روابط للدخول

عرض لمقالات رأي ذات صلة بالشأن العراقي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم


ناظم ياسين

من أبرز عناوين الصحف، نطالع:
حلبة المنافسة على رئاسة الحكومة تتسع وعلاوي خامسهم.
مسؤول كردي: جميع القوى السياسية العراقية متفقة على إسناد منصب سيادي للأكراد.
--- فاصل ---
جريدة (الشرق الأوسط) اللندنية نشرت مقابلة مع رضا جواد تقي مسؤول العلاقات السياسية في (المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق) بزعامة عبد العزيز الحكيم قال فيها إن اجتماعات قائمة (الائتلاف العراقي الموحد) أمس لم تخرج بنتيجة حول تســمية رئيس الحكومة.
وأضاف أن "من حق الائتلاف وحده ان يقرر من هو مرشحهم لهذا المنصب" مشيرا الى ان "الائتلاف سيعمد الى الحوار والنقاشات للتوصل الى اسم من سيترأس الحكومة حيث تجري النقاشات بشفافية، ويجب ان يخرج القرار بالتوافق بين اعضاء الائتلاف، واذا لم نتوصل الى اسم نتفق حوله فسنقوم بعملية الاقتراع السري، وأنا لا اعتقد اننا سنصل الى هذه المرحلة"، بحسب تعبيره.
المسؤول في (المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق) أوضح أيضاً أن "النقاشات داخل الائتلاف لا تتم لاختيار رئيس الوزراء فقط وانما نحن نناقش أسماء رئيس الجمهورية ونوابه ورئيس الجمعية الوطنـــــية والوزارات السيادية، أي اننا نتحدث عن صفقة متكاملة"، مشيرا الى ان "من يعرض عليه الانسحاب من منصب رئاسة الوزراء مثلا ســــيطالب بوزارة سيادية وعلينا ان نوفــق بين توزيع هذه الوزارات والتوازن السياسي الذي يجب ان تخرج به الحكومة المقبلة"، بحسب ما نقلت عنه جريدة (الشرق الأوسط) اللندنية.
--- فاصل ---
جهاد الخازن كتب في عموده اليومي في صحيفة (الحياة) اللندنية يقول:
"لا اعتقد ان الحرية وحدها ستحل قضية فلسطين او مشكلات العراق، وبالنسبة الى مستقبل العراق، فالمطلوب قبل الحرية والديموقراطية، وكل مطلوب آخر هو قهر الإرهاب، لأن لا معنى لهذه المطلوبات اذا لم يكن العراق آمناً على حياته.
وأجد الصعوبات في العراق مستمرة، مع واجب العالم كله، والعرب والمسلمين قبل غيرهم، ان يساعدوا الولايات المتحدة والحكومة العراقية على دحر الإرهاب المجنون الذي يقتل العراقيين ويحاول إثارة فتنة طائفية"، بحسب تعبيره.
ويرى الكاتب أن "الولايات المتحدة لن تستطيع انقاذ موقفها في العراق من دون مساعدة اوروبية، ولعل جولة جورج بوش تمثل البداية"، على حد تعبير جهاد الخازن في صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---
عرض الصحف الأردنية من مراسلنا حازم مبيضين.
(عمان)

--- فاصل ---
ختام

على صلة

XS
SM
MD
LG