روابط للدخول

حلقة جديدة


سميرة علي مندي

أهلا ومرحبا بكم مستمعينا الأعزاء في حلقة جديدة من برنامج عراقيون في المهجر.. نستضيف فيها اليوم فنانا عراقيا تشكيليا برع في رسم البورتريه الكاريكاتوري , وهو يقيم في ألمانيا منذ خمسة وعشرين عاما. أوقاتا طيبه أتمناها لكم وأهلا بكم ..
............................فاصل.....................
أعزائي
ضيفنا لهذا اليوم فنان عراقي دخل معترك الحياة العملية في سن مبكرة بعد ان ظهرت موهبته في مجال الرسم الكاريكاتوري ورسوم الأطفال..
وقد تميز في هذا المجال من خلال عمله في صحافة الأطفال العراقية في مطلع السبعينات من القرن الماضي..
ضيفنا هو الفنان التشكيلي المعروف منصور البكري الذي يقيم حاليا في العاصمة الألمانية برلين..
ولد الفنان منصور البكري في بغداد عام 1956
اكمل دراسته الجامعية عام 1978 في اكاديمية الفنون الجميلة..
كانت معارضته للحرب العراقية الايرانية هي السبب في ترك العراق في عام 1981 اذ توجه إلى ايطاليا, وفي عام 1982 وصل الى ألمانيا حيث حصل على شهادتي الدبلوم والمايستير في التصميم الكرافيك من الجامعة العليا للفنون الجميلة في برلين..
عن الغربة ومصاعب الغربة وخاصة على الفنانين يقول الفنان منصور البكري..

(منصور البكري)

بالرغم من مصاعب الغربة والامها الا ان الفنان منصور البكري يرى جوانب ايجابية كثيرة ومشرقة للحياة في بلاد المهجر..

(منصور البكري)

الذكريات الجميلة والاليمة تشغل حيزا كبيرا من خيال وذاكرة الفنان منصور البكري وهو باستمرار ينهل من الصور والمواقف والاماكن التي لا تزال عالقة بذاكرته لمواضيع لوحاته..

(منصور البكري)

في فترة السبعينات برزت موهبة الفنان منصور البكري في رسم الكاريكاتور حيث عمل في مجلة مجلتي وجريدة المزمار مع الفنان مؤيد نعمة والفنان علي المندلاوي , اضافة الى آخرين..

(منصور البكري)

برع الفنان منصور البكري كثيرا في رسم الشخصيات الكاريكاتورية لما يمتلكه من خبرة ودراية وتقنية عالية في رسم هذه الشخوص.. عن بدايات دخوله عالم الفن وعمله في مجلة الأطفال عندما لم يكن يتجاوز السادسة عشر من عمره يقول الفنان
منصور البكري

(منصور البكري)
الفنان منصور البكري رغم انفتاحه على الثقافات الغربية ومواكبته المستمرة للحركة الثقافية في العالم إلا انه يحب أن يستخدم الرموز العراقية في لوحاته وهو يعزو ذلك الى حبه للعراق..

(منصور البكري)

للفنان منصور البكري نشاط فني واسع فقد اقام 39 معرضا شخصيا داخل وخارج المانيا, وساهم في تنفيذ العديد من كتب الاطفال باللغة الالمانية كما تقلد العديد من الوظائف المتعلقة بالتنظيم الثقافي والفني في المانيا, وحاليا يعمل كمنسق ومدير ثقافي في المعهد الثقافي العربي في برلين..

(منصور البكري)

شارك الفنان منصور البكري في مهرجان الكاريكاتور العراقي الأول الذي أقامته مؤسسة أكد للثقافة والفنون في هولندا .. كما كان من ابرز المشاركين في المهرجان الثقافي الذي أقامه منتصف شهر تموز الماضي نادي الرافدين العراقي في برلين تحت عنون (ايام ثقافية عراقية)..

أما عن معرضه الشخصي الأخير الذي أقيم في قصر للفنون تابع لبلدية (نيو كولون) في برلين فيقول الفنان منصور البكري..

(منصور البكري)

نظرا الى عشقه وحبه لعالم الاطفال وثقافة الطفل فقد حاول الفنان منصور البكري مع مجموعة من الفنانين العراقيين وبعد سقوط النظام السابق ان يعيدوا من جديد بناء ثقافة الطفل العراقي الذي شوهته الحروب العبثية التي قام بها النظام السابق والثقافة البعثية التي كان النظام يحرص على نشرها..

(منصور البكري)

اما عن فكرة العودة الى الوطن فيقول الفنان منصور البكري ..
(منصور البكري)
للفنان منصور البكري أمنية يتمنى ان تتحقق ..

(منصور البكري)

كنا مع الفنان التشكيلي منصور البكري وقد حدثنا عن تجربته الفنية مع رسوم الأطفال ونشاطاته في منفاه الإجباري في ألمانيا التي يقيم فيها منذ خمسة وعشرين عاما بعيدا عن وطنه, كما حدثنا عن عالمه الذي أحبه في مجال صحافة الأطفال. وأخذنا معه إلى فترة السبعينات التي يتغنى بها الغب القنانين والمثقفين العراقيين.. ورقصنا معه على إيقاعات الحروف العربية الجميلة التي زخرت به لوحات معرضه الأخير الذي أقيم في برلين..

وبهذا مستمعينا الأعزاء نصل إلى نهاية حلقه هذا الأسبوع من برنامجكم عراقيون في المهجر .. حتى نلقاكم في حلقة جديدة هذه سميرة علي مندي تتمنى لكم اجمل الأوقات مع برامج إذاعة العراق الحر, وتترككم في رعاية الله وحفظه كما انقل لكم تحيات المخرج ديار بامرني .

على صلة

XS
SM
MD
LG