روابط للدخول

لقاء مع الفنان (باهر هاشم الرجب) الذي درس العزف على آلة السنطور وأصول غناء المقام العراقي


سميرة علي مندي

أعزائنا المستمعين,
بكل الحب والتقدير ارحب بكم في حلقة جديدة من برنامج عراقيون في المهجر.. واليوم سنستضيف فنانا عراقيا مغتربا يقيم في المانيا. أوقاتا طيبة أتمناها لمستمعينا الأعزاء وأهلا بكم ..

............................فاصل.....................

أعزائي
اليوم سنسبح في عالم الموسيقى العراقية وسنحاول ان نقترب اكثر من علم الموسيقى العراقية والمقام العراقي الاصيل.. فضيفنا لهذا اليوم هو عازف بارع على الة القانون, له العديد من المؤلفات والبحوث الموسيقية ..
ضيفنا لهذا اليوم ولد في اسرة فنية فمنذ ولادته في عام 1951 اول ما طرق سمعه هو مقامات الحجاز والكرد والى اخره من المقامات العراقية, فوالده هو الموسيقي المرحوم الحاج هاشم محمد الرجب الذي عمل عازف وأستاذ لآلة السنطور في معهد الفنون الجميلة فترة نهاية الخمسينات. وقضى الحاج الرجب أكثر من ثلاثة عقود في البحث الموسيقي، وخصوصاً في تحقيق مخطوطات الموسيقى العربية.

ضيفنا لهذا اليوم هو الفنان باهر هاشم الرجب الذي درس العزف على آلة السنطور وأصول غناء المقام العراقي على يد والده المرحوم هاشم الرجب.. عن بداياته الفنية يقول..
(صوت باهر هاشم الرجب)

عن الصور الجميلة التي مازال يتذكرها باستمرار وحياة الطفولة التي قضاها في منطقة الاعظمية يقول الفنان باهر..
باهر هاشم الرجب 8
في عام 1973 تخرج من معهد الفنون الجميلة في بغداد وكان الأول على دفعته بدرجة امتياز..
بعد تخرجه عمل كأستاذ محاضر في معهد الدراسات الموسيقية (النغمية) سابقاً لآلتي السنطور والقانون .. عن الذكريات الجميلة التي مازال يحملها معه والأجواء الفنية التي ترعرع فيها وتأثير هذه الأجواء على موهبته وحبه للموسيقى يقول الفنان باهر هاشم الرجب..
(صوت باهر هاشم الرجب)

درس علم الموسيقى العربية والموشحات على يد الفنان المبدع الأستاذ روحي الخماش كما عمل منشداً وعازفاً في فرقة الإنشاد العراقية التي كان يتراسها الفنان روحي..
(صوت باهر هاشم الرجب)

الفنان باهر هاشم الرجب ترك العراق مثل غيره من الفنانين والأدباء والشعراء العراقيين بحثا عن الحرية والسلام وهربا من الحروب العبثية.. وهو يقيم مع عائلته في ميونيخ في جنوب ألمانيا منذ ثمانية أعوام..
وقد مثّل العراق في محافل كثيرة في ألمانيا ومن أهمها مهرجان ملتقى الشعوب السنوي ومهرجان ملتقى الأديان السماوية..

كما شارك في العديد من الأمسيات الموسيقية في كل من بريطانيا والنمسا وهولندا وألمانيا ومعظم دول الخليج العربي والولايات المتحدة الأمريكية.. عن ابرز ما لفت نظره في ألمانيا التي احتضنته ووفرت له الدعم الكامل لكي يستمر في بحوثه ودراساته يقول الفنان باهر..
(صوت باهر هاشم الرجب)

لحن العديد من الأغاني العاطفية والوطنية وأغاني الأطفال ومقطوعات موسيقية والقصائد والموشحات.
وهو أول مَن دوّن المقام البغدادي بالنوتة الموسيقية عام 1985 في كتاب تحت عنوان (أصول غناء المقام البغدادي)، اعتُمد الكتاب فيما بعد منهجاً تدريسياً في المعاهد الموسيقية.. بعيدا عن الوطن يعيش الفنان باهر في أجواء عراقية ويقضي يومه في سماع الموسيقى العراقية ويستمر في أعداد الدراسات والبحوث والتأليف الموسيقى..

حاليا الفنان باهر مشغول بإتمام كتابه الجديد الذي قام بتأليفه مع ولده الفنان رامي الرجب.. عنوان الكتاب (شجرة سلالم الموسيقى العربية) ويتضمن قوانين جديدة وابتكارات لأجناس وسلالم موسيقية.
عن فكرة تاليف هذا الكتاب يقول الفنان باهر..
(صوت باهر هاشم الرجب)

الفنان باهر هاشم الرجب رغم نجاحاته وشهرته الواسعة التي حققها بجهده المتواصل وإخلاصه الدائم للفن العراقي الأصيل, إلا انه يحلم باستمرار بالعودة إلى أحضان الوطن وتقديم فنه ومعرفته الموسيقية لأبناء العراق, والعراق يسكنه في حله وترحاله رغم المسافات البعيدة..
(صوت باهر هاشم الرجب)

كان هذا الفنان العراقي وعازف القانون المعروف باهر هاشم الرجب الذي يقيم منذ ثمانية أعوام في ألمانيا, وقد حدثنا عن أعماله الفنية وذكريات الدراسة والطفولة وحلمه الدائم في العودة الى العراق ..

وبهذا مستعينا الأعزاء نصل إلى نهاية حلقة هذا الأسبوع من برنامجكم عراقيون في المهجر . شكرا لحسن المتابعة كما اشكر فارس شوقي الذي ساهم في أعداد هذه الحلقة.. لكم كل الحب والتقدير من سميرة علي مندي واجمل التحايا وارقها من مخرج هذه الحلقة نبيل خوري..

على صلة

XS
SM
MD
LG