روابط للدخول

مؤتمر بروكسل يؤكد الدعم الدولي لجهود الحكومة العراقية في إحلال الأمن وإعادة الأعمار


ناظم ياسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نشرة الأخبار التي أعدها ويقدمها ناظم ياسين:
أكد رؤساء الوفود المشاركة في المؤتمر الدولي حول العراق في بروكسل اليوم الأربعاء أكدوا دعم الحكومة العراقية في جهودها الرامية نحو إحلال الأمن وإعادة الأعمار.
المؤتمر افتُتح برعاية الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة وبمشاركة مندوبين عن نحو ثمانين دولة ومنظمة عالمية. وقالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس في كلمتها إن "الشعب العراقي الشجاع يطلب منا أن نكون معه وهو يستحق دعمنا الكامل"، بحسب تعبيرها.
رايس دعت أيضاً "الدول المجاورة للعراق وخصوصا سوريا" إلى ضمان أمن الحدود "في مواجهة الذين يسعون إلى إلغاء أي تقدم في العراق".
من جهته، قال رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري إن "الدول التي يتسلل منها الإرهابيون عليها أن تتحمل جديا مسؤولياتها وتضمن أمن حدودها". وأكد أنه يأمل في إقامة عراق "مستقر ويحترم حقوق الإنسان" ويعتزم احترام برنامج سياسي لتبني دستور جديد. كما أعرب عن الأمل في أن يكون وجود القوات متعددة الجنسيات في العراق "مؤقتاً".

وفي الكلمة التي ألقاها أمام المؤتمر، دعا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان زعماء العالم إلى المساعدة في إعادة اعمار العراق مضيفاً أن عليهم طمأنة العراقيين بأنهم "لن يخذلوهم".
كما حيا "شجاعة وصلابة" قادة العراق وشعبه مؤكدا ضرورة أن "يضعوا خلافاتهم جانبا لبناء مستقبل مشترك"، بحسب تعبيره.

هذا وحثّ البيان النهائي وفقاً لنصٍ وُزّع سلفاً حثّ بغداد على "تكثيف الجهود لإشراك جميع الأطراف التي تنبذ العنف في العملية السياسية"، بحسب ما أفادت وكالة رويترز للأنباء.
كما ناشد البيان العراق وجيرانه التعاون بشأن الأمن ومراقبة الحدود ودعا جميع الدول إلى إعادة العلاقات الدبلوماسية أو تعزيزها مع بغداد.
وتضمن البيان الختامي فقرة تحث كبار دائني العراق على تخفيفٍ سخي لديون بغداد إضافةً إلى التعهد بدعم جهود العراق للانضمام إلى منظماتٍ دولية مثل منظمة التجارة العالمية.



وعلى هامش المؤتمر، حضّ وزير الأمن الوطني العراقي عبد الكريم العنزي اليوم الأربعاء المسلحين السنّة "الوطنيين" على التفاوض على هدنة يمكن أن تسرع بانسحاب القوات متعددة الجنسيات.
المسؤول العراقي ذكر في مقابلة أجرتها معه رويترز أنه "يوجد وطنيون داخل التمرد المناهض للاحتلال. ونحن نحضهم على أن يُظهروا وجوههم وأن يأتوا إلى مائدة التفاوض"، بحسب تعبيره.
وأضاف العنزي "حتى الآن تحدثنا فقط معهم من خلال وسطاء".

أُعلِن عن قيام القادة السياسيين للعرب السنّة بتشكيل فريق للتفاوض على نص مسودة الدستور العراقي الجديد.
وصرّح ناطق باسم السنّة وعضو بارز في اللجنة البرلمانية المكلفة صياغة الدستور لرويترز اليوم بأن الفريق الذي تشكل حاز قبولا من جانب الشيعة والكرد. ولكن تعطيل جلسات الجمعية الوطنية لمدة أسبوع بسبب نقص المياه وتكييف الهواء يمكن أن يؤجل إجراء محادثات يحضرها جميع الأعضاء إلى يوم الثلاثاء المقبل على الأقل.
يشار إلى أن 15 من السنة من خارج البرلمان أُضيفوا لتوسيع لجنة كتابة الدستور المؤلفة من 70 عضوا ليكون نصيب السنة 17 عضوا. ولكن عماد محمد علي الناطق باسم التجمع السني ابلغ رويترز أن هؤلاء الأعضاء الجدد إضافةً إلى عشرة "مستشارين" في انتظار الموافقة عليهم من جانب جلسة للجمعية الوطنية قبل الانضمام إلى المفاوضات.

من إذاعة العراق الحر، نواصل تقديم نشرة الأخبار.
أعلن مصدر في الشرطة العراقية الأربعاء مقتل اثنين من أفراد الشرطة وإصابة اثنين آخرين بجروح في انفجار عبوة ناسفة لدى مرور دوريتهم في جنوب بغداد.
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته أن الحادث وقع عند الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي في منطقة المدائن.

من جهة أخرى، صرح مصدر في وزارة الدفاع العراقية بأنه تم العثور على ثلاث جثث مجهولة الهوية مساء الثلاثاء في جنوب بغداد من قبل القوات الأميركية.
وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن "القوات الأميركية عثرت على الجثث في منطقة الدورة"، مضيفاً أن "القتلى سقطوا بإطلاق نار وأن القوات الأميركية قامت بتسليم الجثث إلى وزارة الداخلية العراقية".

وفي كركوك، أعلن مسؤول في الشرطة العراقية أن أربعة عراقيين جُرحوا ثلاثة منهم بحالة خطيرة الأربعاء في انفجار سيارة ملغمة عند مرور موكب رئيس الجبهة التركمانية.
فرانس برس نقلت عن العقيد عادل زين العابدين أن السيارة التي كانت متوقفة على جانب الطريق انفجرت اليوم لدى مرور موكب سعد الدين أرجج رئيس الجبهة التركمانية" في حي الواسطي وسط المدينة ما أدى إلى إصابة أربعة من حراسه بجروح".
وأضاف أن "رئيس الجبهة التركمانية لم يصب بأي أذى في الحادث".
وكان سعد الدين أرجج انتُخب الأسبوع الماضي خلفا لفاروق عبد الله الذي انتخب عضوا في الجمعية الوطنية العراقية.

قال تنظيم قاعدة الجهاد في بلاد الرافدين في بيان منسوب له في موقع على شبكة الإنترنت إن المؤتمر الدولي عن العراق ينعقد "لتخريب العراق وليس لإعماره"، بحسب ما نقلت رويترز عن البيان.

أعلن مسؤولون فيليبينيون أن المحاسب الفيليبيني روبرت تارونغوي الذي ظل محتجزا رهينة بالعراق منذ الأول من تشرين الثاني الماضي أُطلق سراحه اليوم الأربعاء بعد مفاوضات مع خاطفيه استمرت عدة اشهر.
وأكدت رئيسة الفيليبين غلوريا أرّويو أن الرهينة المحرَر "سيعود أخيرا لوطنه"، بحسب ما نقلت عنها رويترز.
وكان تارونغوي احتُجز إلى جانب مجموعة من العاملين الأجانب عندما اقتحم مسلحون منزلا في بغداد مملوكا لصاحب عملهم السعودي.

في سياق متصل، ذكرت السلطات الأسترالية الأربعاء أن رهينة سويدياً سابقا خُطف في العراق كان محتجزاً في الزنزانة نفسها مع الأسترالي دوغلاس وود الذي أُفرج عنه الأسبوع الماضي.
وقالت ناطقة باسم وزارة الخارجية إن سويدياً لم يعلن عن خطفه أُفرج عنه قبل أسبوعين تقريبا من الإفراج عن وود من قبل الجيش العراقي بعد 47 يوما من الاحتجاز.
فرانس برس نقلت عن الناطقة قولها "يمكننا التأكيد أن وود كان معتقلا مع مواطن سويدي أُفرج عنه قبل أسبوعين من الإفراج عن وود". لكنها لم تؤكد في المقابل معلومات صحيفة "افتونبلادت" السويدية التي أفادت بأن معلومات قدمها أولف هيرستروم لعبت دورا حاسما في تحرير وود.



ذكر وزير الخارجية الأوكراني بوريس تاراسيوك الأربعاء أن بلاده ستواصل القيام بدور مدني في إعادة اعمار العراق بعد رحيل قوتها المؤلفة من 1600 جندي في وقت لاحق من العام الحالي.
ملاحظة المسؤول الأوكراني وردت في سياق تصريحات أدلى بها على هامش المؤتمر الدولي حول العراق في بروكسل.
ونسبت رويترز إليه القول "سنحوّل وجودنا إلى وجود غير عسكري آخذين في الاعتبار التعاون في مشاريع مثل إمدادات المياه والنقل وصناعة النفط والغاز وهي المجالات التي اشتهرت بها أوكرانيا على مدى عقود في العراق"، بحسب تعبيره.
تاراسيوك أوضح أن أول مجموعة من الجنود الأوكرانيين وعددها 150 فردا غادرت العراق في 15 آذار وتبعتها مجموعة أخرى من 500 جندي في 15 أيار مشيراً إلى أن بقية أعضاء القوة سيغادرون بحلول نهاية العام.
وأضاف أن أوكرانيا ستواصل المشاركة في مهمة حلف شمال الأطلسي في العراق لتدريب قوات الجيش والشرطة هناك.

أُدرج العراق بالكامل في قائمة أكثر المواقع الثقافية المعرضة للخطر لينضم إلى مواقع في 55 دولة أخرى. وضمت القائمة 100 موقع معرض للخطر ويصدرها كل عامين (صندوق الآثار العالمي) الذي يتخذ نيويورك مقراً ويموّله القطاع الخاص. ويتم اختيار المواقع من بين ترشيحات يتقدم بها عدد كبير من خبراء الآثار والفنون.
رويترز نقلت عن بوني بورنهام رئيس الصندوق تصريحه للمراسلين بأنها "المرة الأولى التي تدرج فيها دولة بالكامل في قائمة المواقع المهددة بالخطر" ، بحسب تعبيره.
وذكر القائمون على الصندوق أن أعمال النهب وعدم القدرة على القيام بعمليات ترميم في العراق زادت من خسائره فيما يتعلق بالآثار التي يرجع تاريخها إلى عشرة آلاف عام مضت والتي من الممكن أن تُمحى نهائيا.

في برلين، برّأت محكمة ألمانية اليوم الأربعاء ضابطا بالجيش الألماني تحدى الأوامر التي شعر أنها يمكن أن تساعد الحرب في العراق برأته من تهمة التقصير حيث أشارت المحكمة إلى ضمانات دستورية لحرية الرأي.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أن محكمة إدارية ألمانية برّأت ضابطا بالجيش برتبة رائد جرى تنزيل رتبته إلى نقيب في العام الماضي لرفضه استمرار العمل في مشروع لإعداد برنامج كومبيوتر في نيسان 2003 بعد الغزو بفترة قصيرة. وكان محامو الجيش حاولوا طرد الضابط الذي لم يُذكر اسمه من القوات المسلحة.


هددت إسرائيل اليوم الأربعاء بتوجيه ضربات جوية في غزة حتى إذا كان ذلك ينطوي على مخاطر إصابة مدنيين فلسطينيين وذلك في حال قيام ناشطين بتعطيل الانسحاب المزمع في آب من الأراضي الفلسطينية.
وصرح ايفال غلعادي رئيس فريق التنسيق والاستراتيجية في مكتب رئيس الوزراء أرييل شارون بأن "إسرائيل ستتصرف بطريقة حاسمة للغاية لمنع هجمات إرهابية ونيران ناشطين أثناء تنفيذ فك الارتباط"، بحسب ما نقلت عنه رويترز.

وكان مسؤولون إسرائيليون ذكروا في وقت سابق الأربعاء أن الجيش استأنف سياسة الاغتيالات ضد الناشطين من الجهاد الإسلامي التي توقفت في إطار اتفاق وقف إطلاق النار.
وصرح جدعون عزرا وزير الأمن العام لإذاعة الجيش الإسرائيلي "كانت هناك محاولة في غزة لاعتراض نشط من الجهاد الإسلامي أمس. ولم تكلل المحاولة بالنجاح." ولم يذكر اسم النشط المقصود.
وأضاف "سنحت الفرصة. أي وسيلة لتحييد المنظمة واردة وممكنة"، بحسب تعبيره.
حركة الجهاد الإسلامي استأنفت هجمات بالصواريخ وقذائف الهاون على مستوطنات يهودية بقطاع غزة فيما تصفه بأنه رد على الغارات التي تشنها إسرائيل لاعتقال أعضاء الجماعة المطلوبين.

طالبت منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومان رايتس ووتش) مصر اليوم الأربعاء بالإفراج عن عضوين بارزين من الأخوان المسلمين احتُجزا خلال حملة استهدفت الجماعة بعد أن نظمت احتجاجات مطالبة بالإصلاح في أيار الماضي.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أن هذه المنظمة انتقدت أيضا مصر لمحاكمتها جنائيا أشخاصا مارسوا حقهم في الاحتجاج السلمي.
وقال جو ستورك مدير المنظمة في الشرق الأوسط في بيان "بعد تحقيقات دامت ستة أسابيع لم تثبت الحكومة أن هناك جريمة ارتكبت"، بحسب تعبيره.

أخيراً، وفي كابل، أعلن الجيش الأميركي الأربعاء مقتل أربعين مقاتلا متمردا وشرطي أفغاني وجرح خمسة عسكريين أميركيين أثناء معارك استمرت إحدى عشرة ساعة في جنوب أفغانستان.
ونقلت فرانس برس عن بيان الجيش أن المعارك اندلعت الثلاثاء بعد أن تعرضت وحدات من قوات التحالف والقوات الأفغانية لهجوم.
وأضاف البيان "أن طائرات مطاردة ومروحيات هجومية تابعة للتحالف قصفت مواقع العدو طيلة المساء" مشيراً إلى إصابة عنصرين من الشرطة الأفغانية بجروح.

على صلة

XS
SM
MD
LG