روابط للدخول

مشروع جديد لتطوير القطاع الزراعي في العراق، مشروع تطوير شبكة المجاري في البصرة، آفاق التعاون الاقتصادي بين العراق و روسيا


ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن مقابلة مع وزيرة الزراعة العراقية سوسن الشريفي تتحدث فيها عن مشروع جديد لإنشاء قرى زراعية نموذجية في مختلف أنحاء البلاد.
كما نستمع إلى متابعةٍ من البصرة عن مشروع إعادة إعمار شبكة المجاري بالإضافة إلى رأي الخبير الاقتصادي الروسي قسطنطين ترويفتسيف في آفاق التعاون الثنائي بين العراق وروسيا.
--- فاصل ---
مشروع جديد لتطوير القطاع الزراعي في العراق
في إطارِ خطةٍ لتطوير القطاع الزراعي وخلق فرص عمل جديدة، أعلنت وزيرة الزراعة العراقية سوسن الشريفي عن مشروع جديد لإنشاء قرى نموذجية في مختلف أنحاء البلاد.
التفاصيل في سياق المقابلة التالية التي أجراها مراسلنا في بغداد ليث أحمد.
(المقابلة مع وزيرة الزراعة)

--- فاصل ---
مشروع تطوير شبكة المجاري في البصرة
أُعلن في البصرة أخيراً أن شركة مقاولات أميركية تستعد للبدء بتنفيذ المرحلة الرابعة من مشروع تطوير شبكة المجاري هناك.
مراسلنا في البصرة فائق الخالدي وافانا بالمتابعة التالية.
(رسالة البصرة الصوتية)
--- فاصل ---

آفاق التعاون الاقتصادي بين العراق وروسيا
ذكر السفير العراقي في موسكو عبد الكريم هاشم مصطفى الثلاثاء أن
العلاقات العراقية الروسية تتطور باستمرار مشيراً إلى أن العديد من الشركات الروسية عملت في العراق ولا تواجه أي حظر على مواصلة عملها هناك.
وأضاف في مؤتمر صحفي عقده في مقر وكالة نوفوستي الروسية للأنباء أن بغداد تؤكد رغبتها في تطوير مختلف جوانب العلاقات مع روسيا وفي المجالين الاقتصادي، والسياسي، وكذلك التعاون العسكري التقني. إلا أن المستوى الحالي للعلاقات الثنائية يبقى "دون المستوى المطلوب"، بحسب تعبيره.
وفي حديثه حول آفاق عمل شركة "لوك أويل" النفطية الروسية في العراق ذكر السفير العراقي أن ممثلين عن الشركة المذكورة ووزارة النفط العراقية ناقشوا هذه المسألة أثناء زيارة رئيس الوزراء العراقي أياد علاوي إلى موسكو.
السفير العراقي لدى روسيا أوضح أن المحادثات تتواصل "ولن يقف أي عائق في طريقها، ولكننا لم نصل إلى حد الآن إلى نتائج ملموسة" مضيفاً "لا توجد أية قيود على عمل الشركات الروسية في العراق، كما أن القيادة العراقية تدعو إلى دعم وتطوير العلاقات الاقتصادية مع روسيا"، على حد تعبيره.
كما نقل عنه القول إن الأوضاع المعيشية للعراقيين تتحسن من يوم إلى آخر مشيرا إلى زيادة قدراتهم الشرائية.
وفي ختام تصريحاته، أكد مصطفى وجود ما وصفها بإمكانية جيدة لاستئناف عمل الشركات الروسية في العراق مضيفاً أن التغييرات السياسية في البلاد تتيح انتهاج سياسة اقتصادية أكثر ليبرالية.
وفي متابعته لهذا الموضوع، اتصل مراسلنا في موسكو ميخائيل ألاندارنكو بالمحلل الروسي البروفيسور (قسطنطين ترويفتسيف Trouevtsev) الأستاذ في المدرسة العليا للاقتصاد وسأله عن آفاق تطوير التعاون الاقتصادي بين موسكو وبغداد لا سيما بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات العراقية التي أكدت حصول قائمة الائتلاف العراقي الموحد على أعلى نسبة من مقاعد البرلمان، فأجاب قائلا:
(صوت المحلل الروسي)
_كان هذا البروفيسور قسطنطين ترويفتسيف في تصريحاتٍ خاصة لبرنامج (التقرير الاقتصادي) _

--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG