روابط للدخول

جولة في الصحف الخليجية


أياد الکيلاني

مستمعينا الكرام ، مرحبا بكم إلى مرحلة جديدة من جولتنا اليومية على الصحافة العربية ، وننتقل بكم خلالها إلى منطقة الخليج حيث نطالع الصحافة الإماراتية والقطرية ، كما سيوافينا مراسلنا في الكويت بمراجعة لما أبرزته الصحف الكويتية والسعودية من قضايا عراقية. وإلى حضراتكم أولا بعض أهم العناوين الرئيسية:

في العراق : 40 قتيلاً و«البرق» توقف 700 ، ورايس تشيد بجهود إشراك السنّة في العملية السياسية.
عشرات القتلى والجرحى بينهم 3 جنود أميركيين ونائب رئيس مجلس ديالى.
نجاة نائب رئيس الوزراء العراقي من الاغتيال ، وزيباري يتعهد بمشاركة جماعات التمرد في العملية السياسية
استئناف العمل بعقوبة الإعدام يشيع الطمأنينة وسط العراقيين.

----------------فاصل---------------

سيداتي وسادتي ، نشرت اليوم صحيفة الوطن القطرية مقالا بعنوان (إغراق العراق) للكاتب (وليد الزبيدي) ، يشير فيه إلى أن لدى الحكومة العراقية برنامجا اقتصاديا إصلاحيا يتجاوب مع مطالب الدول الدائنة للعراق ، يستجيب بقوة لمطالب الدول، ولم يتحدث عن مطالب المواطن العراقي، الذي أصبح يعيش تحت فكوك الكماشة القاسية، المتعددة الجنسيات والأشكال والألوان. وكان الأجدر بالحكومة، أن تبدأ ماراثون تقليل الملايين من الباحثين عن العمل، الذين فقدوا وظائفهم، أو الذين لم يحصلوا على فرصة، وفقدوا العديد من فقرات البطاقة التموينية، التي تعينهم على سد رمق العيش، ومن ثم رفع مرتبات الموظفين إلى الأرقام التي تقترب أو تزيد على ما يحصل عليه الموظفون في الدول النفطية المجاورة. وبعد كل ذلك، ليبدأ طرح مشروع الانتقال بالسياسة الاقتصادية على الرأي العام، الذي قد يرحب وقد يرفض.

--------------------فاصل-------------

مستمعينا الأعزاء ، كما نشر موقع (إيلاف) الالكتروني مقالا بعنوان (العلاقة ما بين الحكومة العراقية والقوات متعددة الجنسيات) للكاتب (مصطفى محمد غريب) ، ينبه فيه إلى أن بعد أن ذهب النظام الشمولي إلى غير رجعة كان الأمل يحدو جميع الذين اكتووا بنار الدكتاتورية العدوّة لحقوق الإنسان أن تتغير تلك الأساليب القديمة لتحل محلها أساليب جديدة تجعل من الإنسان أثمن رأسمال في الحياة ، ومع هذا فقد قدرنا أننا نحتاج إلى وقت غير قصير لتحقيق هذه الآمال لكننا مع أنفسنا كنا نراهن على شعبنا وقدرته على تحقيق طموحاته بما فيها احترام القانون وتحقيق العدالة وعدم التجاوز على حقوق الأفراد والجماعات وليس عن طريق قوات الاحتلال نفسها.
ويخلص الكاتب إلى أن الدولة العراقية عليها أن تثبت العلاقة فيما بينها وبين قوات متعددة الجنسيات على أساس أن رحيل هذه القوات سوف يكون مع انتهاء مهماتها وهذا مرتبط باستكمال قوام القوات المسلحة العراقية والشرطة والمؤسسات الأمنية الأخرى ، فقوى الإرهاب وفلول النظام السابق المتربصة بالعراق وشعبه ما زالت تراهن على استثمار أوضاع العراق لصالح عملها الإجرامي بتعميق الأزمة والانقضاض بعد ذلك على العملية السياسية بدفع البلاد إلى الحرب الطائفية البليدة.
---------------فاصل-------------
وننتقل مع السادة المستمعين الآن إلى السليمانية حيث أعد لنا مراسلنا هناك (مصطفى صالح كريم) مراجعة لما تناولته الصحافة الكردية من قضايا بارزة خلال الأسبوع المنصرم ، فإلى الرسالة الصوتية من هناك:
(السليمانية)

-------------------فاصل----------
في ختام هذه الجولة على الصحافة العربية لهذا اليوم ، هذا أياد الكيلاني يشكركم على حسن متابعتكم ويدعوكم إلى متابعة باقي فقرات برامجنا لهذا اليوم ، من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG