روابط للدخول

الفيدرالية محور النقاشات الدائرة حول الدستور الجديد واميركا وبريطانيا ترفضان دعوة الرئيس الروسي الى تحديد جدول زمني لانسحاب القوات متعددة الجنسيات


فارس عمر

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم واهلا بكم الى ملف العراق وفيه نتناول تطورات الشأن العراقي ، ومن ابرز عناوين الملف.

الفيدرالية محور النقاشات الدائرة حول الدستور الجديد واميركا وبريطانيا ترفضان دعوة الرئيس الروسي الى تحديد جدول زمني لانسحاب القوات متعددة الجنسيات.

تفاصيل الملف من اذاعة العراق الحر.
توقع متحدث باسم المجلس الاعلى للثورة الاسلامية تحقيق اختراق في المحادثات الجارية حول الدستور خلال الساعات الثماني والاربعين القادمة. ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن المتحدث هيثم الحسيني قوله ان العمل يجري بإشراك الجميع لتجاوز نقاط الخلاف. وكان ممثلون عن العرب السنة في لجنة صياغة الدستور اجتمعوا يوم الخميس مع رئيس الوزراء ابراهيم الجعفري لتقديم اعتراضاتهم على الفيدرالية وغيرها من القضايا التي تعترض طريق الاتفاق ، بحسب وكالة اسوشيتد برس. وتأتي هذه الاعتراضات في وقت يطالب المفاوضون الكرد بدستور يُقر بالادارة الذاتية القائمة عمليا في كردستان منذ سنوات فيما ارتفعت اصوات تدعو الى تشكيل اقليم يتمتع بحكم ذاتي في الجنوب. ويرى خبراء ان الفيدرالية هي الصيغة المثلى لتلبية هذه التطلعات وفي الوقت نفسه الحفاظ على وحدة العراق ارضا وشعبا. مايكل كلارك خبير دستوري في كلية كنغز البريطانية في لندن وهو يقول موضحا معنى الفيدرالية:
"ان الفيدرالية أداة لاعطاء بلد يتسم سكانه بتنوع واسع احساسا بادارة شؤونهم الخاصة في اطار بنية موحدَّة. وبالتالي فهي أداة نافعة جدا لأنواع معينة من البلدان".
برندان دونلي خبير دستوري آخر يعمل في مؤسسة فيدرال ترست للابحاث التي تتخذ من لندن مقرا لها. وهو يؤكد ان الكثير يعتمد على موقف العراقيين انفسهِم من الفيدرالية المقترَحَة.
ويقول دونلي:
"السؤال هو هل هناك احساس كافٍ بالوحدة والهوية والرغبة في العمل معا لاقامة نظام فيدرالي؟ أنا لا استطيع ان اقدم اجابة عن ذلك أكثر مما يستطيع أيُ أحد آخر".
وهناك دول فيدرالية ناجحة في انحاء العالم ابرزُها الهند وسويسرا والمانيا والولايات المتحدة وكندا وماليزيا واستراليا. وفي الحقيقة ان زاء اربعين في المئة من سكان العالم يعيشون في ظل انظمة فيدرالية. وبالتالي فان الفيدرالية شكل شائع من أشكال الحكم. ولكن هناك انظمة فيدرالية لم يحالفها النجاح وتفكك يوغسلافيا السابقة بنتائجه الكارثية مثال على هذه الانظمة. والوحدة الهشة لبلد كبير في افريقيا مثل نيجيريا مثال آخر.
فالى أي من هذه النماذج سيؤول مستقبل العراق في حال تطبيق النظام الفيدرالي؟
الخبيران كلارك ودونلي يؤكدان ان ذلك يتوقف على استعداد مكونات الشعب العراقي للتعاون والتعاضد فيما بينها. وهناك في حالة العراق مسألة الثروة النفطية. فان أكبر حقول النفط توجد في الجنوب وتتوفر موارد نفطية في الشمال ايضا. وثمة مخاوف بين سكان المحافظات الوسطى والغربية من ان الفيدرالية تعني حرمانهم من التمتع بنصيب من هذه الثروات. ولكن محللين يؤكدون ان هذه المخاوف لن يكون لها ما يبررها إذا ما آلت عائدات النفط الى خزينة الدولة الفيدرالية حيث يمكن ان يعاد توزيعُها من المركز الى الاقاليم على اساس من التكافؤ والعدل.

(فاصل)

نواصل تقديم الملف من اذاعة العراق الحر.
رفضت الولايات المتحدة دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى تحديد جدول زمني لانسحاب القوات متعددة الجنسيات.
وكان بوتين صرح في اعقاب محادثات اجراها مع العاهل الاردني الملك عبد الله يوم الخميس في منتجع سوتشي على البحر الاسود ان حكومته ترى من الضروري تحديد جدول زمني للانسحاب على مراحل.
واكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الاميركية شون ماكورماك موقف ادارة الرئيس جورج بوش في ربط الانسحاب بتطوير قدرات القوات العراقية على تولي مسؤولية الأمن.
وقال ماكورماك:
"اعتقد ان الرئيس بوش عبَّر بوضوح عن وجهة نظرنا بقضية المساعدة الأمنية للعراقيين. فعندما يطور العراقيون قدراتهم سنكون نحن في القوات متعددة الجنسيات قادرين على الرحيل".
الرئيس الروسي دعا ايضا الى عقد مؤتمر دولي حولي العراق قبل نهاية العام الحالي. وردا على هذه الدعوة اعاد المتحدث الاميركي التذكير بالمؤتمر دولي حول اعادة اعمار العراق الذي عقد في الثاني والعشرين من حزيران.
واوضح ماكورماك:
"عقدنا في الآونة الأخيرة مؤتمرا دوليا قمنا بتنظيمه في بروكسل ، وجرى بمشاركة واسعة من انحاء العالم ، ومن انحاء المنطقة ، ومن اوروبا. وكان هناك وفد من روسيا ايضا على ما أعتقد. وقد تنادت هذه البلدان فيه للتعبير عن دعمها للعراق".
وفي سياق متصل استعبدت بريطانيا ايضا تحديد جدول زمني لانسحاب قواتها من العراق مؤكدة بقاء هذه القوات "حتى انجاز المهمة الموكولة بها".

(فاصل)

يتطلع لاعبو كرة القدم العراقيون الى تطوير مستوياتهم بحيث تتسابق الاندية الاوروبية على استدراجهم اليها باجور مجزية وامتيازات مغرية. ويوضح مدرب المنتخب الوطني اكرم احمد سلمان ان الجانب المالي مشكلة كبيرة لأن الأندية العراقية في احيان كثيرة لا تدفع اجورا للاعبين والمدربين. وتنقل وكالة فرانس برس عن سلمان ان العراق يفتقر الى الملاعب الجيدة أو البنية التحتية المتطورة الى جانب الوضع الأمني والاخطار الناجمة عنه.
ولكن اللعب خارج العراق لا يخدم بالضرورة مصالح المنتخب. واعرب المدرب سلمان عن الأمل بأن يعمل اللاعبون العراقيون في اوروبا ولكنه اضاف انهم يتوجهون الى بلدان مستوى كرة القدم فيها ليس دائما بمستواها في العراق. وقال "اننا نريدهم ان يلعبوا في فرق قوية لمصلحة المنتخب العراقي". المشكلة الاخرى ان فرق الاندية لا تسمح دائما للاعبيها الاجانب بالمشاركة في المباريات الدولية التي يخوضها منتخبهم الوطني. ويقول رئيس الاتحاد حسين سعيد الذي رافق المنتخب العراقي لخوض لقاءين وديين في قبرص ان لدى المنتخب العراقي خمسة لاعبين متعاقدين مع اندية في قطر والعربية السعودية وايران والاردن وسوريا. كابتن المنتخب العراقي احمد كاظم الذي يعلب لنادي باس الايراني يؤكد عدم وجود المال الكافي لابقاء اللاعبين في العراق ويضيف ان كل لاعب يتمنى ان يلعب في اوروبا.
ومن المقرر ان يخوض المنتخب العراقي مباريات ودية مع قطر والامارات في ايلول المقبل في اطار استعدادات المنتخب لبطولة غرب آسيا التي ستُقام في طهران.

(فاصل)

بهذا نصل الى نهاية الملف الاخباري.

على صلة

XS
SM
MD
LG