روابط للدخول

تقارير متضاربة في شأن المحادثات المتعلقة بتشكيل الحكومة المقبلة، تقرير إعلامي أميركي يكشف أن منشآت الأسلحة العراقية تعرّضت لعمليات سرقةٍ منظّمة


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره اليوم:
تقارير متضاربة في شأن المحادثات المتعلقة بتشكيل الحكومة المقبلة، وتقرير إعلامي أميركي يكشف أن منشآت الأسلحة العراقية تعرّضت لعمليات سرقةٍ منظّمة.
--- فاصل ---
تضاربت التقارير اليوم في شأن الاتفاق بين قائمتيْ (الائتلاف العراقي الموحد) و(التحالف الكردستاني) على تشكيل حكومة ائتلافية.
وفيما أعلن قياديون من الطرفين أن اللمسات الأخيرة توضع الآن على الاتفاق الذي كان يُتوقع عقده الاثنين، نُقل عن أعضاء بارزين آخرين من الكتلتين الكردية والشيعية قولهم إن المحادثات انهارت وذلك قبل ثلاثة أيام من الجلسة الافتتاحية للجمعية الوطنية.
وكالة رويترز للأنباء أفادت ظهر الأحد بأن أحمد الجلبي زعيم (المؤتمر الوطني العراقي) وأحد أقطاب (الائتلاف العراقي الموحد) عاد أمس من السليمانية دون التوصل إلى اتفاق مع الكتلة الكردية.
ويتمتع الطرفان فيما بينهما بأغلبية الثلثين اللازمة في البرلمان لتشكيل الحكومة وقد يؤدي إخفاقهما في التوصل لاتفاق إلى حالة من عدم وضوح الرؤية السياسية في العراق فضلا عن إرجاء الجهود الرامية إلى تحسين الأمن وإعادة البناء.
وفي وقت سابقٍ اليوم، جاء في تقرير بثته وكالة أسوشييتد برس للأنباء أن الجلبي توجّه إلى السليمانية في وقت متأخر الجمعة لإجراء محادثات مع جلال طالباني زعيم (الاتحاد الوطني الكردستاني) المرشح الأوفر حظاً لتولي منصب رئيس الجمهورية.
وأضاف التقرير أن أية استراتيجية أميركية للخروج تتوقف على تشكيل حكومة جديدة قادرة على تنظيم قوات الجيش والشرطة على نحوٍ يمكّنها من تولي المسؤوليات الأمنية في البلاد.
كما نُقل عن عضو (الائتلاف العراقي الموحد) علي الفيصل قوله إن المحادثات متواصلة مشيراً إلى ما وصفها بالأجواء الإيجابية.
مسؤولون كرد وآخرون من الائتلاف ذكروا أن الطرفين متفقان على أن العراق لن يصبح دولة إسلامية . وفي هذا الصدد، نسب التقرير إلى مسعود بارزاني زعيم (الحزب الديمقراطي الكردستاني) قوله إن الكرد سيعارضون أية محاولة نحو تحويل العراق إلى دولة إسلامية مضيفاً في مقابلة بثتها قناة (العربية) الفضائية "أعتقد أن الشيعة يتفهمون جيدا أن إقامة حكومة إسلامية سيجلب العديد من المشاكل"، بحسب ما نقل عنه.
من جهته، أشار عضو (الائتلاف العراقي الموحد) علي الدباغ إلى عدم وجود خطط لتحويل البلاد إلى دولة إسلامية أو علمانية مضيفاً "لا نريد إقامة دولة دينية أو علمانية في العراق بل نريد دولةً تحترم هوية الشعب العراقي وهويات الآخرين"، على حد تعبيره.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور الشؤون العسكرية، كشفت صحيفة أميركية بارزة أن
منشآت الأسلحة العراقية تعرضت إلى عمليات سرقةٍ منظّمة وواسعة النطاق.
وَرَدَ ذلك في تقريرٍ نشرته صحيفة (نيويورك تايمز) الأحد وذكرت فيه أن لصوصا نهبوا بشكل منظّم من هذه المنشآت أطنانا من المعدات بينها تجهيزات تحتوي على مكوّنات يمكن استخدامها في صنع أجزاء من أسلحة نووية.
وفي عرضها لهذا التقرير، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن سامي الأعرجي نائب وزير الصناعة العراقي تصريحه للصحيفة بأن عملية منظّمة بشكل كبير استهدفت بدقة على ما يبدو مصانع محددة سعيا وراء الحصول على معدات قيّمة بعضها له استخدام مدني وعسكري في آن واحد.
وكان مسؤولون كبار في الأمم المتحدة ذكروا أن صور الأقمار الصناعية أكدت أن بعض هذه المواقع التي قيل إنها سرقت قد جردت على ما يبدو من محتوياتها بشكل تام أو جزئي.
فيما أشار المسؤول العراقي إلى عدم وجود دليل لديه على المكان الذي ذهبت إليه المعدات المسروقة ولكن السوق السوداء أو الحكومات الأجنبية من بين الأماكن المحتملة لذلك. وتكهن أن المكان المرجح الذي يمكن أن تكون قد ذهبت إليه هو دولة مجاورة.
(نيويورك تايمز) ذكرت أن البيت الأبيض لم يكن لديه تعليق سوى القول إنه معروف جيدا أن مواقع أسلحة كثيرة نُهبت في العراق. ونقلت عن ديفيد أولبرايت رئيس معهد العلوم والأمن الدولي في واشنطن أن سوريا وإيران هما المرشحتان المحتملتان لهذا النوع من المعدات التي اشتراها صدام حسين عندما كان يحاول بناء سلاح نووي في الثمانينات، بحسب ما نقلت عنه صحيفة (نيويورك تايمز).
--- فاصل ---
في محور القوات متعددة الجنسيات، بدأت أوكرانيا تنفيذ خطة تدريجية لسحب قواتها المتمركزة في العراق بحلول تشرين الأول المقبل. وبموجب هذه الخطة التي أعلنتها وزارة الدفاع الأوكرانية السبت، تم سحب مائة وخمسين جنديا أمس كمرحلة أولى.
وقد بوشر بتنفيذ الخطة في الوقت الذي كان وزير الخارجية الأوكراني بوريس تاراسيوك يجري محادثات في واشنطن مع نظيرته الأميركية كوندوليزا رايس التي قللت من أهمية النتائج العملية المترتبة على سحب الكتيبة الأوكرانية وعلى العلاقات بين حكومتها وكييف.
وفي تصريحاتٍ أدلت بها إثر اجتماعها مع تاراسيوك ، قالت رايس الجمعة إن الانسحاب يُجرى بتنسيقٍ بين البلدين مضيفة "أنا متأكدة من أن أوكرانيا ستفعل بشكل لا تعرض معه إلى الخطر المهمة أو قوات الدول الأخرى"، بحسب تعبيرها.
وكان الرئيس الأوكراني فيكتور يوشتشنكو أعلن في الأول من آذار أن كييف ستسحب جنودها البالغ عددهم نحو 1650 جنديا من العراق بين منتصف الشهر الحالي ومنتصف تشرين الأول المقبل.
--- فاصل ---
أخيراً، وفي محور الرهائن، قال رئيس الوزراء الفرنسي جان بيار رافاران الأحد إن الأسبوع الماضي شهد اتصالات متسارعة في إطار الجهود التي تبذل لإطلاق سراح الصحافية المحتجزة في العراق فلورانس أوبينا.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن رافاران تصريحه بأن "الأجهزة الرسمية الفرنسية شهدت تسارعا في الاتصالات والمعلومات التي تمنحنا بعض الأمل"، على حد تعبيره. لكن المسؤول الفرنسي رفض الإدلاء بتفصيلات أخرى.
في غضون ذلك، أُعلن في مانيلا أن خاطفي الرهينة الفيليبيني المحتجز في العراق منذ تشرين الثاني مددوا المهلة التي حددوها لتنفيذ مطالبهم.
وذكر الناطق باسم الخارجية الفيليبينية جيلبرت أسوكي السبت أن الخاطفين لم يحددوا تاريخا معينا لانتهاء المهلة.
وكان خاطفو روبرت تارونغوي البالغ 31 عاما أعلنوا الأربعاء مهلة أمدها ثلاثة أيام للحكومة في مانيلا مهددين بقتله ما لم تضع الفيليبين حدا لتعاونها العسكري مع الولايات المتحدة ولوجود ستة آلاف عامل فيليبيني مدني في المنشآت الأميركية في العراق.
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الإخباري...إلى اللقاء.


