روابط للدخول

الرئيس الاميركي و الرئيس العراقي يناقشان الجهود الهادفة الخاصة بالانتخابات، وزير الدولة لشؤون الأمن القومي قاسم داوود يتهم سوريا و ايران بعدم بذل ما يكفي من الجهود لايقاف المتمردين على حدودهما


ميسون ابو الحب

ناقش الرئيس الأميركي جورج بوش والرئيس العراقي غازي الياور اليوم الجهود الهادفة الخاصة بالانتخابات، حسب ما نقلت فرانس بريس عن البيت الأبيض. الناطق سكوت ماكليلان قال ان الرئيس الياور تحدث عن الجهود المبذولة حاليا لتشجيع العراقيين على مشاركة اكبر في الانتخابات وان الرئيسين ناقشا أيضا الوضع الامني بشكل مختصر.
الرئيس بوش أشار إلى مقابلة اجرتها معه فضائية العربية يوم الاربعاء حث فيها العراقيين على التصويت كما عبر عن اعتقاده بان القوات العراقية ستتكفل بمسؤولية اكبر في المجال الامني وستطور قدراتها، حسب قول الناطق.


اتهم وزير الدولة لشؤون الأمن القومي قاسم داوود، اتهم سوريا وايران بعدم بذل ما يكفي من الجهود لايقاف المتمردين على حدودهما مشيرا إلى ان المتمردين يعبرون الحدود من الغرب بالدرجة الاساس.
جاء ذلك في حديث مع الصحفيين عن طريق الفيديو عن بعد مع وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون. داوود أضاف ان مؤيدي الرئيس السابق صدام حسين والناشطون الاسلاميون يعملون انطلاقا من سوريا وقال ان الحكومة العراقية لم تتلق حتى ردا جيدا من السوريين رغم ان المعلومات الاستخبارية ووثائق مثبتة تظهر تورط عدد من العاملين في قوات الأمن السورية في هذه النشاطات، حسب نبأ اوردته فرانس بريس. أما التدخل الايراني حسب قول الوزير قاسم داوود فهو أوضح في المحافظات القريبة من الحدود مضيفا ان السلطات العراقية تراقب تسلل عدد من المتمردين يعبرون الحدود. قاسم داوود قال أيضا ان الحكومة العراقية تستخدم الاجراءات الدبلوماسية للتعامل مع هذه المسائل ثم عبر عن امله في ان يتوصل البلدان سوريا وايران إلى نتيجة مفادها ان عدم الاستقرار في العراق سينعكس سلبا لا على البلدين فحسب بل على المنطقة برمتها، حسب قوله.


أدى انفجار سيارة مفخخة قرب مركز اقتراع في سامراء إلى مقتل جندي واحد في الاقل ومدنيين.
انفجرت السيارة عند مرور دورية للجيش قرب مركز الاقتراع.
ذكر أيضا ان ستة اشخاص قتلوا في اشتباكات بين قوات اميركية ومتمردين في سامراء وفي الرمادي.
جنوبي بغداد فجر متمردون قنبلة أمام رتل عسكري عراقي مما ادى إلى مقتل خمسة واصابة خمسة عشر.
في بعقوبة انفجرت سيارة مفخخة ادت إلى مقتل سائقها ورجل شرطة واصابت تسعة آخرين بجروح.
في بعقوبة أيضا قالت الشرطة العراقية ان مترجما يعمل للقوات الأميركية قتل في انفجار قنبلة ادت إلى اصابة ثلاثة آخرين.
في بغداد هاجم مفجر انتحاري دورية عسكرية استرالية مما ادى إلى اصابة ستة من الجنود.
الجيش الأميركي قال في بيان اصدره اليوم ان جنديا في المارينز قتل وجرح اربعة اليوم خلال قيامهم بعمليات عسكرية جنوبي بغداد.
في كركوك هاجم مسلحون ثلاث مدارس من المفترض استخدامها كمراكز للاقتراع كما هاجموا مركزا للشرطة. ولم ترد انباء عن وقوع خسائر في الحادثين.

الحكومة العراقية الغت من جانبها جميع التصريحات بالاجازة لقوات الأمن.
رئيس المجلس الاعلى للثورة الإسلامية في العراق عبد العزيز الحكيم قال لاذاعة العراق الحر:

في السياق نفسه اعلنت الحكومة اليوم في بيان صدر باسم وزير الدفاع حازم الشعلان نيتها في نشر 2500 من القوات الاضافية لحماية الانتخابات مما يجعل عدد القوات الاجمالي العراقية ومتعددة الجنسيات 300 ألف رجل مهمتهم حماية الانتخابات وستقع المهمة بشكل رئيسي على القوات العراقية. البيان اكد ان السلطات ستعمل على منع وقوع أي هجمة ارهابية خلال الانتخابات.
الحكومة اعلنت أيضا عطلة رسمية يومي الجمعة والسبت السابقين للانتخابات وكذلك يومي الاثنين والثلاثاء اللاحقين ليوم الانتخابات يوم الاحد.


من جانب آخر انتقل مئات من الجنود من معسكر ليبرتي قرب مطار بغداد الدولي إلى مواقع حول بغداد وسيقومون بدعم قوات الأمن العراقية خلال فترة الانتخاب حسب ما نقلت وكالة اسوشيتيد بريس عن البريغادير جنرال جون بازيليكا مضيفا ان انتقال الجنود سيمكنهم من تلبية احتياجات القوات العراقية عند الضرورة يوم الانتخابات.


نقلت اسوشيتيد بريس عن أب البرنامج النووي العراقي الدكتور جعفر ضياء جعفر، قوله اليوم ان العراق كان سيطور أسلحة ذرية في بداية التسعينات لو لم يصدر رئيس النظام السابق صدام حسين أمرا باجتياح الكويت مما ادى إلى وقوع حرب الخليج الاولى التي اخرجت العراق من الكويت ووضعت حدا لبرنامج بغداد لانتاج أسلحة نووية وبيولوجية.
جعفر أضاف ان حوالى ثمانية آلاف شخص كانوا يعملون بشكل مباشر وغير مباشر في برنامج العراق النووي في عام 1990.
جاءت هذه التعليقات في مؤتمر صحفي في عاصمة النرويج اوسلو قدم فيه الدكتور جعفر ضياء جعفر كتابه الذي يصف البرنامج ويحمل عنوان " المهمة " وهو موضوع باللغة النرويجية.
يذكر ان الدكتور جعفر غادر العراق في عام 2003 قبل الاجتياح الأميركي للعراق. وقال في مؤتمره الصحفي انه لم يكن لدى العراق برنامج للاسلحة النووية بعد عام 1991 مؤكدا ان كبير مفتشي الامم المتحدة هانز بليكس ورئيس وكالة الطاقة الذرية الدولية محمد البرادعي كانا يعرفان ذلك.


نقلت وكالة رويترز عن السياسي احمد الجلبي انه دعا إلى انشاء منطقة حكم ذاتي في جنوب العراق قائلا ان ذلك سيؤدي إلى حصول المنطقة على حصة منصفة من ثروتها التي تمثل الجزء الاكبر من ايرادات العراق.
الجلبي أضاف ان النظام الفدرالي وارد في نص قانون إدارة شؤون الدولة العراقية الذي تم اعتماده العام الماضي كما قال ان في امكان الاقلية السنية ان تحقق الازدهار في اطار نظام فدرالي سيترك للحكومة المركزية العلاقات الخارجية والسياسة المالية والضريبية، حسب ما نقلت رويترز عن احمد الجلبي.


بدأت غونداليزا رايس يومها الاول كوزيرة للخارجية في الولايات المتحدة.
يوم الاربعاء نظم احتفال صغير في البيت الأبيض بعد ان صوت مجلس الشيوخ الأميركي لصالح اختيار غوندوليزا رايس لهذا المنصب بأغلبية 85 صوتا مقابل 13.
استقبلت رايس عند مدخل وزارة الخارجية الأميركية بتصفيق المئات من الموظفين عند وصولها اليوم إلى المبنى.
تحل رايس محل الوزير الأميركي السابق كولن باول بعد ان امضت اربع سنوات مستشارة للامن القومي وقد وعدت بمتابعة تطبيق سياسة الولايات المتحدة الخارجية الهادفة إلى نشر الحرية والديمقراطية في جميع انحاء العالم.


نقلت فرانس بريس عن رئيس وزراء تركيا رجب طيب ايردوغان قوله اليوم ان الولايات المتحدة ستتحمل نتائج الصراعات الطائفية التي يمكن ان تقوم في كركوك إن لم تمنع سقوط المدينة تحت سيطرة الأكراد.
ايردوغان قال ان أي تحرك خطأ في كركوك سيكون له تأثير سئ على السلام في العراق في المستقبل. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها في مطار أنقرة قبل سفره إلى دافوس في سويسرا لحضور المنتدى الاقتصادي العالمي.
يذكر ان أنقرة تعارض سيطرة الأكراد على مدينة كركوك.
نقلت رويترز عن رئيس وزراء تركيا رجب طيب ايردغان قوله اليوم ان الانتخابات في الثلاثين من الشهر الجاري في العراق لن تكون ديمقراطية تماما وستثير العنف أو تساهم في زعزعة الاستقرار في البلاد حسب قوله. جاء ذلك في تعليقات للصحفيين في الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس في سويسرا مشيرا إلى عدم مشاركة السنة في هذه الانتخابات.
ايردوغان قال ان هذا يعتبر اشارة إلى تطورات سلبية اكبر في مستقبل العراق ثم توقع الا تساهم الانتخابات في الحد من انتشار اعمال العنف.


أعلن وزير الدفاع البريطاني جيف هون اليوم ان بريطانيا سترسل 220 رجلا اضافيا إلى العراق ليحلوا محل القوات الهولندية التي ستنسحب من العراق.
القوات الهولندية تقيم حاليا في محافظة المثنى ومن شأنها العودة إلى بلادها في آذار المقبل.
الوزير جيف هون ذكر في بيان اصدره اليوم انه تم تحقيق تقدم في مجال تدريب قوات الأمن العراقية.
يذكر ان لبريطانيا تسعة آلاف جندي حاليا في العراق وفقا لارقام وزارة الدفاع اغلبهم في منطقة البصرة.


قالت كريستينا غالاش المسؤولة في الاتحاد الاوربي اليوم ان الاتحاد يأمل في ان يعرض على الرئيس بوش لدى زيارته بروكسل في الثاني والعشرين من الشهر المقبل، تدريب رجال للشرطة العراقية وقضاة.
خطة الاتحاد تتضمن مبدئيا تدريب عدد يتراوح ما بين 700 إلى 800 من كبار الضباط العراقيين في عواصم اوربية كما ينوي الاتحاد تطبيق خطة لتطوير القضاء العراقي ونظامه الامني.
غالاش اضافت ان وزراء خارجية الاتحاد الاوربي قد يصادقون على هذه الخطط في الحادي والعشرين من الشهر المقبل أي قبل زيارة بوش بيوم واحد.


حذرت السفارة الأميركية في الكويت رعاياها اليوم من استهداف ارهابيين مبنى واحدا في الاقل يعيش فيه غربيون وحثتهم على توخي الحذر.
هذا التحذير هو الرابع من نوعه الذي تصدره السفارة الأميركية خلال هذا الشهر وجاء فيه ان السفارة حصلت على معلومات تفيد بان الجماعة التي كانت وراء حادث تبادل اطلاق النار بين الشرطة الكويتية ومتزمتين في وقت سابق من هذا الشهر، لم تميز بين استهداف المسؤولين والمدنيين. السفارة نبهت سكان مبنيين هما عالية وغالية في الفنطاس جنوبي الكويت من اعمال ارهابية.


تجمع قادة العالم وحوالى ألفي شخص من الناجين من معسكر اوجفيتز للاعتقال النازي ، تجمعوا في بولندا اليوم للاحتفال بالذكرى الستين لتحرير المعسكر.
بدأت الاحتفالية بكلمة القاها رئيس إسرائيل موشيه كاتساف الذي دعا شبيبة العالم إلى الاستمرار في الحوار للاحتجاج على العنصرية والشوفينية. كاستاف قال ان العالم يشهد اليوم وبعد ستين عاما على انتهاء فضائع الابادة خلال الحرب العالمية الثانية، يشهد اليوم عودة للمشاعر المناوئة للسامية.
نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني القى كلمة بهذه المناسبة أيضا وحذر من ان كلمات مؤلمة تؤدي في اغلب الاحيان إلى افعال مؤلمة.
تشيني قال:

" يذكرنا هذا بان مناهضة السامية قد تبدأ بكلمات غير انها نادرا ما تتوقف عند الكلمات كما انه يجب الوقوف في وجه رسالة اللاتسامح والكراهية قبل ان تتحول إلى فظائع ".
من بين القادة المشاركين في هذه الاحتفالية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الالماني هورست كوهلر والرئيس الفرنسي جاك شيراك ورئيس بولونيا الكسندر كوازنيو ويسكي.
في بروكسل وقف اعضاء البرلمان الاوربي دقيقة حداد على ضحايا الهولوكوست.

على صلة

XS
SM
MD
LG