روابط للدخول

جولة في الصحف الخليجية


أياد الکيلاني

مستمعينا الأعزاء ، ضمن مرحلتنا الخاصة بمنطقة الخليج من جولتنا اليومية على الصحافة العربية ، نلقي أولا نظرة على عناوين الصحف الرئيسية قبل أن نطالع ما ورد من الشأن العراقي في الافتتاحيات ومقالات الرأي:
73 قتيلاً وجريحاً بينهم 44 بعملية انتحارية نفذتها امرأة في تلعفر ، والعثور على 7 جثث شمال بغداد تعود لضحايا اختطفهم مسلحون في زي شرطة.
الجامعة تدرس إستراتيجية عربية لمنع تفتيت العراق، و وساطة أميركية بين السنة والأكراد.
10 قتلى في هجوم انتحاري نفذته امرأة في تلعفر ، و القوات العراقية تبدأ حملة عسكرية في القائم.
الشعلان ينفي تهمة الفساد المالي ويتعهد بمقاضاة وزير المالية الحالي
مايرز المتأهب لخلع بزته العسكرية غداً ، ويقول: الرهان في العراق أكبر من فيتنام. وأي هزيمة في العراق ستؤدي إلى هجمات مشابهة لـ 11 سبتمبر.
---------------------فاصل--------------
سيداتي وسادتي ، نطالع اليوم في صحيفة الخليج الإماراتية مقالا بعنوان (الذئب الإيراني والضحية العراقية) للكاتب (سعد محيو) ، يعتبر فيه أن خروج الصراع السعودي- الإيراني في العراق إلى العلن، مع التصريحات اللاهبة التي أطلقها سعود الفيصل في واشنطن ، يعني أن النفوذ الفارسي في بلاد العباسيين وصل إلى مرحلة حرجة ستدفع حتماً باقي القوى الإقليمية والدولية إلى التكتل والتضامن ضده. كما يعني دخول حرب العراق مرحلة خطرة جديدة، قد تسفر فيها التجاذبات الإقليمية- الدولية على أرضه عن "لببنة" و"أفغنة" الصراع فيه. اللببنة، من خلال التزام كل طرف إقليمي ودولي بتمويل وتسليح ودعم طوائف أو فئات أو مذاهب معينة لتمكينها من شن الحرب والصمود فيها. والأفغنة، عبر استقلال أمراء الحرب بمقاطعات خاصة بهم اقتصادياً وأمنياً وسياسياً. ويخلص الكاتب إلى توقع جولات صراع متصلة، يتم خلالها العمل على إعادة الذئب الإيراني إلى قفصه، تمهيداً لجعله يختنق بأنفاسه المحلية. وتصريحات سعود الفيصل في واشنطن حول مخاطر انفلات الذئب من عقاله، أول غيث هذه الجولات، لكنها حتماً لن تكون هذه الأخيرة.
------------------فاصل--------------
مستمعينا الأعزاء ، ونطالع في صحيفة الراية القطرية مقالا بعنوان (هل حقا تنشر سورية الدمار في العراق؟) للكاتب السوري (شادي جابر)،
ينبه فيه إلى أن لا شك في كون لدمشق حساباتها الخاصة فيما يتعلق بالملف العراقي، تتلخص في قلق ومخاوف سوريا من إمكانية تكرار سيناريو احتلال العراق ونجاح التجربة الأمريكية في هذا البلد ما يفسح المجال أمام صقور البيت الأبيض للتحرك باتجاه دمشق، إلا أن ذلك الاحتمال تضاءل اليوم إلي حد كبير خاصة أن واشنطن تعاني من أزمة شديدة التعقيد في العراق، فضلاً عن الأزمات الداخلية ، ما دفعها إلي مراجعة حساباتها في المنطقة واعتماد أسلوب مختلف للتعامل مع سوريا التي تعتبرها واشنطن عقبة أمام مشروعها لإقامة ما يسمي ب الشرق الأوسط الكبير. أما قلق السوريين مما يرسم لهم لا يعني بالضرورة تورطهم في عمليات القتل العشوائي والإرهاب التي تحدث بشكل شبه يومي في العراق، ولكن بالمقابل لا يمكن لدمشق بأي حال من الأحوال أن تمد يدها لإنقاذ الإدارة الأمريكية من مأزقها الكبير الذي تتحمل مسؤوليته وحدها.
------------------فاصل-------------
بهذا ، مستمعينا الأعزاء بلغنا نهاية جولتنا على الصحافة العربية وما غطته اليوم من مستجدات عراقية ، وهذا أياد الگيلاني يشكركم على طيب استماعكم ويدعوكم إلى متابعة باقي فقرات برامجنا من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG