روابط للدخول

أوضاع المهجرين والمرحلين ومشاكلهم والانتهاكات التي تعرضوا لها إبان النظام السابق


ديار بامرني

طابت أوقاتكم مستمعينا الكرام

حلقة هذا الأسبوع نسلط الضوء فيها على أوضاع المهجرين والمرحلين ومشاكلهم والانتهاكات التي تعرضوا لها ابان نظام صدام حسين وكيف تتعامل الجهات الرسمية الان مع هذه الفئة التي تعرضت إلى الإهمال وما هي الخدمات التي تقدمها الوزارات المعنية لدعمهم وتقديم المساعدة لهم, فابقوا معنا

--- فاصل ---

أعزائي المستمعين, التمييز العنصري كان واحدا من الأساليب التي أستخدمها نظام
صدام بحق العراقيين الذين تعرضوا جراء ذلك الى العديد من الانتهاكات, حيث استخدمت أساليب التخويف والمضايقة والتمييز ضد الأقليات بصورة منظمة وأجبار العديد منهم على تصحيح "الهوية العرقية" ومصادرة أراضي وممتلكات عائلات عدة تسكن في مناطق تعرضت لهذا التمييز.

عن سياسات نظام صدام السابقة, قالت منظمة مراقبة حقوق الإنسان في تقرير لها "ان الترحيل القسري والتعسفي للتجمعات السكنية بصورة منهجية يشكل جريمة ضد الإنسانية بموجب القانون الدولي." وقال (جو ستورك) مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة "ان العراق كان سابقا لديه جهاز أداري يعنى بعمليات الطرد بما في ذلك إصدار أوامر الطرد الرسمي واستخدام مراكز الترحيل" وطالبت المنظمة بالحاجة الملحة بان يقوم العراق الآن بإرساء آلية تسمح لأكثر من 120000 الف شخص ممن طردوا قسرا من ديارهم منذ عام 1991, بان يعودوا اليها بصورة منتظمة. وقالت المنظمة أيضا ان هذا أمر اساسي للحيلولة دون أندلاع حوادث عنف عرقي اذا ما حاولت العوائل المهجرة العودة الى المنطقة.

واليوم وبعد سنتين من سقوط نظام صدام, ما هو وضع تلك العوائل المرحلة ؟ لنستمع أولا الى تقرير مراسلنا في بعقوبة (سالم حسين) عن اوضاع المرحلين في محافظة ديالى ويتضمن التقرير لقاءا مع السيد (غازي منصور) رئيس رابطة الرحمة للدفاع عن حقوق المرحلين والمهجرين والذي تحدث في البداية عن المشاكل التي يعاني منها المئات من المرحلين في تللك المحافظة :

تقرير بعقوبة (سالم حسين) – لقاء مع السيد (غازي منصور) رئيس رابطة الرحمة للدفاع عن حقوق المرحلين والمهجرين

--- فاصل ---

ومن بعقوبة مستمعينا الكرام, ننتقل إلي (كركوك) التي تعرض سكانها أيضا إلي سياسة التمييز ضد الأقليات التي مارسها نظام صدام حسين. مراسلنا (مصطفى محمود) اعد تقريرا عن معاناة العوائل في المدينة وخاصة في منطقة (العرصة) التي تعرضت للدمار وتشريد العوائل الساكنة فيها. وألان مازالت هذه المعاناة مستمرة بسبب سوء المعاملة والإهمال من قبل الجهات الرسمية, حيث طالبت هذه العوائل الحكومة العراقية بان تهتم بهم أكثر واستعادة أراضيهم وممتلكاتهم, وتعويضهم عن الأضرار التي تكبدوها بسبب عمليات التهجير, فألى التفاصيل:

تقرير كركوك (مصطفى محمود)

--- فاصل ---

ونبقى مستمعينا الكرام مع ملف حقوق المرحلين والمهجرين والانتهاكات التي تعرضوا لها في العقود الماضية, لننتقل إلى (كربلاء) وهذا التقرير الذي أعده مراسلنا (عباس المالكي) والذي يتضمن مجموعة من المقابلات مع ضحايا عمليات الترحيل القسري التي قام بها نظام صدام ضد كل من كانت له علاقة بأي تنظيم سياسي أو له معتقدات دينية وفكرية أعتبرها النظام خطرا لابد من القضاء عليه. عدد كبير من العوائل أجبر على ترك كل شيء والبحث عن مأوى جديد يحميهم من بطش الأجهزة القمعية, وعملية البحث كانت شاقة وخسرت الكثير من العوائل أبنائها في تلك الرحلة, أما معسكرات ومخيمات اللاجئين فكانت لا تطاق وهكذا بدأت هناك صفحة جديدة من الانتهاكات:

تقرير كربلاء (عباس المالكي)

--- فاصل ---

أعزائي المستمعين .. برنامج حقوق الإنسان في العراق يرحب بكل مشاركاتكم و ملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني ألتالي :

bamrnid@rferl.org

موضوع الحلقة القادمة سيكون حول المشاكل التي يعانيها اللاجئ العراقي في أيران ومدى تعاون المنظمات الإنسانية العالمية والحكومية بالأظافة إلى الجهات الرسمية العراقية في دعم هؤلاء ومساعدتهم, البرنامج يستضيف السيد (هنريك نوردنتوفت) نائب مدير مكتب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في (طهران) ولقاء آخر مع أحد اللاجئيين العراقيين.

في الختام هذا ديار بامرني, يَتمنى لكم أطيبَ الأوقات و في أمــــان ألله

على صلة

XS
SM
MD
LG