روابط للدخول

اهمية تدريس مادة حقوق الأنسان في الجامعات العراقية


ديار بامرني

طابت أوقاتكم مستمعينا ألكرام

قال الأمين العام للأمم ألمتحدة(كوفي أنان) وفي رسالة بعثها بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان "ان التثقيف في مجال حقوق الإنسان جزء أساسي في تزويد الأجيال الجديدة بالمعارف الضرورية لها لإدراك حقوقها غير القابلة للتصرف وبالوسائل التي تكفل لها ممارسة تلك الحقوق والدفاع عنها".
وأوصت ألأمم ألمتحدة في جلستها ألعامة إلى إعلان برنامج عالمي للتثقيف في مجال حقوق الإنسان. وستركز السنوات الثلاثة الأولى من هذا البرنامج التي ستمتد من عام 2005 إلى عام 2007 على التعليم الابتدائي والثانوي من خلال دمج قضايا حقوق الإنسان في المناهج الدراسية، وتغيير عمليات التعليم وأساليب التدريس، بل ومن خلال تحسين بيئة التعليم.

ولغرض تثقيف و توعية شريحة الطلبة في العراق بأهمية مادة حقوق الأنسان, قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ألبدء بتدريس هذه ألمادة في ألمراحل الأولىللكليات, فقد بدأت في الكليات الأنسانية وفي جميع ألجامعات ألعراقية وللمرحلتين الأولى والثانية تدريس مادتي حقوق الأنسان وألديمقراطية, تفاصيل أخرى مع مراسلنا في بغداد (عماد جاسم) :

تدريس مادة حقوق الأنسان - تقرير مراسلنا قي بغداد (عماد جاسم)


مستمعينا الكرام وللحديث عن أهمية تدريس مادة حقوق الأنسان في ألجامعات ألعراقية ,مراسلتنا قي بغداد (ليلى أحمد) ألتقت بجموعة من ألطلبة وألتدريسيين وألذين عبروا عن مدى أهمية هذه ألمادة :


تدريس مادة حقوق الأنسان - تقرير مراسلتنا قي بغداد (ليلى أحمد)


--- فاصل موسيقي---

مستمعينا ألكرام,أكدت الأمم المتحدة في اعلانها للقضاء علي جميع أشكال التمييز العنصري,أكدت على مبدأي كرامة جميع البشر وتساويهم، وأن من الأهداف الأساسية التي ينشدهاهو تحقيق التعاون الدولي لتعزيز وتشجيع احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية للناس جميعا دون تمييز بسبب العرق أو الجنس أو اللغة أو الدين. وأن التمييز بين البشر بسبب العرق أو اللون أو الأصل الاثني إهانة للكرامة الإنسانية، ويجب أن يدان باعتباره إنكارا لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وانتهاكا لحقوق الإنسان وللحريات الأساسية المعلنة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وعقبة دون قيام علاقات ودية وسلمية بين الأمم، وواقعا من شأنه تعكير السلم والأمن بين الشعوب.

في ألجزء ألمتبقي من برنامجنا لهذا اليوم,سنسلط ألضوء على الأنتهاكات البشعة التي مارسها نظام صدام السابق ضد ألعراقيين ومنها سياسة التطهير ألعرقي والتمييز العنصري ضد ألأقليات الأثنية والطائفية في ألعراق وكان من بين هؤلاء (ألكرد ألفيلية).ألسيده (ساميه عزيز محمد) واحده من الناشطات ضمن المجلس العام للكرد الفيليه والتي التقاها مراسلنا في بغداد (نبيل الحيدري) تتحدث عن معاناتها ومعاناة الألاف من العراقيين عربا وكردا وأتهامهم من قبل النظام السابق بالتبعيه الأيرانيه ومصادرة ممتلكاتهم المنقوله وغير المنقوله وتجريدهم من كل الوثائق الرسميه وأخذهم بالشاحنات ورميهم على الحدود الأيرانيه واعتقال الشباب منهم :

ألتطهير ألعرقي – لقاء مع (ساميه عزيز محمد) واحده من الناشطات ضمن المجلس العام للكرد الفيليه

وحول هذا ألموضوع ايضا, التقت مراسلتنا في بغداد (سلمى ميخائيل) بالسيد (ثائر أبراهيم ألفيلي) رئيس قائمة ألكرد ألفيلية والذي تحدث عن ألتهميش وألتمييز وعمليات التطهير ألعرقي ألتي تعرض لها ألكرد ألفيلية ولعقود عدة :

ألتطهير ألعرقي – لقاء مع (ثائر أبراهيم ألفيلي) رئيس قائمة ألكرد ألفيلية


--- فاصل موسيقي---

أعزائي ألمستمعين ..

برنامج حقوق ألأنسان في ألعراق يرحب بكل مشاركاتكم وملاحظاتكم, يمكنكم ألكتابه للبرنامج على ألبريد ألألكتروني ألتالي :
bamrnid@rferl.org

كذلك يمكنكم الأستماع ألى ألبرامج ألقديمة وذلك على موقع أذاعة ألعراق ألحر في براغ :www.iraqhurr.org

وبذلكَ نَصلُ مُستمعيَ الكرام، الى خِتامِ هذه الحلقة، مِن برنامجِ حُقوقِ الإنسان في ألعراق ، هذا ديار بامرني يَتمنى لكم، أطيبَ الأوقات و في أمان ألله.

على صلة

XS
SM
MD
LG