روابط للدخول

الإعلانُ عن احتمالِ عقد الجلسة الأولى للجمعية الوطنية في السادس عشر من آذار فيما تقتربُ الأطراف السياسية من التوصل إلى اتفاقٍ في شأن التشكيلة الوزارية


ناظم ياسين

إذاعة العراق الحر من براغ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره اليوم:
الإعلانُ عن احتمالِ عقد الجلسة الأولى للجمعية الوطنية في السادس عشر من آذار فيما تقتربُ الأطراف السياسية من التوصل إلى اتفاقٍ في شأن التشكيلة الوزارية.
--- فاصل ---
ذكر نائب رئيس الوزراء العراقي برهم صالح اليوم الأحد أن من المتوقع أن تعقدَ الجمعية الوطنية المُنتَخَبة حديثاً أولَ اجتماع لها في 16 آذار الحالي.
وأضاف في تصريحاتٍ نقلتها وكالة رويترز للأنباء أنه يأمل أن يجرى تشكيل الحكومة العراقية الجديدة قبل انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان.
كما نُسب إليه القول إنه تم الاتفاق على مواصلة الاجتماعات في شأن التشكيلة الوزارية على أمل التوصل لاتفاق بحلول السادس عشر من آذار. ولكن في حال عدم التوصل إلى اتفاقٍ على تشكيل الحكومة
فإن الجمعية الوطنية ستبدأ عملها وستستمر المناقشات داخل الجمعية.
يشار إلى أن المشاورات الرامية إلى تشكيل الحكومة بدأت في أعقاب انتخابات الثلاثين من كانون الثاني والتي فازت بها قائمة (الائتلاف العراقي الموحد) بأغلبية بسيطة. وأرجأ الخلاف حول مناصب حكومية رفيعة أولَ اجتماعٍ للجمعية الوطنية لمدة خمسة أسابيع حتى الآن.
وكان (الائتلاف العراقي الموحد) رشّح نائب الرئيس إبراهيم الجعفري الذي يتزعم حزب الدعوة الإسلامية أيضاً رشّحه لمنصب رئيس الوزراء.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
ونبقى في محور المشاورات الرامية إلى تشكيل الحكومة المقبلة.
ففي تقريرٍ لها من بغداد الأحد، نقلت وكالة أسوشييتد برس للأنباء عن مضر شوكت، المسؤول في حزب (المؤتمر الوطني العراقي) بزعامة أحمد الجلبي وأحد أعضاء (قائمة الائتلاف العراقي الموحد) نقلت عنه القول إن المرجع الديني الأعلى آية الله علي السيستاني "طلب أن نضع خلافاتنا الثانوية جانباً وأن نبقى متحدين" مضيفاً أن التأخير في عقد اجتماعٍ للجمعية الوطنية حتى الآن يُعتبر بمثابة "إهانة للناخبين العراقيين"، على حد تعبيره.
هذا فيما صرح عباس حسن موسى البياتي زعيم الكتلة التركمانية في قائمة (الائتلاف العراقي الموحد) بأن رئيس الجمعية الوطنية سوف يتم اختياره في الجلسة الأولى للجمعية مضيفاً أن ثمة اتجاها عاما نحو إسناد هذا المنصب إلى عربي سني وأن يُسند منصب رئيس الجمهورية إلى جلال طالباني، زعيم (الاتحاد الوطني الكردستاني)، بحسب ما نقلت عنه أسوشييتد برس.
من جهته،، صرح جواد طالب المستشار السياسي لزعيم حزب الدعوة الإسلامية إبراهيم الجعفري بأن الاتصالات الجارية بين (الائتلاف العراقي الموحد) وقائمة (التحالف الكردستاني) "أصبحت قريبة من الوصول إلى اتفاق"، على حد تعبيره.
وكالة فرانس برس للأنباء نسبت إليه القول أمس إن "الائتلاف العراقي الموحد قريب من الوصول إلى اتفاق مع الكرد حول التشكيلة الحكومية" مضيفاً "لا استبعد أن يتم الإعلان عن الحكومة الجديدة خلال أقل من أسبوع"، بحسب ما نقل عنه.
وفسّر طالب تأخير إعلان التشكيلة الوزارية بأنها "عملية ولادة جديدة للبلاد وضريبة انعدام الديمقراطية في البلاد لفترات طويلة"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---
في محور المواقف الدولية والإقليمية، أشاد الرئيس جورج دبليو بوش مجدداً بالانتخابات العراقية وذلك في سياق كلمته الإذاعية الأسبوعية السبت التي دعا فيها سوريا إلى سحب قواتها بشكل تام من لبنان.
ففي حديثه عن معاناة الشعب اللبناني من آثار الحرب الأهلية، أشار الرئيس الأميركي إلى اطلاع اللبنانيين على الانتخابات العراقية قائلا:
(صوت الرئيس الأميركي)
"طوالَ سنوات، عانى الشعب اللبناني من آثار الحرب الأهلية المروّعة والاحتلال السوري. وإن المواطنين اللبنانيين الذين شاهدوا الانتخابات الحرة في العراق يطالبون الآن بحق تقرير مصيرهم بشكلٍ متحرر عن سيطرة سوريا وهيمنتها".
من جهته، تحدث الرئيس السوري بشار الأسد في خطاب ألقاه السبت في مجلس الشعب السوري تحدث عن الشأن العراقي قائلا إن بلاده لم تألُ جهداً في المساعدة على حفظ استقرار العراق. وروى جانبا من المحادثات التي أجراها مع وزير الخارجية الأميركي السابق كولن باول بعد بضعة أسابيع من الحرب في العراق قائلا:
(صوت الرئيس السوري)
_ الرئيس السوري بشار الأسد متحدثاً عن الشأن العراقي في الخطاب الذي ألقاه السبت أمام مجلس الشعب السوري _
--- فاصل ---
أخيراً، وفي محور القوات متعددة الجنسيات، أُعلن في صوفيا اليوم أن الحكومة البلغارية سوف تتخذ بحلول نهاية الشهر الحالي قراراً في شأن تمديد فترة بقاء القوات البلغارية في العراق والتي تنتهي مهمتها في تموز المقبل.
وزير الدفاع البلغاري نيكولاي سفيناروف أدلى بهذا التصريح الأحد وذلك بعد يومين فقط من الإعلان عن مقتل ثامن جندي بلغاري في العراق.
لكن سفيناروف أكد أنه لا يرى أي أسباب لسحب القوات البلغارية مشيرا إلى أن مقتل الجندي البلغاري الثامن قرب الديوانية أو الانتخابات البلغارية المقرر إجراؤها في حزيران المقبل لن يؤثرا في قرار الحكومة المرتقَب.
أسوشييتد برس نقلت عنه القول أيضا "أعتقد أن العملية الديمقراطية في العراق تتطور بنجاح ولن يكونَ من الملائم إجراء أي تغيير في الأوضاع خلال المرحلة الحالية"، بحسب تعبيره.
يذكر أن عدد القوات البلغارية في العراق حاليا يبلغ أربعمائة وثمانين جنديا متمركزين في الديوانية بإمرة القيادة البولندية للقوات متعددة الجنسيات.
--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الإخباري...إلى اللقاء.


مستمعينا الكرام:
نحييكم مجدداً إلى ملفٍ إخباري يتضمن متابعاتٍ للأوضاع الأمنية كما تناولتها وكالات الأنباء ومراسلو إذاعة العراق الحر في تقاريرهم من مواقع الأحداث.
ونستهل بالإشارة إلى ما أعلنته مصادر في الجيش والشرطة عن مقتل جندي عراقي وإصابة تسعة آخرين بجروح في حادثين منفصلين وقعا الأحد شمال بغداد .
فرانس برس نقلت عن ضابط في الجيش العراقي أن "مسلحين يستقلون أربع سيارات قاموا بفتح النار على دورية تابعة للجيش العراقي مما أدى إلى مقتل جندي وإصابة خمسة آخرين" قرب سامراء.
فيما ذكرت الشرطة ومصادر طبية أن انفجار قنبلة على جانب أحد الطرق في منطقة الضلوعية أدى إلى إصابة أربعة جنود عراقيين بجروح.
على صعيد آخر، أكد الجيش الأميركي في بيان أصدره الأحد أن قوات الشرطة العراقية تقوم بالتعاون مع القوات الأميركية بعملية "لقتل أو اعتقال" العناصر المتمردة في مدينة سامراء.
ونقل البيان عن الميجر ريتشارد غولدينبرغ من وحدة المشاة الثانية والأربعين التي تتخذ من تكريت مقرا لها والمسؤولة عن أمن مدينة سامراء قوله إن "قوات مغاوير عراقية تابعة لوزارة الداخلية بدأت عملية في مدينة سامراء لقتل أو اعتقال العناصر المتمردة في المدينة".
وأضاف أن العملية المشتركة أسفرت حتى الآن عن اعتقال نحو 12 مشتبها فيهم بالإضافة إلى ضبط كمية من الأسلحة الخفيفة والعتاد.

ومن بعقوبة، يفيد مراسل إذاعة العراق الحر بأن مسلحين مجهولين هاجموا دورية للشرطة ما أسفر عن إصابة أحد ضباط الشرطة وأحد المدنيين بجروح. هذا فيما سقطت خمس قذائف هاون على مقر قوات التدخل السريع في منطقة المفرق.
التفاصيل في سياق المتابعة التالية.
(رسالة بعقوبة الصوتية)
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام، نواصل متابعاتنا للأوضاع الأمنية.
وننتقل إلى شمال البلاد حيث شهدت أحياء متفرقة من الموصل عمليات خطف وقتل وتفجير متواصلة.
مزيد من التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر في الموصل.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
أخيراً، ومن البصرة، وافانا مراسل إذاعة العراق الحر بالمتابعة التالية لأبرز المستجدات الأمنية هناك خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
(رسالة البصرة الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي الملف الخاص بمتابعات الأوضاع الأمنية... شكراً لحسن إصغائكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG