روابط للدخول

هجوم مسلّح على سياسي عراقي بارز من (مجلس الحوار الوطني) في بغداد والقوات الأميركية والعراقية تبدأ عملية عسكرية جديدة بالقرب من الحدود مع سوريا


ناظم ياسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أُصيب الزعيم السياسي العراقي فخري القيسي بجروح بالغة السبت عندما فتح مسلحون النار على سيارته غربي بغداد.
وصرح زميله السياسي حسين الفلوجي بأن القيسي الناطق باسم (مجلس الحوار الوطني) العراقي وهو من أبرز الهيئات التي تمثل العرب السنّة أصيب بخمس رصاصات.
كما نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصدر في المستشفى بأن القيسي أصيب في الذراع والصدر وانه في حالة خطيرة.
فيما قالت الشرطة إنه كان في سيارته في حي الغزالية عند وقوع الهجوم.

بدأت القوات الأميركية والعراقية السبت عملية عسكرية جديدة في غرب العراق بالقرب من الحدود مع سوريا.
وقالت القوات متعددة الجنسيات في بيانٍ تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه إن العملية التي أُطلقت عليها تسمية (الحجاب الفولاذي) تُنفّذ بمشاركة نحو 2500 من أفراد الجيش الأميركي وألف جندي عراقي.
وأوضح البيان أن "الهدف من العملية إعادة الأمن على طول الحدود العراقية-السورية والقضاء على شبكة القاعدة الإرهابية في العراق التي تنشط في الحصيبة عند الحدود مع سوريا"، بحسب تعبيره.
يشار إلى أن القوات متعددة الجنسيات شنت ما لا يقل عن أربع عمليات عسكرية منذ نهاية أيلول في وادي الفرات الذي يمتد من الحدود مع سوريا إلى مشارف بغداد ويشكّل بحسب الجيش الأميركي أحد المحاور الرئيسية لتسلل المقاتلين الأجانب.
وذكر البيان أن الهجوم الجديد "يندرج في إطار عملية (الصياد) الهادفة إلى منع القاعدة من التحرك في وادي الفرات وإقامة وجود عسكري مشترك (أميركي-عراقي) متواصل على طول الحدود السورية" مضيفاً أن "قوات الائتلاف والقوات العراقية تهدف إلى توفير أجواء آمنة للسكان في هذه المنطقة تحضيرا لانتخابات 15 كانون الأول".

من جهة أخرى، أعلن الجيش الأميركي السبت في بيانات منفصلة أن ثلاثة جنود أميركيين قتلوا الجمعة في هجمات في العراق بينهم اثنان في بغداد.
وبذلك يرتفع إلى 2034 عدد العسكريين الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ الحرب التي أطاحت النظام السابق في آذار 2003 حسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس للأنباء استنادا إلى أرقام وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).
لكن المنظمة المستقلة لإحصاء ضحايا الائتلاف في العراق
(Iraq Coalition Casualties) ذكرت في موقعها الإلكتروني أن حصيلة القتلى الأميركيين تصل إلى 2042.

في الرباط، ذكرت هيئة مغربية إسلامية بارزة السبت أن أعضاء القاعدة في العراق سيواجهون ما وُصف بـ"هول الجحيم" إذا قتلوا الرهينتين المغربيين وأن الضحيتين سيموتان شهداء.
وكان تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين أعلن أنه أحال موظفي السفارة المغربية في بغداد المحتجزين منذ أواخر الشهر الماضي أحالهما إلى المحكمة الشرعية التابعة للتنظيم التي قضت بإعدامهما لتأييد الحكومة المغربية لحكومة بغداد.
وقال المجلس العلمي الأعلى الذي يضم آلافا من أئمة المساجد ورجال الدين الإسلامي والمفكرين في بيان إن الرهينتين المغربيين سيُعتبران في عداد الشهداء إذا ما نفذ هذا الحكم الظالم لأنهما يؤديان واجبا أوكل إليهما من قبل وطنهما ودولتهما الشرعية.
ونقلت رويترز عن بيان المجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية في المغرب وصفَه الخاطفين بأنهم "مارقون ومعتدون".

ذكر قائد عسكري بريطاني كبير أن التكنولوجيا المتقدمة والمتفجرات التي تُستخدم في صنع قنابل محلية تقتل أفراد الجيش الأميركي والقوات الأخرى في العراق تدخل فيما يبدو البلاد من إيران دون أي عقبات فعلية.
ملاحظة الميجر جنرال جيمس داتن من مشاة البحرية الملكية البريطانية وردت في سياق تصريحات أدلى بها للصحافيين في مؤتمر عبر الهاتف من البصرة.
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عنه القول الجمعة إنه لا يعلم ما إذا كانت الحكومة الإيرانية أو جهاز استخباراتها أو ربما جماعات غير محددة أخرى تساعد المسلحين العراقيين في تهريب المتفجرات أو القنابل تامة الصنع عبر الحدود مع العراق.
وأشار داتن، وهو قائد فرقة متعددة الجنسيات قوامها 13 ألف فرد في جنوب شرق العراق أشار إلى الاعتقاد بأن "العبوات الناسفة محلية الصنع وخاصة تلك التي تستخدم تكنولوجيا متقدمة تصل عبر تلك الحدود" دون الإدلاء بمزيد من التفصيلات.
كما نُقل عنه القول إن قوات الائتلاف في منطقته تعمل عن كثب مع الحكومة العراقية وحَرس الحدود من أجل مراقبة المنطقة بشكل افضل مشيراً إلى أن القوات العراقية عثرت في آب الماضي على كمية كبيرة واحدة على الأقل من المتفجرات.

على صعيد آخر، وفي لندن، قال سفير بريطاني سابق في واشنطن إن الحرب في العراق زادت الإرهاب المحلي في بريطانيا.
ملاحظة السير كريستوفر ماير وردت في سياق تصريحات نشرتها صحيفة (غارديان) اللندنية السبت وقال فيها إنه يختلف مع رأي رئيس الوزراء البريطاني توني بلير بأن الانضمام إلى الولايات المتحدة في غزو العراق عام 2003 لم يجعل بريطانيا عرضة للهجمات الإرهابية.
يشار إلى أن 52 شخصا قُتلوا في هجمات انتحارية منسّقة على شبكة النقل في لندن قبل أربعة اشهر.
وفي عرضها لهذه التصريحات، نقلت رويترز عن السفير البريطاني السابق في واشنطن قوله أيضا "توجد وفرة من الأدلة حاليا على أن الإرهاب المحلي تشدد وزاد جزئيا بسبب ما يحدث في العراق"، على حد تعبيره.
لكنه ذكر أنه ما زال يشعر أن الحرب كانت صائبة من حيث المبدأ"، بحسب ما نقل عنه.

في نيودلهي، صرح وزير الخارجية الهندي ناتوار سينغ اليوم السبت بأنه لا يعتزم التخلي عن منصبه بعدما ذكر تقرير أصدرته منظمة الأمم المتحدة انه وحزب المؤتمر الحاكم حصلا على امتيازات من صدام حسين.
سينغ نفى صحة ذلك ورفض طلباً من المعارضة بالاستقالة من منصبه كوزير للخارجية بعدما ورد اسمه في التقرير الدولي.
يشار إلى أن سينغ البالغ من العمر 74 عاما هو أيضا زعيم كبير لحزب المؤتمر الذي يرأس الائتلاف الاتحادي في الهند.
وقد صدر التقرير عن لجنة تحقيق مستقلة شكّلتها الأمم المتحدة برئاسة رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي السابق بول فولكر. لكن حزب المؤتمر وسينغ نفيا ارتكاب أي مخالفات قائليْن إن فولكر لم يتصل بهما.

بدأ الرئيس جورج دبليو بوش وزعماء دول أميركا اللاتينية اليوم الأخير من محادثات القمة في الأرجنتين وسط مخاوف من احتمال تجدد الاحتجاجات العنيفة التي شهدها اليوم الأول من المؤتمر الذي ينعقد بمشاركة رؤساء أربع وثلاثين دولة.
ويعقد الزعماء اجتماعاتهم وسط إجراءات أمنية مشددة في مدينة مار ديل بلاتا الساحلية حيث وقعت الجمعة اشتباكات بين قوات الشرطة والمتظاهرين الذين أضرموا الحرائق ونهبوا المحال التجارية.
وأعلنت السلطات اعتقال أربعة وستين شخصا فيما لم تُشر التقارير إلى حالات وفاة أو إصابات بالغة جراء المصادمات.

أرجأ الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان زيارة رسمية مقررة إلى إيران وسط الجدل الذي أثارته تصريحات الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد "بإزالة إسرائيل عن الوجود" في حين شددت طهران السبت على أن التأجيل جاء بمبادرة منها.
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية ليل الجمعة السبت عن "مصدر مطلع" في وزارة الخارجية أن الوزارة اتصلت بمكتب الأمم المتحدة في طهران "للطلب من أنان القيام بزيارته في وقت مناسب أكثر.
وكان ستيفان دوجاريك الناطق باسم أنان صرح من جهته بأن "الأمين العام والحكومة الإيرانية اتفقا على أن الوقت غير مناسب ليزور إيران"، بحسب ما نقلت عنه فرانس برس.
وكان من المقرر أن يتوجه أنان إلى طهران من الحادي عشر من تشرين الثاني الحالي حتى الثالث عشر منه في إطار جولة تقوده أيضا إلى مصر والمملكة العربية السعودية وتونس وباكستان.
وأبقى أنان على جولته باستثناء طهران.

توفي السبت فتى فلسطيني في الثانية عشرة من العمر متأثرا بجروح بالغة اثر إصابته برصاص جنود إسرائيليين الخميس بينما كان يحمل بندقية بلاستيكية حسب ما أعلنت أسرته.
وكان الفتى أحمد الخطيب أصيب في الرأس والمعدة ونقل إلى مستشفى في حيفا شمال إسرائيل وهو في حالة خطرة.
وأعرب ناطق باسم الجيش الإسرائيلي عن أسفه للحادث وحمل الفصائل الفلسطينية المسلحة مسؤوليته "لأنها تنشط في مناطق مأهولة وتهدد بالتالي حياة المدنيين"، بحسب ما نقلت عنه فرانس برس.

في فرنسا، قامت جماعات من الشبان بهجمات سريعة لإضرام الحرائق في الليلة التاسعة على التوالي من أحداث العنف في ضواحي العاصمة باريس وذلك في الوقت الذي انتشرت الاضطرابات إلى مدن أخرى.
وأعلنت الشرطة أنه تم إشعال النار في نحو تسعمائة سيارة في منطقة باريس ومدن فرنسية أخرى مثل ستراسبورغ ورين وتولوز وليل. يشار إلى أن أعمال الشغب يقوم بها شبان معظمهم ينحدرون من شمال أفريقيا وأفريقيا بسبب الإحباط من الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.
وأفادت رويترز بأن الشرطة اعتقلت 203 أشخاص من المشتبه فيهم ليل أمس.

تعهد زعيم الحزب الحاكم في أذربيجان اليوم السبت بأن تكون الانتخابات البرلمانية التي ستُجرى في بلاده غداً الأحد حرة ونزيهة.
وقال علي أحمدوف الأمين العام التنفيذي لـ(حزب يني أذربيجان) إن حزبه يبذل كل ما بوسعه لضمان أن تكون الانتخابات شفافة وديمقراطية.
لكن اثنين من أحزاب المعارضة البارزة وهما (حزب الجبهة الوطنية) و(الحزب الديمقراطي) قالا إن الشرطة اعتقلت المديرين المسؤولين عن الحملة الانتخابية فيهما. يشار إلى أن كلا هذين الحزبين متحالفان ضمن تكتل المعارضة المعروف باسم (أزادليك) أي "الحرية".
من جهتها، أعلنت وزارة الداخلية السبت أن فرماز جوادوف مدير الحملة الانتخابية في (الحزب الديمقراطي) اعتُقل بسبب محاولته منع الشرطة من تفتيش مكتبه. وكانت الشرطة تلقت معلومات تفيد بأن لدى جوادوف أسلحة. ولم تذكر الوزارة ما إذا تم العثور على أيٍ من هذه الأسلحة في مكتبه خلال التفتيش.

من المقرر أن يتوجه نائب وزير الخارجية الأميركي روبرت زوليك إلى السودان الأحد للمساعدة في دفع المتمردين والحكومة في اتجاه السلام في إقليم دارفور.
وتأتي الزيارة في الوقت الذي تتعثر فيه محادثات السلام بين الطرفين مع تصاعد أعمال العنف في الإقليم الواقع بغرب السودان.
وصرح زوليك قبل قيامه برابع زيارة للسودان منذ نيسان بأن "عمليات القتل على نطاق واسع في دارفور انخفضت ولكن التصعيد الذي حدث في الآونة الأخيرة في أعمال العنف خطر كبير"، بحسب تعبيره.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أن زوليك سيسافر أيضاً إلى كينيا لإجراء محادثات مع زعماء المتمردين الرئيسيين.

منحَت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) جائزة الموسيقى العالمية لعام 2005 للموسيقار ميكيس ثيودوراكيس الذي عُرف بتأليفه موسيقى فيلم (زوربا اليوناني).
وجاء في إعلان التكريم أن ثيودوراكيس مُنح هذه الجائزة التقديرية لمساهماته في التفاهم بين الثقافات وتعزيز السلام.
وفي كلمةٍ ألقاها لدى تسلمه الجائزة في مدينة آخن الألمانية مساء الجمعة، قال ثيودوراكيس البالغ من العمر 80 عاما إنه لم يكن بوسعه "أن يكون أي شيء آخر سوى موسيقي"، بحسب تعبيره.
وقد تم اختياره من بين أربعين مرشحا لجائزة اليونسكو التي تُمنح منذ عام 1975.
وكان ثيودوراكيس حقق شهرة عالمية إثر تأليفه الموسيقى التصويرية لفيلم (زوربا اليوناني) المقتبَس عن روايةٍ للكاتب اليوناني نيكوس كازانتزاكيس وقام بدور البطولة فيه أنتوني كوين.

(مقطع من موسيقى ثيودوراكيس)

عاد ثلاثة بحرينيين أحدهم عضو في العائلة الحاكمة في مملكة البحرين عادوا إلى بلادهم اليوم السبت بعد أكثر من ثلاثة أعوام في الأسر في قاعدة غوانتانامو الأميركية في كوبا.
وصرح عضو البرلمان البحريني محمد خالد بأن الثلاثة مع أُسرهم الآن وان الادعاء البحريني استجوبهم في وقت سابق ثم سمح لهم بالعودة إلى منازلهم، بحسب ما نقلت عنه رويترز.
وكان الرجال الثلاثة ضمن ستة بحرينيين محتجزين مع نحو 500 آخرين في غوانتانامو.
وحدد وزير الإعلام في البحرين محمد عبد الغفار عبد الله في وقت سابق هوية الرجال الثلاثة على انهم عادل كامل حجي وعبد الله النعيمي وسلمان إبراهيم آل خليفة.

أخيراً، وفي جاكرتا، أُعلن السبت أن امرأة إندونيسية توفيت في تشرين الأول الماضي كانت مصابة بانفلونزا الطيور ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للوفيات من المرض في رابع أكبر دولة من حيث عدد السكان في العالم إلى خمسة.
وصرح هاريادي ويبيسونو المسؤول في وزارة الصحة بأن أحد أقارب هذه السيدة الذي كان يعيش معها وعولج في مستشفى ثبتت إصابته بالمرض مما يرفع مِن عدد مَن تأكد إصابتهم بالمرض في إندونيسيا إلى تسعة أشخاص.

على صلة

XS
SM
MD
LG