روابط للدخول

رئيس الجمهورية جلال طلباني يقول ان صدام حسين اعترف بجرائم ارتكبها خلال فترة حكمه


ميسون ابو الحب

مستمعي الكرام اهلا بكم في ملف العراق.
من عناوينه الرئيسية:
رئيس الجمهورية جلال طلباني يقول ان صدام حسين اعترف بجرائم ارتكبها خلال فترة حكمه
ووزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد يقول ان جهود الإغاثة بعد اعصار كاترينا لا تحد من قدرات الجيش في حربي العراق وافغانستان

في الملف محاور أخرى والتفاصيل في الحال

تفاصيل ملف العراق من إذاعة العراق الحر.
قال رئيس الجمهورية جلال طلباني ان رئيس النظام السابق صدام حسين اعترف بارتكابه جرائم منها اعمال قتل ارتكبت خلال فترة حكمه مضيفا ان قاضي تحقيق انتزع منه اعترافات بشأن جرائم منها اعدامات امر الرئيس المخلوع بتنفيذها شخصيا.
طلباني قال:
090730 طلباني:

جاء ذلك في مقابلة تلفزيونية أجرتها قناة عراقية مع طلباني الثلاثاء ليلا.
طلباني قال أيضا ان بعض الاعترافات تتعلق بحالات ما تزال قيد التحقيق غير ان طلباني لم يحددها.
يذكر ان صدام وعددا من أعوانه سيمثلون امام المحكمة في التاسع عشر من تشرين الاول المقبل لمواجهة تهم تتعلق بمجزرة ارتكبت ضد 143 شيعيا في مدينة الدجيل في عام 1982 والتي اعقبت محاولة استهدفت حياة صدام حسين.
هذا وقد يواجه صدام حكما بالاعدام لو تمت ادانته في مجزرة الدجيل.
طلباني قال أيضا ان صدام حسين اعترف بجرائم أخرى منها حملة الانفال في عامي 1987 و 1988 والتي اودت بحياة ما يزيد على مائة وثمانين ألف كردي وادت أيضا إلى عمليات تطهير عرقي ضد الأكراد في العديد من مناطق شمال العراق. يذكر ان عمليات الانفال وقعت خلال الحرب العراقية الايرانية.
طلباني أضاف بالقول:
((صوت طلباني))

وقال طلباني أيضا:

((صوت طلباني))

يذكر ان صدام حسين قيد الاحتجاز لدى القوات الأميركية في موقع غير معروف في بغداد منذ إلقاء القبض عليه في كانون الاول من عام 2003 بعد ثمانية اشهر من سقوط نظامه على يد القوات الأميركية.
فاصل

اواصل فقرات ملف العراق من إذاعة العراق الحر.
قال وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد ان مساهمة الجيش الأميركي المتزايدة في جهود الاغاثة بعد الدمار الذي الحقه اعصار كاترينا في ولايتي لويزيانا والمسيسيبي لن تحد من قدرة الجيش في حربي افغانستان والعراق.
وكالة اسوشيتيد بريس نقلت عن رامسفيلد قوله في مؤتمر صحفي عقده في وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون، نقلت عنه قوله " دعوني اكون واضحا. لدينا القوات والقدرة والنية على مواصلة الحرب على الارهاب بشكل كامل، مع تلبية متطلبات الرد على الازمة الإنسانية هنا في الداخل. رامسفيلد أضاف " يمكننا فعل الاثنين معا وسنقوم بذلك ". رامسفيلد قال أيضا انه ما يزال هناك أكثر من 300 ألف من افراد الحرس الوطني التابعين للجيش وللقوات الجوية وهم موجودون للمساعدة في حالة الحاجة، حسب قول رامسفيلد.
هذا وكانت اسئلة قد طرحت على وزير الدفاع رامسفيلد عن انتقادات وجهها البعض بالقول ان استخدام عدد كبير من القوات في العراق بما في ذلك جنود الحرس الوطني من لويزيانا والمسيسيبي أثر على رد الجيش على اعصار كاترينا، غير ان رامسفيلد اجاب بالقول أن كل شخص يقول مثل هذا لا يفهم الوضع.
الجنرال رتشارد مايرز قائد القوات الأميركية المشتركة ظهر إلى جانب رامسفيلد في المؤتمر الصحفي وقد دافع الاثنان عن السرعة التي رد بها الجيش على متطلبات المساعدة في المناطق التي تضررت باعصار كاترينا. مايرز قال ان الجيش كان على استعداد في بعض الحالات لتقديم مساعدات تزيد على الحاجة.
فاصل

ما زلتم مع فقرات ملف العراق من إذاعة العراق الحر.
جاء في بيان صدر عن القوات متعددة الجنسيات ان احتفالية جرت بمناسبة نقل السلطة في النجف وانتهاء العمليات المعادية في المدينة بتاريخ 6 ايلول حيث تم نقل السلطة الى اللواء الاول الفرقة الثامنة من الجيش العراقي.
البيان اضاف ان الوحدة قامت بتقديم المساعدة الى المواطنين في النجف منذ منتصف شهر كانون الثاني وانه تم تمويل 31 مشروعا بقيمة 7.5 مليون دولار لتقديم الدعم الى المجلس البلدي لاعادة الاعمار. وشملت المشاريع الماء والصرف الصحي والتعليم والنقل والمساعدات الانسانية والاتصالات والقانون والحكم.
بيان القوات متعددة الجنسيات اضاف ان هناك 75 مشروعا حالياً تشمل الكهرباء والماء والصرف الصحي والعناية الصحية بكلفة تبلغ 37.8 مليون دولار.
جاء في البيان ايضا ان برنامج الاستجابة الطارئة للقادة الذي يركز على اصلاح المرافق الحساسة والبنى التحتية قام بتمويل 227 مشروعا بكلفة 6 مليون دولار وانه سيكون هناك عدد كافي من القوات الامريكية لتقديم المساعدة التي تطلبها قوات الامن العراقية للسيطرة على النجف والمناطق المحيطة بها، وحسب ما جاء في البيان الصادر عن القوات متعددة الجنسيات.
فاصل

حثت اللجنة المستقلة المكلفة بالتحقيق في ممارسات فساد في اطار برنامج النفط مقابل الغذاء، حثت على ادخال اصلاحات كبيرة في إدارة الامم المتحدة وذلك لتحسين مصداقية المنظمة الدولية وفعاليتها.
يرأس اللجنة بول فولكر، رئيس الاحتياطي الفدرالي الأميركي السابق وقد توصل التحقيق الذي اجرته إلى ان الامم المتحدة لم تكن قادرة على إدارة البرنامج الضخم. التحقيق قال أيضا ان مجلس الأمن الذي وضع برنامج النفط مقابل الغذاء سمح لرئيس النظام السابق صدام حسين بممارسة نفوذ كبير على تنفيذ البرنامج.
يذكر ان لجنة فولكر سبق ان وجهت اتهاما إلى المسؤول السابق عن البرنامج بينون سيفان بتسلم رشاوى. وعثرت على ادلة على ممارسات فساد لدى اثنين من موظفي الامم المتحدة.
هذا وسيصدر تقرير لجنة فولكر الكامل في وقت متأخر من يوم الاربعاء.

مستمعي الكرام إلى هنا ينتهي ملف العراق من إذاعة العراق الحر، شكرا لاصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG