روابط للدخول

حقوق المدنيين الذين يتعرضون لأنتهاكات على أيدي قوات الأمن العراقية والمتعددة ألجنسيات وصون حقوق ألمحتجزين في ألمعتقلات العراقية


ديار بامرني

حقوق المدنيين الذين يتعرضون لأنتهاكات على أيدي قوات الأمن العراقية والمتعددة ألجنسيات وصون حقوق ألمحتجزين في ألمعتقلات العراقية.


طابت أوقاتكم مستمعينا ألكرام

قالت منظمة مراقبة حقوق الأنسان (Human Rights Watch) في تقريرها الذي صدر في كانون ألثاني عام 2005 والذي حمل عنوان (استمرار التعذيب على أيدي الحكومة الجديدة الشرطة تقترف الانتهاكات ضد المعتقلين بصورة منهجية)، إن قوات الأمن العراقية تقترف التعذيب وغيره من الانتهاكات بصورة منهجية ضد المعتقلين لديها.
وتوثق ألمنظمة كيف شاعت الانتهاكات التي ترتكبها السلطات العراقية من قبيل التوقيف غير المشروع للأشخاص، واحتجازهم أمداً طويلاً في عزلة عن العالم الخارجي، وتعريض المعتقلين (بما في ذلك الأطفال) للتعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة. وأجرت المنظمة مقابلات في العراق مع 90 معتقلاً، ادعى 72 منهم تعرضهم للتعذيب أو سوء المعاملة، وخاصة أثناء التحقيق معهم.
أما أساليب التعذيب التي وصفها المعتقلون فتشمل الضرب المعتاد على مختلف أنحاء الجسم باستخدام الأسلاك الكهربائية وخراطيم المياه، وغيرها من الأدوات. وأفاد المعتقلون أيضاً أن قوات الأمن العراقية حرمتهم من الغذاء والماء، وحشرتهم في زنزانات صغيرة لا تتسع لهم إلا وقوفاً.

مستمعينا ألكرام, تعددت ألأنتهاكات ألتي يتعرض لها عراقيون الان ولم تكن قوات ألأمن العراقية هي ألوحيدة ألتي اقترفت هذه ألأنتهاكات, لنستمع الأن لشهادة السيد (ضياء قهار) والذي تحدث لمراسلنا في بغداد (حيدر رشيد) عن حادثة ألأعتداء ألتي تعرض لها من قبل القوات الأمريكية :

لقاء مع ألسيد (ضياء قهار)

وقد أستحدثت مؤخرا في وزارة ألداخلية مديرية خاصة تدعى (مديرية حقوق الأنسان) تعنى بشؤون وقضايا ألمحتجزين في ألسجون العراقية أو المعتقلات الخاصة للقوات الأمريكية, وتقوم بتنسيق العمل مع وزارة حقوق الأنسان العراقية ووزارة ألعدل. مراسلنا في بغداد (عماد جاسم) ألتقى بالعقيد ألحقوقي (ماجد أبراهيم مطيمش) مدير مديرية حقوق الأنسان والذي تحدث عن طبيعة هذه ألمديرية :

لقاء مع العقيد ألحقوقي (ماجد أبراهيم مطيمش) مدير مديرية حقوق الأنسان

ودعت منظمة "مراقبة حقوق الأنسان" الحكومة العراقية إلى التحقيق في جميع ادعاءات التعذيب وسوء المعاملة على وجه السرعة، وتقديم المسؤولين عن إيذاء المعتقلين إلى العدالة. ويجب على الحكومة اتخاذ خطوات فورية للتحقق من الوفاء بالتزاماتها القانونية المحلية والدولية التي تكفل حماية أفضل للمعتقلين من الانتهاكات، والنظر جدياً في السماح لمنظمات رصد حقوق الإنسان المستقلة بتفقد منشآت الاعتقال الخاضعة لسلطة وزارة الداخلية.

--- فاصل ---
مستمعينا الكرام ومن أجل حفظ حقوق الأنسان في العراق وضمان حقوق ألمتهم والعمل على تطوير كفائة المحاميين العراقيين, أقامت مؤخرا نقابة المحاميين ندوة لتعريف ألمحامي عن أخر التطورات في ألقانون ألجنائي الدولي وحقوق الأنسان. مراسلتنا في بغداد (جمانة العبيدي) ألتقت بالمحامي (عدي حسن الألوسي) والذي تحدث لأذاعتنا عن هذه ألندوة :

لقاء مع ألمحامي (عدي حسن الألوسي)

--- فاصل ---


أعزائي ألمستمعين .. برنامج حقوق ألأنسان في ألعراق يرحب بكل مشاركاتكم و ملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني ألتالي :
bamrnid@rferl.org

وبذلكَ نَصلُ مُستمعيناَ الكرام، الى خِتامِ هذه الحلقة، مِن برنامجِ حُقوقِ الإنسان، هذا ديار بامرني يَتمنى لكم، أطيبَ الأوقات و في أمان ألله.

على صلة

XS
SM
MD
LG