روابط للدخول

جولة جديدة في الصحف العربية الصادرة في الخليج


اياد كيلاني

هذه دعوة جديدة للسادة المستمعين والمستمعات إلى مرحلة هذه الساعة من جولتنا اليومية على الصحافة العربية لنطلع على ما نال اهتمام الصحافة الخليجية من الشأن العراقي اليوم ، وذلك عبر مطالعة الصحف الإماراتية والقطرية. أما الصحافة الكويتية والسعودية فموضوع تقرير أعده لنا مراسلنا في الكويت. وإلى حضراتكم أولا أما ما أبرزته صحف المنطقة من عناوين رئيسية.

أستراليا ترفض الرضوخ لإنذار خاطفي الرهينة ، ومعلومات تؤكد أن الرهينة على قيد الحياة.

مصرع 16 عراقيا و3 أميركيين في تفجيرين ، ومخاوف من مواجهات طائفية بعد اكتشاف 14 جثة للسنة في مقلب قمامة.

الجنرال أبي زيد يصرح: سوريا ترفض التعاون لمنع تسلل مقاتلين للعراق ، ودمشق لن تنجح بالعيش في خمسينيات القرن الماضي.

الطالباني في الأردن في أول زيارة خارجية.

---------------فاصل---------------

سيداتي وسادتي ، (اللعب على وتر الطائفية في العراق) عنوان افتتاحية صحيفة الراية القطرية اليوم ، تلاحظ فيها تنامي نَفَسٍ طائفي بغيض، تضافرت عوامل كثيرة، وقوي متنوعة علي إشعال فتيله ومده بالوقود، ربما بدأت من سياسة المحاصصة الطائفية التي خضعت لها تركيبة مجلس الحكم الانتقالي، ثم الحكومة المؤقتة التي أقامتها سلطة الاحتلال الأمريكي. وتمضي إلى أن ظهور جماعات مسلحة ذات نزعات تكفيرية وطائفية، تساهم بأشكال متفاوتة في توسيع دائرة التنازع الطائفي السني الشيعي في العراق.
وتشدد الصحيفة بأن ليس هناك في العراق أكثرية ، فكل الفئات هي أقلية في ظل بزوغ النزعة الطائفية، وهذا السيناريو يأتي من حسابات جديدة فرضها الاحتلال منذ سقوط بغداد، فجعل الشيعة أكثرية بعد أن أخرج الملايين من السنة بحجة العنصرية وبأنهم أكراد.
من المؤكد أن هناك شخصيات ستترفع عن هذا المستنقع، وعليها أن تسعي جاهدة لإفشال المخطط المرسوم للعراق بتحويله إلي دويلات طائفية.

------------------فاصل--------------
كما نشرت صحيفة الأيام البحرينية مقالا بعنوان (فوضى القتل) للكاتب (أحمد كمال) ، يتساءل فيه: من‮ ‬يقتل من؟ من‮ ‬يحارب من؟ مسلسل القتل أصبح في العراق حلقات متصلة بعضها ببعض لا‮ ‬يبين أولها كما لا‮ ‬يظهر آخرها‮.. ‬هل كان القائمون على المجازر الرهيبة غير الإنسانية هم المقاومة العراقية؟ هل هم بقايا حزب البعث المبعثر؟ هل هم الجيش العراقي‮ ‬المنحل؟ هل هم السنة‮ ‬يقتلون الشيعة من الشرطة والجيش الذي‮ ‬تشكل على‮ ‬يد السلطة المحتلة وبأوامرها؟ وهل هم الشيعة‮ ‬ينتقمون من السنة ويردون إليهم الصاع صاعين والعدوان بعدوان والسن بالسن؟

-------------------فاصل------------
مستمعينا الكرام ، نتوجه مع حضراتكم الآن إلى الكويت لنستمع إلى الرسالة الصوتية التي بعث بها مراسلنا هناك (سعد العجمي) والتي تحتوي على مراجعة لما تناولته اليوم الصحف الكويتية والسعودية من شؤون عراقية.
(الكويت)

------------------فاصل-------------

ختام هذه الجولة على الصحافة العربية لهذا اليوم ، هذا أياد الكيلاني يشكركم على حسن متابعتكم ويدعوكم إلى متابعة باقي فقرات برامجنا لهذا اليوم ، من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG