روابط للدخول

الملف الاخباري: حثت الولايات المتحدة سوريا على السيطرة بشكل اكبر على حدودها ومنع تدفق الناشطين إلى العراق


ميسون ابو الحب

مستمعي الكرام أهلا بكم في ملف العراق.
من العناوين الرئيسية:
نتابع في ملف اليوم تطورات الشأن العراقي على عدة صعد والتفاصيل في الحال.

تفاصيل ملف العراق من إذاعة العراق الحر.

حثت الولايات المتحدة سوريا على السيطرة بشكل اكبر على حدودها ومنع تدفق الناشطين إلى العراق.
كانت الولايات المتحدة قد لاحظت في السابق تقدما بسيطا حققته سوريا في هذا المجال غير ان هذا الموضوع ما يزال محورا مهما في العلاقات بين البلدين. توم كيسي الناطق بلسان وزارة الخارجية الأميركية قال ان هذه الجهود غير كافية ثم عبر عن اعتقاد الولايات المتحدة بانه يمكن لسوريا ان تفعل ما هو اكثر للسيطرة على الحدود مع العراق. كيسي أضاف ان على سوريا ان تلاحق بشكل اكبر الافراد المرتبطين بالنظام العراقي السابق ممن يساندون التمرد انطلاقا من الاراضي السورية. كيسي قال أيضا ان هناك عدم رغبة سورية في اتخاذ هذه الاجراءات التي ترى الولايات المتحدة انها ضرورية.


يرى المراقبون ان العراق يتعرض إلى الكثير من الضغوط منها اعمال العنف المتزايدة لا سيما بعد تشكيل الحكومة الجديدة، ومنها ما يتعلق بكتابة الدستور الدائم، وموعد الانتهاء منه الخامس عشر من آب المقبل.
مراقبون يرون ان هناك عملية بحث عن افضل السبل لمواجهة الاوضاع الحالية وحكم البلاد بطريقة فعالة. في هذا المجال، طرحت مقترحات بتقسيم العراق إلى خمس أو ست مقاطعات فيدرالية مع حكومة مركزية في بغداد. مجلس العلاقات الخارجية في الولايات المتحدة أيد هذا الاقتراح في تقرير اصدره تحت عنوان " تقاسم السلطة في العراق ". ديفيد فيليبس أحد العاملين في المجلس ومقره نيويورك وهو واضع التقرير، رأى ان الفيدرالية هي افضل منهج يتبع في العراق ومن شأنه الحفاظ على وحدته كدولة.

فيليبس قال:
050555 فيليبس:
" ما يراه مجلس العلاقات الخارجية في تقريره الذي وضعته هو ان الحكومة الوطنية ستكون لها سلطات تهدف بالدرجة الاساس إلى إدارة شؤون العلاقات الخارجية ووضع السياسة الضريبية واصدار الاوامر للقوات المسلحة لحماية العراق والحفاظ على الأمن الوطني ".

فيليبس اقترح أيضا ان يتم انشاء ثلاث مقاطعات تضم محافظات الجنوب والوسط جنوبي بغداد، ثم انشاء مقاطعة أخرى تضم محافظات الوسط شمالي بغداد ثم انشاء مقاطعة أخرى تضم المحافظات الكردية في شمال العراق. أما بغداد فستكون مقاطعة مستقلة لوحدها. فيليبس قال أيضا ان هذه المقاطعات أو الاقاليم ستقوم على اساس الجغرافيا والمصالح المشتركة وليس على اساس الانتماء الاثني ومن المفترض ان تمتلك حق اتخاذ القرارات وسن القوانين التي تلائم خصوصياتها. أما حماية حقوق الاقليات فيجب ان يضمنها الدستور الدائم، حسب قوله.

ما زلتم مع ملف العراق من إذاعة العراق الحر.

في ملف الرهائن، قالت جماعة اسلامية انها تحتجز مواطنا يابانيا اصيب بجراح جراء قتال دار قرب قاعدة عسكرية. الحكومة اليابانية قالت أنها ستبذل قصارى جهدها لانقاذ الرهينة.
الجماعة هي أنصار السنة وقد نشرت على الانترنيت صور جواز ياباني يدعى حامله أكيهيكو سايـيتو إضافة إلى صورة هوية شخصية تظهر انه موظف أمن.
وزارة الخارجية في اليابان قالت انه يعمل مستشارا لدى شركة أمن بريطانية وان الشركة اعلنت اختفاءه.
وزير خارجية اليابان نوبوتاكا ماشيمورا قال ان حكومته لم تتلق أي مطالب من جانب الخاطفين بينما قال وزير الدفاع يوشينوري اونو ان حادث الاختطاف لن يؤثر على وجود القوات اليابانية في العراق وهي قوات غير قتالية تضم 550 رجلا.
يذكر ان رئيس وزراء اليابان جونيشيرو كوإيزومي رفض في وقت سابق الخضوع لمطالب لسحب قوات بلاده من العراق.

نبقى في مجال الاختطاف إذ أعلن وزير خارجية استراليا الكسندر دونر عدم ورود أي معلومات جديدة عن مصير المختطف الاسترالي رغم انتهاء الفترة التي منحها الخاطفون كي تقوم استراليا بسحب قواتها من العراق.
المواطن الاسترالي واسمه دوغلاس وود اختطف قبل اسبوعين وأصدر خاطفوه شريطين مصورين له حيث قال في الشريط الأخير يوم السبت انه سيقتل إن لم تسحب استراليا قواتها.
لاستراليا 550 رجلا في العراق وسترسل قريبا 350 رجلا آخر وقد اعلنت رفضها مطالب الخاطفين.
رئيس رومانيا، ترايان بازيسكو قال من جانبه، ان بلاده لن تتفاوض حول سياستها الخارجية وحول أي فدية مع خاطفي الصحفيين الثلاثة غير انه اكد ان من اولويات حكومته اطلاق سراحهم. الرومانيون الثلاثة اختطفوا في الثامن والعشرين من آذار في ضواحي بغداد مع رجل اعمال أميركي كان برفقتهم. الخاطفون طالبوا رومانيا بسحب قواتها من العراق وتضم 860 رجلا.


أواصل ملف العراق من إذاعة العراق الحر.
تستضيف عاصمة البرازيل برازيليا قمة عربية أميركية لاتينية تستمر يومين وتهدف إلى تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية بين الدول العربية ودول اميركا اللاتينية.
لوحظ ان غالبية رؤساء الدول العربية لن يحضروا هذه القمة. اما القادة العرب المشاركون فهم رئيس الجمهورية جلال طلباني ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إضافة إلى رؤساء الجزائر وجيبوتي وقطر.
من المتوقع ان يصدر عن القمة بيان حول قضايا مثل الارهاب والسلام في الشرق الاوسط.
يذكر ان هذه هي المشاركة الاولى للرئيس طلباني في محفل دولي منذ تسلمه منصبه وذكرت وكالة رويترز ان الشرطة البرازيلية صادرت أسلحة فريق الأمن العراقي المرافق للرئيس طلباني قائلة ان الفريق لم يحصل على ترخيص برازيلي لحملها.

حققت الامم المتحدة نصرا مبدئيا عندما اصدرت محكمة فدرالية قرارا بمنع حصول الكونجرس الأميركي على وثائق كان عضو سابق في لجنة التحقيق المستقلة في ممارسات فساد في برنامج النفط مقابل الغذاء، كان قد أخذها معه عند استقالته الشهر الماضي.
العضو السابق هو روبرت بارتون وكان قد سلم وثائق تتعلق بالتحقيق إلى لجنة العلاقات الخارجية في الكونجرس الأميركي بناءا على طلب تسليم تلقاه منها.
الامم المتحدة طلبت من المحكمة النظر في انتهاك بارتون اتفاق السرية المتعلق بعمله في لجنة التحقيق واصدار امر له باعادة جميع الوثائق التي في حوزته، حسب ما ذكرت اسوشيتيد بريس.
رئيس لجنة التحقيق بول فوكر قال من جانبه ان هذه الوثائق قد تؤثر على التحقيق وتعرض حياة الشهود إلى الخطر.

إلى هنا ينتهي ملف العراق من إذاعة العراق الحر، اعدته وقدمته لكم ميسون أبو الحب. شكرا لاصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG