روابط للدخول

صدام حسين الرئيس المخلوع والمعتقل تابع مجريات جلسة الجمعية الوطنية يوم الاربعاء على شاشة التلفزيون وهو داخل زنزانته


ميسون ابو الحب

بينما انعقدت الجمعية الوطنية واجتمع النواب الحاضرون على اختيار رئيس للجمهورية ونائبين، كان الرئيس المخلوع والمعتقل صدام حسين يتابع هذه المشاهد وهو داخل زنزانته، على شاشة التلفزيون في نقل حي ومباشر.
وزير حقوق الانسان في الحكومة الحالية المنتهية ولايتها قال ان صدام كان منزعجا مما يرى بشكل واضح. وكالة رويترز اجرت مقابلة مع بختيار امين تستعرضها لنا ميسون أبو الحب.
مستمعي الكرام اهلا بكم.
صدام حسين الرئيس المخلوع والمعتقل تابع مجريات جلسة الجمعية الوطنية يوم الاربعاء على شاشة التلفزيون وهو داخل زنزانته.
في وقت لاحق، تابع مجريات الجلسة نفسها في شكل شريط فيديو، أحد عشر من اقطاب نظامه في جلسة جماعية، وكان بينهم اثنان من اخوة صدام غير الاشقاء ونائب رئيس الوزراء السابق طارق عزيز، حسب قول وزير حقوق الانسان في الحكومة المنتهية ولايتها بختيار أمين.
أمين أضاف ان هذا العرض التلفزيوني كان الاول الذي يتابعه صدام واقطاب نظامه منذ احتجازهم مما سمح لهم بمعرفة اين وصل العراق منذ ذلك الوقت.
ولان البث يشمل أيضا شريطا اخباريا متحركا اسفل الشاشة تمكن صدام حسين من متابعة الاوضاع في مختلف بقاع العالم حسب قول بختيار امين.

ولكن بماذا شعر صدام وهو يتابع حدث انتخاب أول رئيس للعراق بطريقة ديمقراطية. بختيار امين قال ان صدام اهتز لما شاهده، وانه كان منزعجا بشكل واضح لانه ادرك ان الأمر قد انتهى بالنسبة اليهم وان العملية الديمقراطية بدأت تتحقق وان هناك رئيسا جديدا في العراق، رئيسا منتخبا ".
عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني السيد فريدون عبد القادر قال معقبا على مشاهدة صدام وقائع الجلسة الوطنية يوم الاربعاء:

(صوت السيد فريدون عبد القادر، عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني )

كان بختيار امين هو الذي طلب وضع جهاز تلفزيون داخل زنزانة صدام حسين كي يتابع وقائع اجتماع الجمعية الوطنية وعملية الانتخاب. امين قال " كنا نريد ان يرى الدكتاتور ان العراق يمضي إلى امام، وان هناك عراقا جديدا وانه أي صدام لا يشكل جزءا فيه ".

بختيار قال أيضا " ليس فقط ان يعرف صدام ان هناك رئيسا جديدا بل ان هذا الرئيس كردي بينما اصبح الرئيس السابق الياور نائب رئيس، وكل ذلك حدث دون اراقة دماء ".

بختيار امين وزير حقوق الانسان، وهو كردي رأى ان هذا الحدث يمكن ان يكون له اثر أكبر إذ قال:

" اشعر ان ان هذا الامر سيؤثر على طريقة جوابهم حين سيمثلون امام المحكمة. هم يعرفون الآن ان هناك حكومة قد تشكلت وان هناك حكومة منتخبة ويعرفون بالتأكيد انهم لن يعودوا وانا اشعر انهم ربما سيكونون اكثر صدقا عندما سيذهبون إلى المحكمة "، حسب قول بختيار امين.
يذكر ان من المفترض بصدام ورجاله ان يمثلوا امام المحكمة في وقت لاحق من هذا العام رغم ان من المتوقع الا يحاكم صدام حسين في البداية بل ان يحاكم واحد من اقطاب نظامه اولا.



على صلة

XS
SM
MD
LG