روابط للدخول

جولة في الصحف الخليجية


أياد الکيلاني

مستمعينا الأعزاء ، ضمن مرحلتنا المخصصة لمنطقة الخليج من جولتنا على الصحافة العربية ، نقدم إلى حضراتكم فيما يلي عرضا لما أبرزته صحف المنطقة من الشأن العراقي في عناوينها الرئيسية ، قبل أن نطالع ما ورد في مقالات الرأي اليوم:

الفلوجة تستعد لمعارك جديدة ومواجهات مسلحة في سامراء ، مقتل 20 عراقياً وجندي أميركي.
تعليق العرب السنّة مشاركتهم يربك لجنة كتابة الدستور ، حمودي يسحب تصريحات عن قرب إنجاز مسودته.
اعتقال أكثر من 140 مسلحا ومشتبها به في أنحاء العراق.
الجزائر لم تتلق أي اتصال من خاطفي دبلوماسييها في بغداد.
البنتاجون: قدرات القوات العراقية في مواجهة التمرد محدودة.

في تقرير من البنتاغون إلى مجلس الشيوخ: قوات الأمن العراقية لم تجهز بعد لمواجهة المسلحين.

----------------فاصل-----------

مستمعينا الأعزاء ، في صحيفة الوطن القطرية نطالع اليوم مقالا بعنوان (العنف يثمر الحنظل) للكاتب (أبو بكر الحسن) ، يشير فيه إلى أن آخر بيانات جماعة القاعدة الموقعة من قبل كتائب (أبو حفص المصري) والذي أمهل أوروبا شهرا لسحب قواتها من العراق جاء بمثابة رد على تفسيرات القادة والمحللين الغربيين الذين أحالوا دوافع اعتداءات لندن الأخيرة إلى اختلاف الثقافات ورغبة الأصولية الإسلامية في فرض آرائها وطريقتها في الحياة على الغير بالقوة. وغني عن القول – بحسب المقال - أن رئيس وزراء بريطانيا توني بلير استمات في نفي أي علاقة للاعتداءات التي تعرضت لها عاصمة بلاده بموقف المملكة المتحدة من حرب العراق، إلا أن أحزاب المعارضة البريطانية أثبتت هذه العلاقة الحتمية قبل حتى أن تبث القاعدة بيانها الأخير على شبكة الانترنت.
ويخلص الكاتب إلى التأكيد على أن العنف هو أبعد الطرق لنصرة الحق لذلك حتى لو أثمرت تكتيكات الجماعات الإسلامية المتطرفة في تحييد بعض الإطراف أو لفت انتباه العالم إلى قضية الشعب الفلسطيني أو قضايا المسلمين في كل أرجاء المعمورة ، تظل هي الخاسر الأكبر.

--------------------فاصل-------------

مستمعينا الأعزاء ، ونطالع في الوطن القطرية أيضا افتتاحيتها لهذا اليوم بعنوان (خروج عن الإسلام) ، تشدد فيها على أن التفجيرات التي تتعرض لها لندن وما سبقها من تفجيرات في أنحاء العالم، والتي يربطها المستفيدون منها بالإسلام والمسلمين تحت مسميات مختلفة، تترك تأثيرات شديدة السلبية على الإسلام والجاليات الإسلامية في الدول الغربية، حيث أصبح على كل مسلم هناك إثبات براءته، وأصبح تحت مجهر الرقابة وفي وضع المشتبه به. وتعتبر الصحيفة أن المسألة تستدعي موقفا من علماء المسلمين الذين عليهم التداعي لهذا الغرض، وإصدار فتوى واضحة لا لبس فيها، تحرم قتل المدنيين وترويع وإرهاب الناس، وما التذرع باحتلال العراق سوى كلمة حق يراد بها باطل‚ وتجارة خاسرة‚ فالذي يريد أن يخرج الأميركيين والبريطانيين وحلفاءهم من العراق‚ فالميدان هناك لا في أنفاق لندن حيث المدنيون الأبرياء‚ والذين خرجوا بمئات الآلاف ضد غزو واحتلال العراق‚والذين مازالوا يقدمون للقضية العراقية والقضايا العربية الأخرى أكثر مما يقدمه هؤلاء الذين يضرون بالقضايا العربية والإسلامية‚ ويقدمون لأعداء الإسلام والعروبة خدمات جليلة بهذا الإرهاب الأعمى.

----------------------فاصل------------

(تقرير الکويت)

---------------فاصل----------------

وبهذا ، مستمعينا الأعزاء ، بلغنا نهاية جولتنا على الصحافة العربية وما تناولته من شؤون عراقية اليوم. وهذا أياد الگيلاني يشكركم على حسن متابعتكم ويدعوكم إلى الاستماع إلى باقي فقرات برامجنا من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG