روابط للدخول

لقاء مع أستاذ القانون وعضو هيئة الإفتاء الدكتور (جاسم العيساوي) قبل أن يغتاله إرهابيون يوم الأربعاء الماضي


مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد نبيل الحيدري

تدور حلقة هذا اليوم حول الطائفية والمذهبية. وضيف الحلقة الدكتور (جاسم العيساوي) - أستاذ القانون وعضو هيئة الإفتاء و المرشح للجنة كتابة الدستور والذي اغتاله الارهابيون صبيحة يوم الثلاتاء 22 من هذا الشهر مع ولده في منطقة الشعلة ببغداد.

تتميز حلقة هذا اليوم من برنامج (حوارات) بموضوعها الذي يدور حول - الطائفية والمذهبية - التي شاع تداولها، ودخلت المصطلح السياسي العراقي بشكل واضح خلال السنتين الاخيرتين، وقد واجه الشعار السياسي الطائفي احتجاجا غير قليل من العراقيين الذين مع تعرض الكثير منهم الى اضطهاد وعسف طائفي معلن وغير معلن من قبل النظام السابق، فأنهم لا يستمزجون تداوله السافر اليوم، ويعولون كثيرا على الروح العراقية والوطنية الخالصة بأعتبارها مرجعية مقبولة ومدعاة للفخر.

والميزة الاخرى لحلقة حوارات هذا اليوم هو (ضيفها) والمتحدث بروح اسلامية متفتحة ووطنية واضحة وهو استاذ القانون، وعضو هيئة الافتاء في العراق، والكاتب الناشط، والعضو المرشح في لجنة كتابة الدستور عن السنة العراقيين الدكتور (جاسم العيساوي)، والذي ربما لتوازن طروحاته، ووطنية التزامه، فقد كان هدف الارهابيين الذين لا يريدون ان يشيع صوت العقل والتوازن واللاطائفية.. فكان ان اغتالته عصابات الارهاب والعسف والجهل قبل يومين مع ولده محمد وهو يغادر بيته في منطقة الشعلة التي عرفته واحبته اسلاميا منفتحا ومسالما عراقيا عاش مع اهله وجيرته بروح الاخوة والتدين الواعي، والذي ربما سيتلمسه المستمع الكريم في حوار هذه الحلقة.

وسنلتقي في الاسبوع القادم مع ضيف اخر وحوار جديد ...

على صلة

XS
SM
MD
LG