روابط للدخول

حلقة جديدة


سميرة علي مندي و ديار بامرني

(ديار) : أهلا بمستمعينا الكرام وموعد آخر جديد مع برنامجكم نوافذ مفتوحة الذي يجيب على رسائلكم البريدية والألكترونية التي حملت في طياتها التحيات واراء عن الوضع الراهن في العراق ورغبات المشاركة في البرنامج عبر لقاء النافذة, ستشاركني في تقديم حلقة اليوم زميلتنا (سميرة) فأهلا بكم وبالحمام الزاجل وابقوا معنا .....

--- فاصل ---

(ديار) - رسائل ومشاركات جديدة من الصديقة الدائمة وعاشقة الأذاعة كما تصف نفسها (أيمان) وفي هذه المرة تتحدث عن دور الجامعة العربية في الشأن العراقي .. فأنا من وجهة نظري -فالجامعة العربية جاء دورها متأخرا جدا في التدخل في ما يجري في العراق فأين هي منذ بداية الغزو الاميركي وقوات التحالف ؟؟أعتقد أن زيارته لاتقدم ولا تؤخر وبلا جدوى!! وأنه كان من الافضل عقد مؤتمر الوفاق الوطني في العراق وليس في القاهرة ... تنهي أيمان رسالتها بالقول "عموما هذا حال الامة العربية فقط تملك الشعارات وتنقصها الافعال"............

(سميرة) - أما في مشاركتها الثانية فالصديقة (أيمان) تبتعد عن السياسة وتتحدث عن موضوع الصداقة وتهديه الى كل الذين يقدرون معنى الصداقة ويقدسونها, أيمان تعرف الصداقة بأعتبارها كلمة معناها كبير جدا.. وتشبهها بالطير ..وتقول لمن تغرد الصداقة؟؟ ولمن تطرح ثمارها اليانعة وتهدي أسعد لحظاتها؟؟؟ إنها للقلوب ذات الابواب المفتوحة وللعقول المنفتحة وللضمائر النابضة... ما اجمل ان نفتح نوافذ الصباح المشرق لتتخلل النسائم العذبة إلينا كل يوم لأننا نحتاج لتغريد ينفذ الى اعماق احساسنا هاديء صادق قريب الى انفسنا هو احساس الصداقة الذي يشعرنا بأن الوجود جميل ... فما اجمل الصداقة والحب

في ختام رسالتها تهدي أيمان تحياتها الى فريال حسين وتحية الى نبيل الحيدري مقدم ومعد برنامج عالم متحول وبرنامج حوارات كذلك تشكر الشاعر فالح الدراجي على برنامج مواويل وشعر الممتع.

(ديار) – ألعزيزة أيمان, شكرا لكل هذا التواصل ونعتز بهذه الصداقة الرائعة وهذه حمامة برنامج نوافذ مفتوحة نرسل معها تحيات أسرة الأذاعة لك ولكل أصدقاء البرنامج.

--- فاصل ---

(ديار) – رسالة من مستمع لم يذكر أسمه ولكن عنوانه البريدي يحمل الأسم (bakr_0205@hotmail.com) لذا سنسميك يا صديقنا ب(بكر) ونتمنى في الرسالة القادمة تكتب لنا أسمك الكامل حتى نتعرف نحن والمستمعين عليك أكثر. ألصدبق بكر يقول في رسالته بأنه تصفح الموقع الألكتروني لأذاعة العراق الحر ووجدها أكثر من رائعة ولكن يعلق على أسم الأذاعة (العراق الحر) ويقول, كيف يكون العراق حر وهو محتل, ويقول باننا في موقف صعب ولا بد أن نتحد ونوحد كلمتنا وتكون الأمة العربية حرة.

شكرا للصديق بكر للرسالة, ونحن نتمنى ان يتحقق حلم كل أنسان حر بان يأتي اليوم الذي يرى فيه وطنه يزهو بالحرية والديمقراطية.

--- فاصل ---

(سميرة) – رسالة وصلتنا من أبنة الفنان العراقي (رياض أحمد) ولكنها لم تذكر أسمها, تنقل لنا أعجابها ببرامج أذاعة العراق الحر والتي وصفتها بنوافذ متنوعة وتطلب منا ان ننشر في الموقع الألكتروني ما كتب عن الفنان الراحل (رياض أحمد).

شكرا للمستمعة الكريمة للرسالة, نحب ان نذكر بان الموقع الألكتروني للأذاعة العراق الحر تنشر فيه فقط المواد والبرامج التي تبثها ولكن لتلبية رغبة الصديقة المستمعة, فنطلب منك ان ترسلي رقم الهاتف لنتصل بك وتكوني ضيفة البرنامج وتتحدثي لنل وللمستمعين الكرام عن ذكرياتك مع الوالد والفنان الراحل (رياض أحمد)

--- فاصل ---

(ديار) – قبل ان لقرأ هذه الرسالة, أرجو من كل الأصدقاء والمستمعين الذين يحبون ان يشاركوا في طرح آرائهم وإرسال مشاركاتهم, بان يكتبوا لنا ألأسم لنتعرف على المستمعين الجدد ويتزايد التواصل بيننا.
هذه رسالة من مستمع لم يذكر أسمه وعنوانه البريدي هم (sam_hamed@hotmail.com) يقول فيها (يحيا العراق).هذه رسالة اخرى من المستمع (علي العراقي) يقول فيها "ألأذاعة جيدة جدا في كافة البرامج العراقية ويتمنى تقوية الأرسال).

شكرا لكل من (سام حامد وعلي العراقي) للرسالة ونتمنى ان يستمر هذا التواصل بيننا وان تجدون في برامج اذاعة العراق الحر كل ما هو ممتع ومفيد.

--- فاصل ---

(سميرة) – أصدقائنا المستمعين, نحاول في هذا البرنامج وفي معظم حلقاته ان نغطي بعض النشاطات الفنية والثقافية ونحاول تسيلط الضوء على نواحي أخرى من حياة العراقيين وبعيدا عن السياسة بأستضافة شخصيات عراقية مختلفة ... اليوم نستمع الى اللقاء مع الفنان والمغني العراقي (كريم حسين) المقيم في هولندا والذي عرفه المستمعين من خلال مجموعة من الأغاني منها (انت وين او اني وين, شكد فرق بين الأثنين) وأغنية (ما تدرين سهرت الليالي سنين). الزميل (فارس شوقي) أجرى اللقاء التالي مع الفنان (حسين كريم) للتعرف على اخر أخباره ونشاطاته الفنية وكذلك تذكير المستمعين بالأغاني التي عرف بها :

لقاء مع الفنان (حسين كريم)

--- فاصل ---


في الختام اشكر جميع مستمعينا الكرام. وحتى نلتقي من جديد لكم منى ومن الزميلة (سميرة علي مندي) ، اطيب المنى والى اللقاء

على صلة

XS
SM
MD
LG