن في العراق وتحمل ايضا، رغبات المشاركة في البرنامج عبر لقاء النافذة.. فأهلا بكم وبالحمام الزاجل ..،وابقوا معنا .....

((اغنية يا حمام))
ارحب بمشاركة مخرج البرنامج (ديار بامرني) .. اهلا (ديار)..

ديار: اهلا بيكم مستمعينا في لقاء جديد معكم من خلال النوافذ المفتوحة.ونبدي لبرنامج بلقاء اجرته فريال مع مراسلنا في القاهرة (احمد رجب) بمناسبة حصوله على الجائزة التقديرية لمسابقة (دوبي) السنوية لأفضل التقارير الأنسانية..

لقاء فريال مع احمد

فريال: عودة الى رسائل المستمعين ويؤسفني ان هناك المئات من الرسائل المكدسة على مكتبي حيث لايسع الوقت للأجابة عليها ، وعذرا لكل مستمع بعث لنا برسالة لم نجب عليها..معي اليوم العديد من الرسائل المهنئة بمناسبة الأنتخابات وحلول العام الجديد واخرى بمناسبة عيد الأذاعة..وهناك رسالة واحدة تدين عمل اذاعة العراق الحر ، وسأبدأ بها..وهي من المستمع(اراك مان 89) ويقول ان الأذاعة غير جيدة وغير موفقة في عملها..يا صديقنا (اراك مان) يبدو انك تستمع بصورة متواصلة للأذاعة.. فكيف تحملت كافة الفقرات الغير جيدة خلال بثنا اليومي، وهل تعتبر حكمك موضوعيا دون ذكر البرامج التي لاتعجبك؟ ننتظر منك ردا ونود ان تكون ضيفا على النوافذ..

((اغنية عاتبة))

ديار:طبعا مثل ماكلتي فأن الرسائل المشجعة والمثمنة لعملنا هي بالمئات وهذه رسالة من الصديق مهند الطائي من بغداد: ويقول شكرا لهذه الأذاعة الرائعة والعراقية الأصيلة وتحية من القلب الى الكادر العامل فيها..شكرا لك يا مهند..
ورسالة اخرى من (ابو نديم)ويقول فيها: للعلم رجاءا حيث ان هذه الأذاعة السحرية على الأف ام اصبحت مشتركة مع اذاعة فارسية ما يتعذر الأستماع لها من بغداد..

((اغنية مفرحة))

فريال:هذه رسالة ايضا يا ديار تحمل مشاعر التقدير والمحبة من المستمع (بي ماتي) وصلت الى مكتبنا في بغداد،وحولها لنا الزميل (نبيل الحيدري) اذ تضمنت التحيات الخالصة لنبيل والأعجاب ببرامجه الحوارية وهناك ايضا كم من المشاعر للنوافذ المفتوحة وكل العاملين في الأذاعة داخل وخارج العراق وفي الختام يقول (ماتي) نتذرع الى الله ان يحميكم في عملكم الدؤوب في كل الظروف الساخنة لنصرة الحق وايصال العراق الى شاطيء السلام..شكرنا الجزيل للصديق ماتي ونود ان تكون ضيفا على البرنامج في اقرب فرصة..

((اغنية))

ديار ..فريال هناك العديد من الرسائل التي تحيي الأذاعة ومنها رسالة من الصديق المتواصل معنا دائما (ناصر الحلفي من ايران).. وفي رسالته يهنأ الشعب العراقي على المشاركة الواسعة في الأنتخابات ما يدل على ان العراقيين ينشدون الحرية والديمقراطية والسلام..كما ان الحلفي يشكر كادر الأذاعة على التغطية الأعلامية المحايدة خلال الأنتخابات..شكرا لك يا ناصر على رسالتك الجميلة..

(( اغنية ))

فريال : ديار لا اود ان اطيل اكثر مع رسائل التقدير للأذاعة حتى لا يكولون بعض المستمعين ان هذا البرنامج فقط هو لمدح الأذاعة..ومعي رسالة او بالأحرى رسالتين من المستمع (علاء محمد قاسم العلي ) من هولندا فيها قصيدتين ألأولى بعنوان (القيثارة الحبلى) والقصيدة الثانية بعنوان(مذكرات متطرف) سأقرأ مقطعا من القيثارة الحبلى وسأترك القصيدة الثانية على امل ان يبعث (علاء) برقم هاتفه لكي نتصل به ليقرأها بنفسه..
تمارا
هل سمعتم عن تمارا؟
من تمارا
غيمة ام اقحوان ديمة ام زهرة
ام بلبلا
شمسا ربيعا حلما؟ صف لي تمارا لوحة
ام املا ام لا نهاية؟ ام هي اللون الذي لا لون له؟
من يصف لي..ما تمارا؟ لا احد
شكرا لك يا علاء على هذه المشاركة وننتظر منك المزيد..
في الختام اشكر جميع مستمعينا. وحتى نلتقي من جديد لكم منى ومن المخرج (ديار بامرني)، اطيب المنى..........

على صلة

XS
SM
MD
LG