مستمعينا الكرام:
نحييكم مجدداً إلى ملفٍ إخباري يتضمن متابعاتٍ للأوضاع الأمنية كما تناولتها وكالات الأنباء ومراسلو إذاعة العراق الحر في تقاريرهم من مواقع الأحداث.
ونبدأ في بغداد حيث أسفر سقوط قذيفة هاون على إحدى نقاط التفتيش التابعة للشرطة العراقية عن مقتل شرطي وجرح ثلاثة آخرين صباح الأحد، حسبما أفاد مصدر في الشرطة.
فرانس برس نقلت عن المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أن القذيفة سقطت في الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي على نقطة تفتيش في حي العامل مضيفاً أن المصابين نقلوا إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج. وأوضح المصدر أن الشرطة تحقق في الحادث لمعرفة المكان الذي انطلقت منه القذيفة.
من جهة أخرى، أعلن مصدر في الجيش العراقي العثور على 12 جثة بينها ثلاثة لعناصر في الجيش في منطقة اللطيفية. وذكر المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه أنه عثر على الجثث في منطقة زراعية. وفي اللطيفية أيضاً، وقعت اشتباكات بين الجيش العراقي وعدد من المسلحين الذين كانوا يحاولون زرع عبوات ناسفة بالقرب من سكة الحديد هناك. وصرح ضابط في الجيش بأن ستة مسلحين اعتُقلوا بينهم جريحان.
ومن بعقوبة، يفيد مراسلنا بأن القوات الأمنية العراقية تمكنت من اعتقال مجموعة من المسلحين وضبط كمية كبيرة من الأسلحة والعتاد.
التفاصيل في سياق المتابعة التالية.
(رسالة بعقوبة الصوتية)
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام، نواصل متابعاتنا للأوضاع الأمنية.
وننتقل إلى شمال البلاد حيث تتواصل تداعيات الحادث الذي أودى مساء الخميس في الموصل بحياة أكثر من خمسين شخصا من الشبك الشيعة هناك وذلك في الوقت الذي تستمر حملات المداهمة بحثا عن المشتبه بارتكابهم عمليات إرهابية.
مزيد من التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر في الموصل.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
ومن كركوك، يفيد مراسلنا بأن انتحاريا يحمل الجنسية السعودية تم اعتقاله اليوم.
التفاصيل في سياق المتابعة التالية.
(رسالة كركوك الصوتية)

--- فاصل ---
أخيراً، ومن البصرة، وافانا مراسلنا بالمتابعة التالية لأبرز المستجدات الأمنية هناك خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
(رسالة البصرة الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي الملف الخاص بمتابعات الأوضاع الأمنية... شكراً لإصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG