روابط للدخول

جولة جديدة في الصحف العربية الصادرة في الخليج ليوم الثلاثاء 19 تموز عن الشأن العراقي


اياد كيلاني

مستمعينا الأعزاء ، ضمن مرحلتنا المخصصة لمنطقة الخليج من جولتنا على الصحافة العربية ، نقدم إلى حضراتكم فيما يلي عرضا لما أبرزته صحف المنطقة من الشأن العراقي في عناوينها الرئيسية ، قبل أن نطالع ما ورد في مقالات الرأي اليوم:
مقتل 8 عراقيين وجندي أميركي في بلد ، والسيستاني يدعو الحكومة إلى حماية مواطنيها من حرب الإبادة.

وزراء داخلية الجوار يلتقون اليوم في اسطنبول ، وصولاغ يؤكد: اجتماع ثلاثي عراقي أميركي تركي لمكافحة الإرهاب.

بمشاركة 60 دولة ومنظمة دولية ، ومؤتمر المانحين يبدأ في الأردن بإقراض العراق 500 مليون دولار.

لجنة الصياغة تنهي مسودة الدستور العراقي الأسبوع المقبل، واتفاق وشيك يتجاوز القضايا الخلافية الحساسة.

اعتقال 50 إرهابيا بينهم سوريان في بغداد و153 مطلوبا في ديالى، وإبرام سلسلة اتفاقيات مشتركة بين العراق وإيران.
-------------------فاصل-------------
سيداتي وسادتي ، (أهمية إدراك الحقيقة) عنوان افتتاحية صحيفة الشرق القطرية ، تشيد فيها بالتقرير الصادر أخيرا عن المعهد البريطاني الملكي للشؤون الدولية للأبحاث في لندن، وتضيف أن برغم تعارض التقرير مع تبريرات رئيس الوزراء البريطاني الذي بذل جهودا لإقناع الرأي العام بأن تفجيرات لندن التي اوقعت56 قتيلا و700 جريح، ليست مرتبطة بالحرب على العراق إلا انه يبقى وثيقة مهمة جدا يمكن الاستشهاد بها والبناء على ما جاء فيها كونها وثيقة صادرة عن مرجع موضوعي علمي يتوخى في إصدار أحكامه الدقة والموضوعية. كما لا يُستغرب – بحسب الصحيفة - أن نسمع عن محاولات للتقليل من أهميته ، دفاعا عن سياسات يدينها التقرير ويبدو انه يصعب التراجع عنها، فنسمع مثلا من شخصيات سياسية هامة مثل جاك سترو وزير الخارجية البريطاني تشكيكا في صحة مضمون التقرير لكونه يتنافى مع الخط الاستراتيجي الذي قامت عليه السياسة البريطانية التي اعتمدها بلير وكذلك فان انتقاد سترو لتقرير المعهد لا ينقص من أهميته ولا من مصداقيته بل ربما يزيد من أهميته ومن الدوافع لمتابعة ما جاء فيه ومناقشته للاقتراب أكثر فأكثر من الحكم الموضوعي على ما يجري.. ومحاولة إدراك الحقيقة – بحسب افتتاحية الصحيفة.
---------------------فاصل-----------
مستمعينا الأعزاء ، كما نشرت صحيفة أخبار الخليج البحرينية مقالا بعنوان (جذور الإرهاب وكيفية التصدي له) للكاتبة (فاطمة الحواج)، تشدد فيه على أن جريمة إعدام السفير المصري إيهاب الشريف وجريمة الاعتداء على القائم بالأعمال البحريني وسلسلة التفجيرات التي حدثت في لندن يرفضها كل إنسان طبيعي يؤمن بالسلام والتعايش بين الشعوب. وتعتبر أن كلما زاد الظلم زاد التطرف وتكريس الحقد في نفوس المظلومين. إن غياب الديمقراطية وانتهاك حقوق الإنسان أساس رد الفعل المضاد لقوة القهر لأن العنف يولد عنفا وبالتالي يتحول هذا المضطهد سواء كان دولة على المستوى الدولي أو أفرادا على مستوى الدولة الواحدة إلى بركان ينفجر ليحرق كل من حوله. لذلك على الدول الكبرى أن تعيد النظر في رسم السياسات الداخلية والخارجية تجاه الدول الإسلامية والعربية، وان ترفع الظلم المستشري في نفوس الشعوب وخاصة الإسلامية، وان تبني ثقافة السلام بدلا من الحروب والتناحر من أجل مصالح اقتصادية لفئة قليلة من الناس على حساب الشعوب وظلمهم. وعلى الحكومات أن تعيد النظر في مسائل حقيقية أهمها التوزيع العادل للثروات والمزيد من الديمقراطية وحقوق الإنسان.
-----------------فاصل----------------

(جولة في الصحف الكويتية المحلية عن الشأن العراقي)

---------------فاصل----------------
وبهذا ، مستمعينا الأعزاء ، بلغنا نهاية جولتنا على الصحافة العربية وما تناولته من شؤون عراقية اليوم. وهذا أياد الگيلاني يشكركم على حسن متابعتكم ويدعوكم إلى الاستماع إلى باقي فقرات برامجنا من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG