روابط للدخول

ملف العراق الاخباري ليوم الاربعاء 27 نيسان


حسين سعيد

ملف العراق الاخباري ليوم الخميس 27 نيسان

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، ومن ابرز محاوره:
تزايد الضغوط على الزعماء العراقيين لحملهم على تشكيل الحكومة
وفي الملف مواضيع أخرى فالى التفاصيل:

فاصــل

ذكرت تقارير من بغداد ان الضغوط تزايدت يوم الاربعاء على الزعماء العراقيين لحملهم على تشكيل الحكومة واعلانها لمواجهة تصاعد موجة اعمال العنف والارهاب ووضع حد لشهور من المشاحنات السياسية.
وتوقعت التقارير ان يصادق مجلس الرئاسة على التشكيلة الوزارية التي اقترحها رئيس الوزراء المكلف ابراهيم الجعفري، بعد ان وضع ليل الثلاثاء اللمسات الاخيرة عليها، لكن الشكوك ما زالت تساور الشارع العراقي من امكانية التوصل الى قرار نهائي بشأنها.
ونقل تقرير لوكالة انباء رويترز عن فؤاد معصوم عضو التحالف الكردستاني اعتقاده بالاعلان يوم الاربعاء عن التشكي الحكومي.
وقال صالح المطلق المتحدث باسم مجلس الحوار الوطني السني ان المفاوضات ما زالت جارية مشيرا الى ان السنة طلبوا سبع حقائب وان الشيعة منحوهم ست حقائب فقط.
وقال المطلق ان السنة قالوا للجعفري يوم الثلاثاء انهم إذا لم يحصلوا على أي من الوزارات المهمة فانهم سيكونون مستعدين لقبول مراجعة لقوات الامن العراقية لضمان عدم تسريح السنة.
واضاف المطلق بحسب رويترز انه يخشى مثل سنة آخرين سيطرة الشيعة على وزارات رئيسية وقال ان السنة يريدون اعادة هيكلة الجيش العراقي باسلوب سليم وليس بالاسلوب الجاري حاليا.
فاصــل
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري
وصف وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفيلد العملية السياسية بالنسبة للعراقيين بانها حيوية لانمها تعطي العراقيين العاديين احساسا بان لهم حقا في بلادهم وانهم سيحصلون على حماية توفرها لهم قطعة ورق تسمى الدستور وذلك للمرة الاولى في حياتهم.
واضاف رامسفيلد خلال مؤتمر صحفي عقده في البنتاغون ليل الثلاثاء ان الدستور الجديد سيساعد على اقناع العراقيين بالبقاء معا كدولة واحدة، بدلا من التفتت على أسس عرقية ودينية، حسب تعبيره.
وتابع وزير الدفاع الاميركي قوله ان العراقيين سينتصرون على التمرد لانه ومع مرور الزمن سيتضح أكثر فأكثر ان المتمردين لا يمتلكون خطة ولا يعرفون سوى قتل الناس وليست لديهم فلسفة الا اعادة الدولة الى عصور الظلام.
وفي سياق الرد على سؤال حول ما اذا كانت الولايات المتحدة ستكسب الحرب على الارهاب، قال رامسفيلد :
042658
(( ان الولايات المتحدة وقوات التحالف لن تكون هي الاداة القادرة على هزيمة التمرد، ومن ثم فان الانتصار او الهزيمة ليست قضيتنا، وذلك من وجهة نظري وفي ضوء الاطار التقليدي لاستخدام كلمة الانتصار والهزيمة في الحرب. الذين سيهزمون هذا التمرد هم العراقيون انفسهم))
أما رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة ريتشارد مايرز فقال خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع رامسفيلد:
042659
((أظن اننا ننتصر.. أظن اننا بالتأكيد ننتصر. أظن اننا ننتصر منذ فترة. ان احصاء عدد الهجمات ليس بالطريقة المثلى لقياس مدى قوة التمرد في العراق. وان نصف الهجمات لم يكن لها أي تأثير. وعندما نشير الى ستين هجوما في اليوم، فان ثلاثين منها لم تتسبب في هدم المباني او اصابة الناس بجروح)).
يشار الى ان تقارير وزارة الدفاع الاميركية تفيد بان الف وخمسمئة واثنين وسبعين عسكريا اميركيا قتلوا في الحرب وان ان اكثر من اثني عشر الفا اصيبوا في عمليات قتالية.
وقال رئيس هيئة الاركان المشتركة الجنرال ريتشارد مايرز ان المستوى الحالي للهجمات يختلف تماما عن تلك التي كانت عندما كان العنف في أوجه مثل الفترة السابقة للانتخابات وأثناء الهجوم الذي قادته مشاة البحرية على مدينة الفلوجة.
واقر مايرز بان لدى المتمردين القدرة على التصعيد، لكنه استدرك بانه لا يعرف
ما اذا كانت المرحلة المقبلة ستشهد تصعيدا جديدا. وشدد مايرز على ان التقدم السياسي هو السبيل لسحق المسلحين، حسب تعبيره.
وتابع رئيس هيئة الاركان المشتركة ولكي تمضي العملية السياسية قدما يتعين ان تكون هناك حكومة بسرعة جدا. يجب ان تواصل الوزارات العمل. يتعين ان يركز الناس على أمرين، وضع دستور وتطوير وزاراتهم لتصبح وزارات فاعلة تواصل المساعدة.

فاصـل

مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري
في ملف الرهائن هدد خاطفو الصحفيين الرومانيين في العراق بقتلهم ما لم تعلن بخارست عن سحب قواتها من العراق بحلول ظهر الأربعاء.
وكانت فضائية الجزيرة القطرية بثت ليل الثلاثاء شريط فيديو جديدا يعلن فيه الرهائن، وهم ثلاثة صحفيين رومانيين ومترجم اميركي من اصل عراقي عن تمديد المهلة لرومانيا إلى الأربعاء للاستجابة لمطالب المسلحين.
وكانت جماعة تطلق على نفسها (كتائب معاذ بن جبل) هددت الجمعة الماضية في شريط فيديو أذيع يوم الجمعة بقتل الرهائن الاربعة ما لم تسحب رومانيا قواتها في غضون اربعة ايام.
وكان الصحفيون الثلاثة وهم ماري إيون وسورين دوميترو ميسكوتشي وأوفيديو أوهانسيون ومترجمهم الأميركي العراقي الاصل محمد مناف اختطفوا قرب فندقهم في بغداد بعد أن أجروا مقابلة مع رئيس الوزراء العراقي اياد علاوي في الثامن والعشرين من اذار الماضي.
وكان لاعب كرة قدم عراقي يقيم في رومانيا اعلن قبل يومين استعداده ليصبح رهينة لدى الجماعة مقابل الافراج عن الصحفيين الرومانيين. ونقلت تقارير عن صالح جابر مهاجم فريق غلوريا بوزاو لكرة القدم احدى فرق الدرجة الثانية في الدوري الروماني انه لو ضمن الافراج عن الصحفيين الرومانيين مقابل تقديم نفسه للخاطفين لفعل ذلك.
ولم تستجب رومانيا للخاطفين على الرغم من دعوة أحزاب المعارضة الرومانية الى دراسة اجراء انسحاب جزئي للقوات .
فاصل
ونبقى في ملف الرهائن حيث اعلن الناطق الرسمي باسم الخارجية الاردنية رجب السقيري ان المواطن الاردني سمير رجب السوقي الذي يعمل مديرا لفرع الاردن لشركة(ميداس) للاثاث ومقرها الكويت اختطف في بغداد يوم الاحد الماضي: مزيد من التفاصيل في رسالة حازم مبيضين من عمان:

فاصـل

مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG