روابط للدخول

حلقة جديدة: استضافة الكاتبة الكردية بيريفان الدوسكي


سميرة علي مندي

ارحب بمستمعينا الاعزاء اجمل تحية في حلقة جديدة من برنامج عراقيون في المهجر حيث سنستضيف اليوم مغتربة عراقية تقيم في بريطانيا منذ نهاية الثمانينات .. اتمنى ان تقضوا معنا اوقاتا طيبة واهلا ومرحبا بكم..
............................فاصل.....................
اعزائي
في حلقة هذا اليوم نستضيف شخصية أثبتت جدارتها في العديد من المجالات وحققت نجاحا كبيرا في رحلة الهجرة والاغتراب..
عشقت القصائد والأشعار الكردية والعربية كما تعلقت بمعرفة اللغات الأجنبية .. رقيقة جدا في كتاباتها الشعرية ورغم رقتها وإحساسها المرهف إلا أنها تملك شخصية قوية استطاعت أن تواجه بها الصعوبات والضغوطات الكثيرة التي تعرضت لها في حياتها عندما كانت تعيش في بلدها وفي الخارج..
ضيفتنا لهذه الحلقة هي بيريفان دوسكي الشاعرة والمترجمة والناشطة في مجال حقوق المرأة والتي تشغل حاليا منصب المدير العام في مؤسسة إسكان بريطانية توفر السكن والمساعدات لابناء الجاليات الأجنبية وخصوصا الجالية العراقية والكردية..
ولدت بيريفان دوسكي في مدينة دهوك الجميلة التي تقع في كردستان العراق قرب الحدود العراقية التركية.. عن ذكرياتها في هذه المدنية الحالمة تقول الشاعرة بيريفان دوسكي..
((بيريفان دوسكي))

جمال الطبيعة في كردستان العراق كان له الأثر الساحر على أحاسيسها المرهفة, مما جعلها تهوى قراءة الشعر وخاصة كلاسيكيات الشعر الكردي.. كما تقراء للعديد من الشعراء العرب لكنها تجد نفسها اكثر في شعر شاعر الحب والمرأة نزار قباني..
((بيريفان دوسكي))

بعد أن أكملت دراستها الجامعية في جامعة الموصل وحصولها على شهادة البكلوريوس في قسم الترجمة عادت الى مدينة دهوك لتعمل كمدرسة للغة الانكليزية. تركت العراق في نهاية الثمانينات هربا من بطش النظام السابق, عبرت الجبال الشاهقة والطرق الوعرة لتصل في النهاية إلى إيران. عن محطات الغربة التي بدأت في الوطن حيث كانت تشعر بالاغتراب تقول الشاعرة بيريفان دوسكي..
((بيريفان دوسكي))

وعن الجانب الإيجابي للغربة والذي كان له الأثر الأكبر في تطوير مهاراتها اللغوية واهتماماتها الثقافية والاجتماعية تقول الشاعرة بيريفان دوسكي..
((بيريفان دوسكي))

تهتم الشاعرة بيريفان دوسكي بمسالة الدفاع عن حقوق الإنسان وبالأخص حقوق المرأة, وهي ترى بأنه يجب إفساح المجال أمام المرأة لكي تشارك فعليا في عملية البناء.. والتمثيل الشكلي للمراة في العملية السياسية سوف لن يخدم المجتمع العراقي..
((بيريفان دوسكي))

أما عن دور المرأة العراقية في بلاد المهجر ومدى استفادتها من تجارب الغربة واحتكاكها بالمجتمعات الغربية فتقول بيريفان دوسكي..
((بيريفان دوسكي))

عند بداية وصولها الى لندن حيث تقيم الان عملت بيريفان دوسكي في العديد من المشاريع والبرامج الخيرية والتطوعية .. بعدها قررت أن تكمل دراستها العليا وحصلت على شهادة الماجستير. ثم بدأت بعدها تعمل كمترجمة في المؤسسات الحكومية لمساعدة اللاجئين..
عن المشاكل والصعوبات التي يواجهها المغتربون العراقيون تقول بيريفان دوسكي..
((بيريفان دوسكي))

بالإضافة إلى عملها كمديرة عامة في إحدى مؤسسات الإسكان في بريطانيا تعمل ايضا كمترجمة وهي عضوة في اتحاد الأدباء والكتاب الدولي وقد قامت مؤخرا بزيارة كردستان العراق مع وفد من الاتحاد الدولي..
عن انطباعاتها في هذه الزيارة ورؤيتها للمنطقة بعد بعاد دام اكثر من اثني عشر عاما تقول بيريفان دوسكي..
((بيريفان دوسكي))

كنا مع الشاعرة بيريفان دوسكي وحديثها الشيق عن ذكرياتها في مدينتها الجميلة دهوك وسنوات الغربة بسلبياتها وإيجابياتها والصعوبات والمشاكل التي تواجهها العوائل العراقية في بلاد المهجر..
وبهذا مستمعينا الكرام نصل إلى نهاية حلقة هذا الأسبوع من برنامجكم عراقيون في المهجر.. لقائي معكم يتجدد الاسبوع القادم حتى ذلك الحين, هذه سميرة علي مندي تحييكم وتتمنى لكم اجمل الأوقات وأطيبها وتقبلوا تحيات المخرج نبيل خوري.

على صلة

XS
SM
MD
LG