روابط للدخول

جولة على الصحافة العربية الصادرة في لندن والتي تناولت الشأن العراقي


اياد كيلاني

مستمعي الكرام ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، ومرحبا بكم في جولتنا اليومية على الصحافة العربية ، والتي نستهلها بمرحلة نطالع خلالها ما تناولته الصحف العربية الصادرة في بريطانيا من شؤون عراقية ، ثم نتوجه إلى بغداد لنستمع إلى تقرير مكتبنا هناك حول أهم ما أبرزته الصحف العراقية اليوم. وإلى حضراتكم أولا بعض أهم عناوين الصحف اللندنية:

في تصريح من العراق: 5 آلاف إرهابي اعتقلنا منهم ألفا ، وقصف جوي أميركي يقتل 40 مسلحا.
عشيرة صدام بلا مصدر رزق وأحوالها المعيشية تزداد سوءاً.
سورية تعرض تفعيل التعاون مع العراق، وشرطي من القوات الخاصة يفجّر مقرها في بغداد، ومؤتمر بروكسيل يثير أزمة بين الجعفري والأكراد.

نائب في لجنة صوغ الدستور يرجح تأجيله 6 شهور.
------------------فاصل--------------
سيداتي وسادتي ، في تقرير نشرته اليوم صحيفة الحياة بعنوان (حزب طالباني يتهم «قوى» بدفع الأكراد إلى التمرد) ينسب فيه مراسلها في بغداد (عبد الواحد طعمة) إلى المسئول في الاتحاد الوطني الكردستاني – وعضو الجمعية الوطنية – (كمال محي الدين) تأكيده بأن هناك قوى عراقية تعمل على عرقلة العملية السياسية ودفع الأكراد باتجاه التمرد وحمل السلاح مرة أخرى على رغم عدم رغبة الأكراد بذلك.
ولفت في حديثه مع المراسل إلى أن هذه القوى العراقية تريد السيطرة على كردستان بالقوة المسلحة وإعادة سلطة الديكتاتورية بحجة التمرد وحمل السلاح، وأشار إلى أن هذه القوى - التي وصفها بأعداء الشعب العراقي من دون أن يسميها - تحاول دفعنا بهذا الاتجاه، موضحاً أن القوى الكردية التي تعي جيداً ما يدور من ألاعيب سياسية لن تعطي هذه الفرصة مطلقاً، وأنها ستعتمد على القوى الوطنية المخلصة في كشف المطبات المختلفة في طريق العملية السياسية وتعرية الذين لا يساعدون على استمرار المسيرة الديمقراطية الجديدة. كما أكد تمسك الأكراد بإقامة فيدرالية قومية سياسية في كردستان تكون عضواً في الفيدرالية المركزية للبلاد.
--------------فاصل------------

مستمعينا الأعزاء ، كما نشرت الحياة تقريرا لمراسلتها في بغداد (خلود العامري) ، تنسب فيه إلى الأمين العام لمنظمة بدر (هادي العامري) نفيه وجود تنسيق مسبق بين المنظمة التي اختتمت مؤتمرها السنوي الثاني أمس، وبين الحكومة العراقية لإشراك قوات بدر في عملية البرق الأمنية للقضاء على الإرهابيين. وتابع العامري مؤكدا: لم نشارك في عمليات البرق، ولا علاقة لنا بها، لكننا مستعدون للاشتراك فيها إذا طلبت الحكومة. وزاد أن قوات بدر تستطيع المساعدة في حفظ الأمن من خلال مؤسسات الدولة، ولن تتولى أي مهمة عسكرية خارج إطار الحكومة. وكانت المنظمة دعت في بيانها الختامي جميع العراقيين إلى التسلح بالوعي والبصيرة في التعامل مع الإرهاب، مستنكرة عمليات القتل الطائفية التي تمارسها العناصر الإرهابية في البلاد، وتأليب بعض القوى الإرهاب. كما حض المشاركون في المؤتمر على الاهتمام برفع كفاءة العناصر الأمنية العراقية باعتبارها الحل الوحيد لانتقال الملف الأمني إلى العراقيين، ورحيل القوات الأميركية والمتعددة الجنسية.
--------------فاصل------------

مستمعينا الكرام ، أدعوكم الآن إلى الاستماع إلى ما أبرزته الصحافة العراقية المحلية من قضايا ومستجدات ، وذلك عبر الرسالة الصوتية التالية الواردة إلينا من مكتبنا في بغداد.
(صحافة عراقية)

-----------------فاصل--------------

وهكذا ، سيداتي وسادتي المستمعين ، بلغنا نهاية هذه المرحلة من جولتنا اليومية على الشؤون العراقية الواردة اليوم في الصحافة العربية. وهذه دعوة إلى حضراتكم لمتابعة كل جديد ضمن مواد برامجنا لهذا اليوم من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG