روابط للدخول

سباق محموم بين جهود التوصل إلى اتفاق حول توزيع حقائب الحكومة العراقية الجديدة


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، ومن ابرز محاوره:

** سباق محموم بين جهود التوصل الى اتفاق حول توزيع حقائب الحكومة العراقية الجديدة
وتصعيد الوضع الامني.
وفي الملف مواضيع أخرى فالى التفاصيل.

- - - - - - - - - فاصــل - - - - - - - - -

في الوقت الذي تتسارع فيه وتيرة سباق الدقائق الاخيرة بين جهود التوصل الى اتفاق حول توزيع حقائب الحكومة العراقية الجديدة، تمهيدا لاعلان رئيس الوزراء المكلف ابراهيم الجعفري حكومته، وتصعيد الوضع الامني الذي تمثل في محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها رئيس الوزراء المنصرف اياد علاوي، واعدام جماعة مسلحة تسعة عشر عنصرا من قوات الحرس الوطني في حديثه، والعثور على جثث سبعة وخمسين رهينة من مفقودي المدائن في نهر دجلة. في هذا الوقت بالذات تتضارب الانباء حول موعد اعلان الحومة العراقية الانتقالية التي طال انتظارها، اذ نقل يوم الخميس عن الرئيس جلال طلباني، في تصريحات لقناة CNN التركية، أن المناقشات مستمرة لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة، وانها لن تنتهي في وقت يسمح بالإعلان عنها يوم الخميس كما كان اعلن توقع هو ذلك .

وتأتي تصريحات طالباني في اعقاب تصريحات لرئيس الوزراء المكلف إبراهيم الجعفري توقع خلالها أن يتم الانتهاء من تشكيل الحكومة الجديدة يوم الخميس.

وكان طالباني نفسه توقع بتفاؤل كبير يوم الاربعاء اعلان التشكيل الحكومي ليل الجمعة وقال طالباني عقب اجتماعه يوم الاربعاء مع رئيس الوزراء المكلف ابراهيم الجعفري ورئيس الوزراء المنصرف اياد علاوي وعبد العزيز الحكيم رئيس قائمة الائتلاف العراق الموحد:
(الاجتماع کان اجتماعا ودّيا صريحا ناجحا مثمرا. وسيتواصل إن شاء الله من أجل أن نعلن تشکيل الحکومة في أقرب فرصة. نأمل أن يکون يوم غد إن شاء الله بعد الظهر. والخطوات إلی الأمام مستمرة ومتواصلة وکان التفاهم علی الأسس والمبادئ وعلی ضرورة الإسراع في تشکيل الحکومة وإعلانها کاملة. وکنا أربعتنا متفقين عليها.)

وجاءت تصريحات طالباني هذه عقب اجتماع مغلق كان دعا اليه لبحث سبل التوصل الى حل لاشراك القائمة العراقية في الوزارة وشارك فيه كل من اياد علاوي وابراهيم الجعفري وعبد العزيز الحكيم. وكان من المفترض عقد اجتماع آخر مساء الاربعاء بين الاربعة للتوصل الى حل نهائي تمهيدا لاعلان التشكيلة الحكومية ليل الجمعة لكن اياد علاوي تعرض الى محاولة اغتيال وهو في طريقه الى الجولة الثانية من الاجتماع الذي لم يعقد.

وتحفظ طالباني في مؤتمر صحفي عقده بعد ظهر الاربعاء على ذكر كيفية توزيع الحقائب الوزارية وحجم مشاركة القائمة العراقية التي يراسها اياد علاوي، موضحا ان المناصب لم تحدد بعد وان القوائم الثلاثة ستشترك جميعها في التشكيلة الحكومية وسيكون هناك دور متميز للسنة في الحكومة. ونفى طالباني ما تردد حول وجود خلافات بشان التشكيلة الوزارية بين القوائم الفائزة في الانتخابات وشدد على انه لا توجد خلافات، وتابع قوله (سترون ما يثير العجب من جانبنا)، حسب تعبيره.

في غضون ذلك صرح عضو الجمعية الوطنية المتحدث باسم قائمة الائتلاف العراقي الموحد على الدباغ ان رئيس الوزراء المكلف ابراهيم الجعفري سيعلن حكومته يوم الاحد المقبل.
في هذه الاثناء نسبت صحيفة الحياة الصادرة في لندن يوم الخميس الى مصادر لم تسمها ان موفداً اميركياً أبلغ القيادة العراقية رفض واشنطن ضم عناصر منظمة بدر الذراع العسكري للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية بقيادة عبد العزيز الحكيم الى الجيش العراقي الجديد.

وتابعت المصادر بحسب صحيفة الحياة ان المسؤول الأميركي حدد نقاطاً ترغب واشنطن في أن يراعيها القائمون على تشكيل الحكومة العراقية الانتقالية، منها رفض الإدارة الأميركية تولي شخصيات إسلامية مقربة من إيران أي وزارة أمنية :الدفاع أو الداخلية أو الأمن الوطني، وعدم المس بالقواعد الأمنية التي أقامتها حكومة علاوي، واشرفت عليها القيادات الأميركية، وفتح حوار مباشر مع مَن اطلق عليهم المسؤول الأميركي المعارضين الوطنيين للاحتلال.

- - - - - - - - - فاصــل - - - - - - - - -
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري.

أعلنت وزارة الخارجية السويدية ان سويديا من اصل عراقي فقد اثره في سوريا منذ ثلاثة اسابيع عندما كان في طريقه الى العراق.

ونقلت وكالة انباء فرانس برس عن انغريد بالمكلينت المتحدثة باسم الوزارة ان ذوي المفقود اتصلوا بالوزارة التي ابلغت الامر بدورها الى السفارة السويدية في دمشق، وان الجهات الرسمية المعنية تبذل ما في وسعها للكشف عن مصير المفقود.

وكانت وكالة الانباء السويدية اعلنت ان المفقود، الذي لم تكشف عن اسمه يعيش في السويد منذ عشرين عاما، وهو عضو بارز في الحزب الشيوعي العراقي، وكان مستشار اقتصاديا للحكومة العراقية قبل ان يختفي، وكان دائم السفر الى العراق ويحمل جواز سفر دبلوماسيا.

واشارت صحيفة الشرق الاوسط الصادرة في لندن يوم الخميس الى ان معلومات مصادرها تقول ان المفقود هو الدكتور شاكر الدجيلي وكان المستشار الاقتصادي لرئيس المجلس الوطني فؤاد معصوم، وان عائلته كانت ناشدت الجمعية الوطنية العراقية التدخل للكشف عن مصير الرجل.

وقالت الشرق الاوسط انها حصلت على نص رسالة وجهتها عقيلته: شذى ستار عبد علي الى الجمعية بهذا الخصوص في العاشر من الشهر الجاري والتي جاء فيها انه اتصل بها مساء الحادي والثلاثين من اذار من دمشق حيث وصل اليها في اليوم نفسه من ستوكهولم ليخبرها بانه لم يحصل على حجر بالطائرة لمواصلة رحلته الى بغداد ولهذا قرر السفر برا، ومنذ تلك المكالمة انقطت اخباره، ولا احد يعلم عنه شيئا.

يشار الى ان سويديا آخر من اصل عراقي هو ميناس ابراهيم اليوسف الامين العام للحزب الديمقراطي المسيحي العراق كان اختطف وهو في طريقه الى بغداد، وامضي اكثر من ستة اسابيع رهن الاحتجاز قبل ان يطلق سراحه في اواسط اذار الماضي.

كما ان فنلنديا من اصل كردي عراقي كان اختفى في سوريا وهو في طريقه الى العراق قبل نحو شهر وعلمت اذاعة العراق الحر ان القوات السورية كانت اعتقله بتهمة تورطه في احداث القامشلي وبقى نحو شهر رهن الاعتقال قبل الافراج منذ يومين.

- - - - - - - - - فاصــل - - - - - - - - -
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع ملف العراق الاخباري.

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي على إنفاق نحو ستمئة مليون دولار على بناء سفارة للولايات المتحدة في بغداد مخالفا بذلك مجلس النواب في الكونغرس الاميركي الذي رفض تمويل المشروع متذرعا بكلفته المرتفعة.
وجاءت موافقة مجلس الشيوخ على تمويل بناء السفارة ضمن مشروع قانون للانفاق الطارىء بمبلغ واحد وثمانين مليار دولار لتغطية نفقات الحرب في العراق وأفغانستان وتمويل جهود إغاثة منكوبي موجات المد البحري العاتية (تسونامي) التي ضربت بلدالن اسيوية اواخر العام الماضي.
وكان مجلس النواب الاميركي حذف الشهر الماضي من نسخته من مشروع الانفاق الطارىء الاموال الخاصة ببناء سفارة اميركية في بغداد من المتوقع ان تكون أضخم سفارة أميركية في العالم.

- - - - - - - - - فاصــل - - - - - - - - -

مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG