روابط للدخول

جولة جديدة على الصحف العربية اللندنية ليوم الاربعاء عن شأن العراقي والصحف العراقية المحلية


اياد كيلاني

مستمعينا الكرام ، حان الآن موعدنا مع المرحلة التالية من جولتنا اليومية على الصحافة العربية وما أبرزته اليوم من مستجدات عراقية. الجولة أعدها ويقدمها إلى حضراتكم أياد الكيلاني وهذه دعوة للانتقال إلى العاصمة البريطانية لنطالع الصحف العربية الصادرة هناك. كما يشارك في هذه المرحلة مكتبنا في بغداد بتقرير عن اهتمامات الصحافة العراقية المحلية. هذه أولا نخبة من أهم العناوين في الصحف اللندنية:

طالباني يصرح: وجود قوات التحالف ليس احتلالا ، والبعثيون في العراق مليون ونصف مليون ليسوا جميعا صداميين.

من واشنطن: تجربة ألمانيا الفيدرالية نموذج للعراق الجديد ، وأزمة داخل الائتلاف تؤخر تشكيل الحكومة ، ودعوة سنية لميثاق شرف يحرم العنف.

---------------فاصل-------------

سيداتي وسادتي ، نشرت اليوم صحيفة الحياة اللندنية مقالا بعنوان (الشرخ العراقي) للكاتب (عبد الله إسكندر) ، يعتبر فيه أن طابع المحاصصة والخلافات على المناصب بدا طاغياً على المفاوضات الطويلة بين الإطراف العراقية لتشكيل الحكومة الانتقالية. وفي كل مرة يعلن عن قرب التوصل إلى تشكيلة، تبرز مطالب جديدة تطيح إمكان التوافق. لكن المحاصصة والمطالب تتجاوزان مجرد الطموحات الشخصية لتعكس خلافات عميقة على الأحجام والأدوار التي يمكن أن تعود لكل من طوائف البلد وقومياته.
ويمضي الكاتب إلى أن اللوائح المنتصرة في الانتخابات دعمت وصول كردي إلى رئاسة الجمهورية، مع ما يعنيه ذلك من تثبيت لحق جميع العراقيين في مناصب الدولة، ومن تثبيت لانتماء الأكراد العراقيين إلى وطنهم. وفي الوقت الذي كان يفترض فيه أن تعبر عن التفاتة مماثلة نحو أطياف أخرى في البلد، طغت نزعة الثأر السياسي الذي أدى ليس فقط إلى إرجاء تشكيل الحكومة لأسابيع طويلة فحسب، مع كل ما انطوى عليه هذا التأخير من إهمال لشؤون الحياة اليومية، وإنما أيضا عمق الشرخ الداخلي، بما أوحى بصعوبة التعايش بين الطوائف العربية في البلاد.

-----------------فاصل-----------

مستمعينا الأعزاء ، كما نشرت الحياة مقال رأي بعنوان (التفاهم السوري - التركي والصراع على مستقبل العراق) للكاتب (عمر كوش) ، ينبه فيه إلى أن التفاهم السوري – التركي، في أحد أبرز تحديداته، باحتدام الصراع حول مستقبل العراق، خصوصاً في ما يرتبط بالتنظيم الدستوري السياسي للدولة العراقية الجديدة، والتي تبدو فيها معركة الدستور حاسمة وخطيرة، بصفتها سترسم صورة الإجماع السياسي الجديد ما بين العراقيين، حيث يبدو أن كل المعطيات تسير باتجاه قيام عراق فيدرالي، الأمر الذي يعني قيام حكم كردي فيدرالي في شمال العراق، معترف به، عراقياً وإقليميا ودولياً، ما يعني اكتساب نخبه السياسية الحق الإقليمي في حكم أرض كردستان العراق، وليس فقط الحق في إدارة شؤون سكانه الأكراد.
ويمضي الكاتب إلى أن هناك فرصة تاريخية اليوم أمام كل من سورية وتركيا لتدعيم العلاقات بينهما لا تختصر في الجانب المتعلق بالصراع على مستقبل العراق، لذا فإن المأمول هو أن تستغل القيادة السياسية السورية الفرصة نحو التغيير الديمقراطي، بصفته السبيل الأمثل لحماية أو تدعيم التعاون والتفاهم وفق ما تمليه خدمة مصالح الشعبين السوري والتركي.

------------------فاصل--------------

مستمعينا الكرام ، أدعوكم الآن إلى الاستماع إلى الرسالة الصوتية التي وافانا بها مكتبنا في بغداد ، وتتضمن مراجعة لما تناولته اليوم الصحافة العراقية من شؤون الساعة ، فإلى هناك:
(صحافة عراقية)

-----------------فاصل-------------

وهكذا ، سيداتي وسادتي ، بلغنا نهاية هذه المرحلة من جولتنا اليومية على الصحافة العربية ، ومع أطيب تحيات معد ومقدم الجولة ، هذه دعوة لحضراتكم بمواصلة الاستماع إلى برامج إذاعة العراق الحر من براغ.

على صلة

XS
SM
MD
LG