روابط للدخول

سوق بغداد للأوراق المالية، المنتدى الاستثماري العربي – الروسي، غرفة التجارة والصناعة العراقية-الأميركية (الجزء الثاني)


ناظم ياسين

أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن مقابلة مع المهندس وليد السعدون عضو مجلس إدارة اتحاد وسطاء أوراق المال في العراق يتحدث فيها عن حجم التداول الذي يشهد ارتفاعا متواصلا في سوق بغداد للأوراق المالية.
وفي حلقة اليوم نستمع إلى متابعة من الأردن عن فعاليات المنتدى الاستثماري العربي – الروسي إضافةً إلى الجزء الثاني والأخير من مقابلةٍ مع المدير التنفيذي لغرفة التجارة والصناعة العراقية-الأميركية التاجر المغترب رعد عمر عن مساهمات الغرفة في تعزيز الدور الاقتصادي المتنامي للقطاع الخاص العراقي.
--- فاصل ---
سوق بغداد للأوراق المالية
يشهد حجم التداول في سوق بغداد للأوراق المالية ارتفاعا مستمرا مع وصوله رقما قياسيا بلغ نحو ثمانية عشر مليار دينار عراقي في إحدى الجلسات الأخيرة.
وللحديث عن أسباب هذا الارتفاع وإقبال المستثمرين المتزايد على شراء أسهم الشركات العراقية فضلا عن أهمية تفعيل قانون الاستثمار الأجنبي، أجرى مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد ليث أحمد المقابلة التالية مع المهندس وليد السعدون عضو مجلس إدارة اتحاد وسطاء أوراق المال في العراق.
(المقابلة – بغداد)

--- فاصل ---

المنتدى الاستثماري العربي – الروسي
افتُتحت فعاليات (المنتدى الاستثماري العربي – الروسي) في الأردن الثلاثاء بمشاركة أكثر من أربعمائة مستثمر من الدول العربية وروسيا وحضور عدد كبير من الاقتصاديين العراقيين.
وتفيد مراسلة إذاعة العراق الحر فائقة رسول سرحان التي حضرت جانبا من فعاليات المنتدى بأن إحدى الجلسات خُصصت لمناقشة مشاريع إعادة إعمار العراق.
التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي.

(رسالة عمان الصوتية)

--- فاصل ---

غرفة التجارة والصناعة العراقية-الأميركية (الجزء الثاني)
في تصريحات خاصة لـ(التقرير الاقتصادي)، تحدث المدير التنفيذي لغرفة التجارة والصناعة العراقية - الأميركية التاجر المغترب رعد عمر عن مختلف الأنشطة التي تقوم بها منذ تأسيسها في نيسان 2003. وأشار في الجزء الأول من المقابلة التي قدمناها الأسبوع الماضي إلى نشأة الغرفة والتسهيلات التي تقدمها إلى القطاع الخاص العراقي إضافةً إلى مساهماتها في عدة مشاريع اقتصادية مشتركة مع بعض الوزارات العراقية.
وفي الجزء الثاني والأخير من هذه المقابلة التي أجراها معه مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد عماد جاسم، يتحدث المدير التنفيذي للغرفة عن العمل في ظل الأوضاع الأمنية الراهنة واستفادة بعض رجال الأعمال العراقيين من الخدمات التي تقدمها الغرفة والرحلات التثقيفية التي تنظمها إلى خارج البلاد للمشاركة في معارض أو دورات وندوات اقتصادية متخصصة فضلا عن الاتفاقيات التي عُقدت مع الدوائر الحكومية العراقية من أجل تسهيل معاملاتها التجارية أو تنظيم دورات باللغة الإنكليزية لكوادرها.
(الجزء الثاني والأخير من المقابلة)

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG